حوار – مورينيو: ما رأيته في توتنام يحدث لأول مرة في مسيرتي.. وكنت أعرف إنني سأدربه يوما ما

الأربعاء، 20 نوفمبر 2019 - 19:50

كتب : رامي جمال

توتنام - مورينيو

مرة أخرى وصف جوزيه مورينيو المدير الفني لتوتنام نفسه بالسعيد وذلك بعدما عاد لتشيلسي في ولايته الثانية ولكنه الآن أصبح مدربا لغريمه التقليدي توتنام.

على غير العادة الاستثنائي هذا الحوار غير ملئ بالمشاحنات مع الآخرين بل هادئ للغاية وربما نجد فيه اختلافات كثيرة عن طريقة تفكير مورينيو في السابق.

وكل ما يلي هو الحوار الأول لمورينيو مع الموقع الرسمي لناديه الجديد توتنام.

الشغف

بدأ مورينيو حواره بالحديث عن السعادة والشغف وقال: "لا أستطيع أن أكون أسعد من ذلك، أنا أتطلع لذلك التحدي".

وأكمل "ماذا أستطيع أن أعد؟ الشغف، شغف حقيقي لعملي ولفريقي الجديد، هذه هي الطريقة التي كنت أدير بها فرقي السابقة وأحاول بكل وضوح جلب السعادة لكل من يحب هذا النادي".

أمر يحدث لأول مرة في مسيرته

وعن مدى تشوقه للعمل مع لاعبيه الجدد قال: "إنه لشرف كبير لأي مدرب أن يذهب لأي ناد ويشعر بالسعادة للتشكيل الذي سيحظى به".

وأكمل "هذا لم يحدث معي من قبل كي أكون أمينا، أكثر فترات مسيرتي كنت أذهب لأندية وأقول لنفسي حسنا أنا لست معجبا بالتشكيل بما فيه الكفاية وأبدأ في التفكير في كيفية تغيير ذلك".

وأضاف مورينيو "كنت أحاول التفكير في كيفية إحداث توافق بين أفكاري وهوية اللاعبين في الفريق".

واستدرك "لكن هنا هذه حالة مختلفة كليا، وهذه ليست كلمات وليدة اللحظة أو لكوني مدربا لتوتنام، هذه كلمات قلتها خلال آخر ثلاث أو أربع أو خمس سنوات كمنافس للنادي".

وتابع "دائما تحدثت عن مستقبل النادي وعن إمكانيات اللاعبين الرائعة، دائما تحدثت عن العمل الرائع الذي يقوم به النادي ليحافظ على لاعبيه الجيدين أمام رغبات كبار الأندية الأوروبية".

وشدد مورينيو "أنا معجب بتشكيل توتنام بالطبع، لن أقول أسماء أي لاعب فهذه ليست طبيعتي وهذا ضد مبادئي حول أهمية الفريق ككل، ولكنني معجب بإمكانيات التشكيل المتاح أمامي".

تطوير اللاعبين الشباب

يهتم توتنام بتصعيد اللاعبين الشباب ومورينيو دائما يُعرف عنه عدم ميله لذلك الاتجاه ويفضل ضم أصحاب الخبرات ولكن يبدو أن المدرب البرتغالي تغير.

وقال مورينيو: "لا يوجد أي مدرب في العالم لا يحب إشراك اللاعبين الصغار ومساعدتهم على التطور، لا يوجد واحد".

وأوضح "المشكلة إنه في بعض الأحيان يكون العمل في الفرق السنية المختلفة ليس جيدا بما فيه الكفاية لتصعيد لاعبين ولكن حينما تجد لاعبين رائعين أمامك فأنك كمدرب تصبح سعيدا لتطويرهم".

وأردف "أنا أنظر إلى تاريخنا –يقصد توتنام- وأرى أن الأكاديمية أبرزت العديد من المواهب للفريق الأول، بالطبع أتطلع للعمل مع الشباب".

اللعب ضد توتنام ورفض مقارنة

وعن اللعب ضد توتنام مع تشيلسي ومانشستر يونايتد قال: "اللعب ضد توتنام في ملعبه القديم وايت هارت لين كان صعبا دائما ولكن جميل، كان أحد الملاعب التي أذهب إليها بشغف كبير ولكن باحترام".

وأكمل "لاعبون رائعون وطريقة لعب جميلة طورها النادي في العقد الأخير وهذا حقيقي حتى حينما كنت منافس كان دائما هناك احترام كبير بيني وبين الفريق".

وأضاف "قابلتكم في نهائيات الكأس ونصف النهائي ومباريات كبيرة والاحترام كان متبادل دائما لأنه في ذهني ربما يوما ما أكون واحد منكم".

وانتقل مورينيو للحديث عن الملعب الجديد وملاعب التدريب وقال: "أعتقد أنك –يقصد الصحفي- متواضع للغاية عندما تقول استاد جميل، حقا أنت متواضع جدا، يجب عليك أن تقول أفضل استاد في العالم هذه هي الحقيقة".

وواصل "ملعب التدريب لا يعلى عليه، يمكن مقارنته بملاعب كرة القدم الأمريكية لا يمكن مقارنته بأي ملعب أوروبي على أي مستوى وأنا ذهبت لأفضل الأماكن".

وأتم "من المستحيل مقارنة ملعب التدريب بملعب آخر مثلما أرفض مقارنة الاستاد، هذا أمر يجعلنا جميعا فخورين جدا، ولكن ليس هذا فقط بل الظروف التي سنعمل فيها مدهشة للغاية".

اقرأ أيضا

عبد الرحمن مجدي.. باكورة مشروع الدراويش

حكاية قرار العميد الذي منح مصر "الشيخ كريم" بعد عامين من الإصابة

أمير توفيق لـ في الجول: لم تصلنا عروض لعلي لطفي أو أي لاعب آخر

10 مشاهد في سنوات تكوين مصطفى محمد: مقاتل بدأ كظهير أيمن وتغلب على الرباط الصليبي

مورينيو وتوتنام.. رهان لا يمكن للاستثنائي أن يخسره

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك