خطايا ميتشو وسلاح فتاك غائب في ملامح هزيمة الزمالك من الأهلي

الجمعة، 20 سبتمبر 2019 - 23:15

كتب : رامي جمال

ملامح هزيمة الزمالك أمام الأهلي

تعرض الزمالك لهزيمة ثانية على التوالي تحت قيادة مدربه ميلوتان سريديوفيتش "ميتشو" وبعدما حافظ الفريق على نظافة شباكه في أول ثلاث مباريات استقبل مرماه خمسة أهداف في مواجهتين.

وفي النهاية خسر الزمالك لقب السوبر المصري لموسم 2018-2019 بعدما سقط أمام غريمه التقليدي الأهلي يوم الجمعة في ملعب برج العرب بثلاثة أهداف لهدفين.

ويستعرض FilGoal.com أبرز ملامح هزيمة الزمالك من الأهلي.

خطايا ميتشو

دفع ميتشو بأشرف بنشرقي في الهجوم وحيدا وواصل الاعتماد على محمد عبد الشافي مثلما فعل في لقاء بيراميدز لإيقاف الجبهة اليمنى للأهلي هذا مع وجود فرجاني ساسي بجوار طارق حامد في وسط الملعب.

ما حدث في التالي كان محبطا لميتشو والزمالك، جعل ريني فايلر مدرب الأهلي رمضان صبحي ينتقل للناحية اليمنى ويتبادل الأدوار مع حسين الشحات.

خريطة تحركات رمضان صبحي

كل ذلك أدى لوجود مساحات شاسعة خلف عبد الشافي وأرسل أحمد فتحي العرضية تلو الأخرى، وتوغل رمضان والشحات أكثر من مرة ومررا الكرة للقادم من الخلف.

خريطة تحركات حسين الشحات

ربما وجود عبد الله جمعة كان سيصبح مفيدا أكثر من عبد الشافي.

هذا دفاعيا، وهجوميا عُزل فرجاني ساسي تماما عن الهجوم بسبب مواجهة محمد مجدي "أفشة" له بشكل مستمر كلما تسلم اللاعب التونسي الكرة فغاب عن الظهور في اللقاء.

في النهاية لم يستطع الزمالك إيصال أي كرة لأشرف بنشرقي فأصبح اللاعب المغربي وحيدا بين رباعي دفاع الأهلي.

ونتيجة لذلك وبسبب سيطرة الأهلي على وسط الملعب والناحية اليمنى للفريق الأحمر واليسرى للزمالك لم يجد الفريق الأبيض سوى حلا وحيدا.

وهذا يقودنا للنقطة التالية.

شيكابالا

اعتمد الزمالك في الشوط الأول على تقدم علي معلول للهجوم وبالتالي واصل لاعبوه تمرير الكرة إلى شيكابالا لإرسال العرضيات والتسديد على مرمى الأهلي.

لكن كل ذلك لم يفلح بسبب قوة دفاع الأهلي وعودة لاعبي خط الوسط للتغطية على تقدم معلول للأمام.

والنتيجة؟

شيكابالا أرسل ثلاث عرضيات لم يكن منهم أي واحدة صحيحة، سدد مرتين منهم تسديدة وحيدة وكانت ضعيفة على مرمى محمد الشناوي.

لم يمرر سوى سبع تمريرات صحيحة لا يوجد منهم أي تمريرة داخل منطقة الجزاء.

خريطة تمريرات شيكابالا

هذا بالإضافة لكون شيكابالا ثاني أكثر اللاعبين فقدا للكرة في الزمالك بست مرات خلف أشرف بنشرقي الذي فقدها ثماني مرات.

أحد الكرات التي فقدها شيكابالا نتيجة الضغط عليه تسببت في استقبال الزمالك للهدف الثالث.

أفكار فايلر وأدوار أفشة وأجايي في ملامح فوز الأهلي على الزمالك

أخطاء ساذجة

لم يستطع الزمالك التقدم للأمام وأصبح الأهلي أخطر بمرور الوقت ونتيجة لذلك الضغط ارتكب لاعبو الفريق الأبيض الكثير من الأخطاء الساذجة.

محمد عواد حارس المرمى كاد يكلف فريقه هدفا في الدقائق الأولى لولا عدم إتقان حسين الشحات للتسديدة.

عبد الشافي أخطأ في لقطة الهدف الثاني ما جعل الكرة تعود إلى حسين الشحات ليسجل هدفا كان كفيلا بقتل المباراة معنويا.

هذا بالإضافة لسوء التمركز في لقطة الهدف الثالث ما جعل أجايي يتسلم الكرة بشكل مريح ويراوغ ثم يسدد في شباك محمد عواد.

سلاح فتاك غائب

ربما لو شارك مصطفى محمد مبكرا لاختلف شكل الزمالك، المهاجم الشاب تسبب في ركلة جزاء وساهم في الثانية، أربك دفاع الأهلي كثيرا وكان مصدر إزعاج حقيقي لهم.

من بين ستة تمريرات صحيحة لمصطفى محمد من أصل ثمانية، تمريرتان ذهبا بشكل مباشر لداخل منطقة جزاء الأهلي.

راوغ مرة بشكل صحيح وسدد ثلاث مرات منهم تسديدة وحيدة صحيحة.

خريطة تحركات مصطفى محمد

كل الأرقام مقدمة بالتعاون مع كورة ستاتس

طالع أيضا

الأهلي بطلا للسوبر في عودة الروح للكرة المصرية

الزمالك يفقد نجمه في بداية الدوري

تحذير لرواد فانتازي الدوري المصري

ميدو يجيب.. كم كان ليصبح سعره لو أنه لاعبا محترفا الآن؟

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك