حصاد الجولة 8 من الدوري الإيطالي.. بوفون العنكبوت وكونتي لم يتعلم من درس أتالانتا

الأربعاء، 23 أكتوبر 2019 - 10:55

كتب : إسلام أحمد

ليتشي - ميلان

لم يعكر صفو الجولة الثامنة من الدوري الإيطالي سوى تعادلين سلبيين، الأول بين سامبدوريا وروما والثاني بين بريشيا وفيورنتينا في الختام.

بداية نارية و"ريمونتا" أي ريمونتادا في اللغة الإيطالية من لاتسيو أمام أتالانتا، ومحاولة لساسولو لتكرار الأمر أمام إنتر باءت بالفشل، وانتصار كبير لبارما على جنوى بخماسية مقابل هدف.

31 هدفا هي حصيلة أهداف الجولة في الدوري الإيطالي، وبطاقة حمراء وحيدة من نصيب جاستن كلويفرت.

FIlGoal.com يعرض لكم حصاد الجولة الثامنة من الدوري الإيطالي.

ريمونتا إيطالية

دفع أتالانتا ثمن التفكير في مباراة مانشستر سيتي في دوري الأبطال بعدما تقدم بثلاثية دون مقابل في الأوليمبكو أمام لاتسيو.

أتالانتا رغم التفوق إلا أن جاسبريني منح لاتسيو فرصة العودة بعد خروج لويس مورييل وعودة أغلب لاعبي الفريق للدفاع أغلب لحظات الشوط الثاني فدفع الثمن في ظل غياب مهاجمه دوفان زاباتا بسبب الإصابة.

النسور عادوا في العشرين دقيقة الأخيرة من اللقاء وبتعادل كان بطله تشيرو إيموبيلي الذي سجل هدفين من ركلتي جزاء وصنع آخر.

عودة ناقصة

في اليوم التالي من مباراة لاتسيو وأتالانتا يبدو أن أنطونيو كونتي لم يتعلم الدرس، بعدما تقدم بأربعة أهداف مقابل هدف على ساسولو.

فضّل كونتي إجراء عدة تغييرات ذات أدوار هجومية أقل دفع الثمن سريعا بهدفين في أقل من 10 دقائق وكادت أن تنتهي بتعادل النيروفيردي.

تفكير كونتي في مباراة بوروسيا دروتموند كاد يكلفه تعادل لكن دفاعه أنقذ في الثوان الأخيرة، ليظل منافسا ليوفنتوس على الصدارة رغم خسارة دربي إيطاليا.

لا جديد في ميلان

حتى مع تغيير المدير الفني في الروسونيري تتواصل المعاناة، الفريق تحسن على مستوى نقل الكرة وحاول في أكثر من موقف إضافة الهدف الثاني لكن الرعونة مع بعض المشاكل في الإنهاء أعادت ليتشي بأخطاء دفاعية.

وعقب تقدم ميلان مجددا، لا تزال الأخطاء الفردية التي تتحول لأهداف يعاني منها ميلان، أي خطأ يساوي هدفا للخصم دائما ويقابله انهيار بين لاعبي الفريق.

الحصيلة تعادل أول في الموسم وبداية غير مُبشرة على مستوى النتيجة مع ستيفانو بيولي، ومطالبة برحيل الإسباني سوزو، إذ يرى عددا من المشجعين أنه السبب في هدف التعادل القاتل الذي سكن شباك الفريق عقب وقوفه دون ضغط على حامل الكرة في لقطة الهدف.

ما لها إلا بوفون

تريد تصدي رائع وتشاهده دون أن تمل، ليس لها إلا جانلويجي بوفون حارس يوفنتوس البالغ 42 عاما.

في الوقت القاتل نجح بوفون في ضمان هدف يوفنتوس على بولونيا بهدفين مقابل هدف في مباراة شهدت تسجيل رونالدو هدفه الخامس في آخر 6 مباريات مع يوفنتوس ومنتخب البرتغال.

فوز ضمن الصدارة ليوفنتوس بفارق نقطة عن إنتر لكنه ليس يوفنتوس القوي الذي نعرفه محليا، أفكار ساري لم يهضمها بعد لاعبي يوفنتوس ولا تزال طور التحسن والتطور.

بارما حقق أكبر فوز في الجولة الحالية بالفوز بنتيجة 5-1 على جنوى الذي أقال مدربه وعيّن تياجو موتا مديرا فنيا والمنتظر رؤية أفكاره الفنية خاصة خطة 2-7-2.

في الجولة التاسعة سنكون على موعد مع قمة بين ميلان وروما وكلاهما يترنح في ضوء النتائج السلبية ومحاولة الخروج من النفق المظلم من أجل العودة للمنافسة على المقاعد الأوروبية.

إنتر يستضيف بارما ويوفنتوس يحل ضيفا ثقيلا على ليتشي وتنتهي الجولة بمواجهة قوية تجمع فيورنتينا ولاتسيو.

اقرأ أيضا:

بالفيديو – ريال مدريد يهرب من إسطنبول بأول انتصار في الأبطال.. وسان جيرمان يُدمر بروج

تأجيل الدوري – العشري لـ في الجول: عشوائية مستمرة

بالفيديو - ضع ديبالا في مكانه الصحيح وستفوز.. يوفنتوس يتخطى لوكومتيف

اتحاد الكرة: تأجيل القمة لنهاية الدور الأول.. والجولة الخامسة بعد بطولة إفريقيا

مصدر في الأهلي لـ في الجول: ارتياح بعد بيان اتحاد الكرة

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك