بالفيديو - أوساسونا يخرّب احتفالية فاتي.. برشلونة يتعثر بالتعادل رغم انتفاضة مراهقه

السبت، 31 أغسطس 2019 - 19:02

كتب : زكي السعيد

جريزمان - برشلونة

تعثر برشلونة وسقط في فخ التعادل أمام مضيفه أوساسونا بهدفين لكل طرف، على ملعب إل سادار، في الجولة الثالثة من الدوري الإسباني.

روبيرتو توريس سجل مرتين لـ أوساسونا، فيما كان هدفي برشلونة من نصيب البديلين: أنسو فاتي، وأرتور ميلو.

ليرفع برشلونة رصيده إلى 4 نقاط في المركز الخامس، ويرفع أوساسونا رصيده إلى 5 نقاط في المركز الرابع.

المباراة شهدت رقما قياسيا تاريخيا لـ برشلونة، عندما سجل فاتي وصار أصغر مُسجل تاريخ البلاوجرانا بالدوري الإسباني.

برشلونة خاض المباراة دون الثلاثي: ليونيل ميسي، ولويس سواريز، وعثمان ديمبيلي، إذ يغيبون للإصابة، وتواصل اعتماده في خط هجومه على: أنطوان جريزمان، وكارليس بيريز، ورافينيا ألكانتارا.

ليقدّم برشلونة شوطا أول مريعا على المستوى الهجومي، ويفشل في تسديد أي كرة بين القائمين.

في المقابل، ظهر أوساسونا العائد للدوري الممتاز نشيطا ومدفوعا بأصوات جماهيره المتحمسة، وتمكن من افتتاح النتيجة مبكرا.

روبيرتو توريس استقبل عرضية من براندون في الدقيقة السابعة، وسدد يسارية خارقة على الطائر مزقت شباك برشلونة وأعلنت التقدم لـ أوساسونا، نتيجة لم تتغير حتى أنهى الحكم الشوط الأول.

مع بداية الشوط الثاني، أجرى إرنستو فالفيردي تغييرا هجوميا في صفوف برشلونة، ودفع بالشاب أنسو فاتي بدلا من نيلسون سيميدو.

فاتي الذي يلعب مباراته الثانية رفقة برشلونة بعد ظهوره بديلا في المباراة الماضية أمام ريال بيتيس، يبلغ 16 عاما و304 يوما، وسيحتاج إلى 6 دقائق فقط على أرض الملعب حتى يسجل رقما قياسيا للبلاوجرانا.

فاتي استقبل عرضية من كارليس بيريز، وأودع الكرة الشباك برأسية في الدقيقة 51، ليصير أصغر مسجل على الإطلاق في تاريخ برشلونة بالدوري الإسباني.

اللاعب المراهق تفوّق على بويان كركيتش حامل الرقم السابق الذي سجّل بعمر 17 عاما و53 يوما، وليونيل ميسي الذي سجل بعمر 17 عاما و331 يوما.

اللاعب المنحدر من غينيا بيساو، بات أيضا ثالث أصغر مُسجل في تاريخ الدوري الإسباني، خلف أولينجا (16 عاما و98 يوما)، وإيكر مونياين (16 عاما و289 يوما)

لكن فاتي لم يحطّم الرقم القياسي العمومي لأصغر مُسجل في تاريخ برشلونة والمسجل باسم الفيليبيني باولينو ألكانتارا عام 1921، وقتما بلغ من العمر 15 عاما و4 أشهر و18 يوما.

بديل آخر سيترك تأثيرا فوريا في صفوف برشلونة، هو البرازيلي أرتور الذي سجّل التقدم في الدقيقة 64 بعد 9 دقائق من دخوله.

الهدف هو الأول لـ أرتور في 45 مباراة رسمية مع برشلونة.

أوساسونا تقدّم للأمام في الدقائق الأخيرة، وكاد خوان فيار أن يدرك التعادل من تسديدة قوية بعد دخوله بلحظات، لكن تير شتيجن تصدى ببراعة في الدقيقة 78.

برشلونة دفع ثمن تراجعه، عندما ارتكب المدافع جيرارد بيكيه ركلة جزاء في الدقيقة 80 بلمسة يد.

الحكم أشار إلى ركلة ركنية في البداية، قبل أن يغيّر قراره فورا بإشارة مساعده ويحتسب ركلة جزاء.

روبيرتو توريس انبرى للركلة وتعادل بنجاح مسجلا هدفه الثاني في المباراة بالدقيقة 81.

توريس رفع رصيده بقميص أوساسونا إلى 45 هدفا، ليصير هداف فريقه في القرن 21.

وفي الدقيقة 88، كاد كارليس بيريز أن يعيد برشلونة إلى المقدمة عندما انفرد بـ روبن، لكن الحارس المخضرم أمسك بالكرة بعد أن تباطأ الجناح الشاب في التسديد.

لتنتهي المباراة معلنة عن تعثر جديد لـ برشلونة بعد الهزيمة في الجولة الأولى أمام أتليتك بلباو.+

اقرأ أيضا:

داخل رأس فايلر.. كيف يفكر وكيف يلعب

مدرب الأهلي - ريني فايلر.. "قد لا يكون الأمر سارا لعدد كبير من اللاعبين

بالفيديو – طرد تريزيجيه

تاريخ مواجهات فايلر ضد الكبار ومساعده.. ماذا فعل أمام مدرب الزمالك الأسبق

بالفيديو - أوساسونا يخرّب احتفالية فاتي.. برشلونة يتعثر بالتعادل رغم انتفاضة مراهقه

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك