مؤتمر غريب: أشكر المنتقدين.. والفوز بكأس الأمم إنجاز خاص نطمح جميعا له

الخميس، 21 نوفمبر 2019 - 13:51

كتب : FilGoal

شوقي غريب - مصر - غانا - الأولمبي

قال شوقي غريب مدرب منتخب مصر الأولمبي إن الفوز بكأس الأمم تحت 23 عاما يعد إنجازا خاصا له وللاعبين بعد التأهل للأولمبياد موجها رسالة للجماهير بأن تأتي لدعمه ولاعبيه وواعدا إياهم بأنهم لن يخذلونهم.

وبدأ غريب حديثه قائلا: "أتمنى أن تكون مباراة يستمتع بها الحضور والجماهير وفي نفس الوقت أن نحقق العلامة الكاملة والبطولة معا، وذلك إنجاز خاص بعيدا عن التأهل إلى الأولمبياد.

وأكمل "انتقاد الأداء أو الشكل أو عملية إعداد الفريق وضع صحي مطلوب ومضبوط ولا يضر أبدا وأي شخص من حقه أن يتحدث".

وواصل "في النهاية أنا متواجد دائما طوال البطولة في الفندق لم نشاهد شيئا لكن إن صادفت وشاهدت أي شيء به انتقاد، قد يكون شيئا فنيا يمكن أن نتحسن فيه أو يساعدنا لكن لو لم يكن كذلك لا أنظر إليها مطلقا".

وتابع "أشكر المنتقد قبل من كان يتحدث عنا بإيجابية، في الحالتين أشكرهما، لأنها كرة قدم في النهاية، وكل شخص من حقه أن يقول رأيه".

منتخب مصر حصد العلامة الكاملة في دور المجموعات 9 نقاط بعد الفوز ضد مالي وغانا والكاميرون قبل الفوز ضد جنوب إفريقيا في نصف النهائي والتأهل إلى الأولمبياد.

وتطرق مدرب المنتخب الأولمبي للحديث عن طريقة لعبه في النهائي قائلا: "بالنسبة لتكتيك النهائي، بكل تأكيد، صاحب المركز الأول والثالث يكونون في قمة السعادة، لكن إن خرجت من النهائي وأنت في المركز الثاني يصيبك الحزن، صاحب المركز الثالث حقق شيئا ما جديدا وسعيد، أتمنى أن نكون أصحاب المركز الأول".

وواصل "هدفنا كان الوصول للأولمبياد ثم النهائي ثم الحفاظ على البطولة والإنجاز، خاصة وأن لدينا عدد كبير من الدوافع بأن نحقق العلامة الكاملة والأقوى تهديفيا ودفاعيا، كل ذلك يدفعنا لزيادة رتم الكرة المصرية في البطولة وأتمنى أن نحقق الفوز بها وأشياء لتاريخنا الكروي".

وأكمل "أي أحد معرض للخسارة والتعادل والمكسب، كرة القدم ليس بها استقرار للأبد أو استمرارية تامة، لابد من أن تتغير وفي أوقات عديدة وأشياء كثير تتعب وتقدم ما عليك، في عام 2006 كنا وكوت ديفوار نلعب النهائي ووصلنا لركلات الترجيح، ركلة واحدة كانت كفيلة بتغيير كل شيء، هل نرغب في تكرارها؟ أتمنى، أتمنى أن نفوز بأي شكل".

وتابع "الفوز بالبطولة شيء مهم جدا لكننا نسعى لذلك لكن كرة القدم بها كل شيء، نتمنى أن يحالفنا الحظ أو جزء من التوفيق لإسعاد الجماهير وأشكر من أشاد بأداء المنتخب وطريقة لعبه التي ظهر بها، وأتمنى الحفاظ على نفس المستوى ونأدي بشكل يدفع الناس للإشادة بالقارة".

منتخب مصر الأول توج بكأس الأمم الإفريقية في البطولة التي أقيمت على أرضه عام 2006 بعد الفوز بركلات الترجيح ضد كوت ديفوار.

أحد الصحفيين وجه الشكر لإيناس مظهر منسقة المنتخب الأولمبي الإعلامية بعد انتقاد رد فعلها عقب دخول اللاعبين للاحتفال مع شوقي غريب بعد التأهل للأولمبياد ليبتسم الجميع قبل أن يرد غريب: "نحن دفعنا ثمن الكوافير".

وعن عدم وجود لاعبين من الأهلي والزمالك بشكل كبير مثل المنتخب الأول في منتخبات الشباب قال شوقي: "هذا منتخب مصر، الاختيارات واقعية ضمن احتياجات أي مدرب، في برونزية كأس العالم كونت المنتخب من 13 أو 14 فريقا في مصر، في المراحل السنية الصغيرة هنا العناصر البارزة تكون أغلبها بعيدة عن الأهلي والزمالك".

وتابع "الناديان لديهما مهمة أصعب هي اللعب في إفريقيا والتدعيم دائما بلاعبين من خارج الفريقين، لذا تكون هناك فرصة أكبر للاعبين من الأندية الأخرى والعناصر الموجودة حتى برزت كشباب مع أندية أخرى ثم انضمت للأهلي والزمالك عدا حالات قليلة".

وأكمل "اللاعب في المنتخب الأولمبي يبلغ 23 عاما، إنه عماد البلد وستستند عليه، الشباب الذي يمكننا الدفع به للمنتخب الأول، أتمنى أن يساندوا المنتخب وننافس على بطولة 2021 في الكاميرون".

وتطرق غريب للحديث عن الحضور الجماهير خاصة وأن بطولة الدوري لا تُلعب بجماهير كبيرة مثل مسابقات المنتخبات فقال: "الضغط العصبي الناتج عن الجماهير؟ في كل المباريات الودية التي خضتها كنت أجد جماهير غفيرة واللاعبين لدينا لديهم دراية والإمكانيات وتأهيلهم نفسيا وعلميا، عن كيفية التعامل مع وجود الجماهير، حينما لعبنا مباراتين في أوزبكستان كان هناك أكثر من 30 ألف مشجع وتلك تجربة قوية استفدنا منها جدا، مباراة جنوب إفريقيا كان الخصم عنيدا وقويا، لو نتذكر رمضان صبحي قال لهم إن كنتم أقوى دفاع فنحن أقوى هجوم وأثبتنا ذلك".

وعند سؤاله عن طريقة اللعب وتغييرها في المباراة الواحدة قال غريب: "شاهدنا مميزات كل لاعب وعرفنا كيف يلعبون وكيف يعملون في الملعب، الأمر مثل المذاكرة، أشبه بأن تحفظ الدور جيدا مثل الظهور على المسرح".

وأكمل "الشوط الأول لعبنا بشكل معين رأس الحربة تمركز في المنتصف وغيرنا الشكل في الشوط الثاني ليلعب لاعبين أسفل رأس الحربة والطرفين حصلا على حرية أكبر ومنحنا حرية أكبر لعمار لكي يتحرك بين الخطوط وفي ظهر اللاعبين وقام بأكثر من جملة مع رمضان صبحي وجهة اليسار ومع عبد الرحمن مجدي كذلك".

واسترسل "جملة الهدف الثاني، كانت كرة عرضية والمهاجم وجد عبد الرحمن مجدي وترك له مساحة، كان هناك عمل في الملعب أشياء لا يمكن أن تتحقق إلا بروح وقوة بدنية والتزام بالعمل الفني داخل الملعب".

وتابع "هناك أمر يجب أن نزرعه داخل اللاعب المصري هو أننا حينما نفقد الكرة لابد أن نستعيدها وبأقل عدد من اللمسات للخصم، كان هناك إحساس أن كل كرة تعبر خط وسطنا قد تتسبب في خطورة فحاولنا تدارك الأمر ومنحنا ذلك فرصة، كنا نلعب بطريقة هجومية حتى بعد تسجيلنا الأهداف".

وأضاف "التبديلات لتغيير الشكل أو الاستراتيجية؟ طالما ألعب بشكل جيد وأسيطر فالتغيير يجب أن يكون إيجابيا وذلك يعني مركز بمركز آخر لتجديد الطاقة، مثل الجزار بدلا من بيكام".

منتخب مصر الأولمبي يخوض النهائي ضد كوت ديفوار يوم الجمعة في الثامنة مساء على استاد القاهرة.

وعن إمكانية انضمام اللاعبين للمنتخب الأول بعد تألقهم قال غريب: "لماذا يوجد ما يسمى بتواصل الأجيال؟ لأن اللاعب المميز ينتقل لمرحلة أعلى، هؤلاء اللاعبين سيصبحون ضمن المنتخب الأول في المرحلة المقبلة في مارس وينوي، أعتقد أنه من حق حسام البدري أن يختر منهم، لدينا مهمة أساسية بعد الأجندة الدولية في شهر يونيو".

وتطرق للحديث عن إمكانية احترافهم قائلا: "الاحتراف سوق وأتمنى أن يسافروا للعب في الخارج وأتمنى أن يكون بمصر أكبر عدد من المحترفين، لم يعد الأمر بيد أحد سوى اللاعب والنادي، لا يجدي نفعا أن نقول إن هناك عقود احتراف وفي النهاية تحدث صدمة، لا شيء".

أخيرا عاد المدرب للحديث عن مباراة كوت ديفوار فقال: "كل مباراة لها طريقتها وشاهدنا في كل مباراة طريقة وأسلوب وكل فريق لديه مميزات ونضع الطريقة المناسبة وهؤلاء اللاعبون تدربوا على كل الطرق التي لعبنا بها ونتعامل مع لاعبين بعقليات متطورة ولديهم قدرة لاستيعاب كل التغييرات الفنية".

وتابع "مثلا إن منحت رمضان تعليمات على الخط لتعديل الطريقة لحظة واحدة ثم أجد التعديل قد تم، كوت ديفوار فريق منظم ولديه عدد كبير من المحترفين ولاعبين أصحاب سرعات ومهارات، لابد أن نعلم أننا نواجه بطل مجموعة في نهائي، نحن الاثنين تأهلنا، أتمنى تقديم مباراة تعبر عن الكرة الإفريقية".

وعن إمكانية الدفع بصلاح محسن بدلا من مصطفى محمد قال: "بالنسبة لاختيارات اللاعبين، نحن نضع خطة ثم نرى من يناسبها ونضع اللاعب المناسب وفي كل مباراة تخرج عناصر وتدخل أخرى".

وأراد غريب توجيه كلمة أخيرة فقال: "تقديري الكامل للمنظومة الكروية هنا، سندخل إلى المباراة النهائية بشكل جميل تتحدث عنه إفريقيا بالكامل، سعادتنا كبيرة للغاية بالرسالة التي أرسلها الرئيس عبد الفتاح السيسي، للجهاز واللاعبين والكلمة أسعدتنا جدا، لأن ذلك مثال لكل مدرب مصري يعمل في الساحة، أتمنى التوفيق".

وأتم "أتمنى رد الجميل للجماهير كما أقول لهم دوما، تعالوا ولن نخذلكم، ستعودون إلى منازلكم سعداء كما اعتدتم".

اقرأ أيضا

بي إن سبورتس: السوبر الإفريقي في الدوحة في فبراير المقبل

رمضان صبحي وسلاحه السري.. التطور على طريقة البوكيمون

ترتيبات اليوم الختامي لبطولة الأمم الإفريقية تحت 23 عاما.. غلق الأبواب السادسة مساء

شوقي غريب: فخور باللاعبين.. أشكر الجماهير وأدعوهم للنهائي

مدرب كوت ديفوار: أتمنى السير على خطى والدي وشقيقي والفوز باللقب

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك