في الذكرى السنوية لتحطم الطائرة.. شابيكوينسي إلى الدرجة الثانية من الدوري البرازيلي

الخميس، 28 نوفمبر 2019 - 11:07

كتب : إسلام أحمد

شابيكوينسي - الدوري البرازيلي

"نهاية المباراة، للأسف، لم تعد لدينا فرصة حسابية للبقاء في دوري الدرجة الأولى على الرغم من صعوبة الوقت، لن نستسلم. بفضل العمل وقوة المشجعين، سنعود قريبا".

بتلك الكلمات أعلن نادي شابيكوينسي البرازيلي هبوطه إلى الدرجة الثانية البرازيلية بعد الخسارة بنتيجة 1-0 أمام بوتافوجو في الجولة الـ 35.

وإن كنت تحاول تذكر الاسم، شابيكوينسي البرازيلي هو النادي الذي تحطمت طائرته في 28 نوفمبر 2016 أثناء السفر إلى كولومبيا للقاء أتليتكو ناسيونال في نهائي كوبا سود أمريكانا.

الفريق الأخضر تُوج باللقب القاري لكن بالخسارة الأكبر في تاريخه، إذ فقّد 71 لاعبا ومن الطاقم الفني وصحفيين قبل تحقيق الإنجاز الأبرز.

وبعد 3 أعوام بالتمام والكمال وفي ليلة تكريم الضحايا، هبط الفريق للدرجة الثانية، بعد معاناة وسط الكبار ومحاولة التماسك رغم الإعارات وتدعيم صفوف الفريق بلاعبي الشباب.

الأخضر الكبير دخل المواجهة وعينه على الفوز الثالث على التوالي للتمسك بأمل البقاء الضئيل.

لكن آمال جماهير "شابيكو" اصطدمت بهدف روهان في الدقيقة 53.

خسارة توقف بها رصيد شابيكوينسي عند 28 نقطة في المركز قبل الأخير وأصبح بها ثاني الهابطين بعد أفاي.

شابيكوينسي تواجد في الدوري البرازيلي منذ 2014 بعد غياب دام 35 عاما، ونجح خلال المواسم الخمسة السابقة التواجد في البطولات القارية.

والآن عليه أن يعود من جديد ليصارع من أجل العودة وسط كبار الدوري البرازيلي من جديد.

طالع أيضا

برشلونة يوضح إصابة ديمبيلي

إنريكي: راموس قد يشارك في الأولمبياد

تعادل مثير بين فالنسيا وتشيلسي

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك