نيدفيد: قلقت من كارتيرون بسبب البدري.. ولا أرى نفسي سوى في الأهلي

الخميس، 08 أغسطس 2019 - 10:18

كتب : FilGoal

كريم نيدفيد - الأهلي - الاتحاد

كشف كريم نيدفيد لاعب وسط الأهلي إنه واجه صعوبات عديدة حتى أثبت جدارته بالاستمرار في صفوف الفريق.

كريم نيدفيد

النادي : الأهلي

وقال نيدفيد خلال استضافته بقناة ناديه: "عندما تولى باتريس كارتيرون المسؤولية في الموسم الماضي شعرت بالقلق نسبيا من رد فعل الجماهير، وظن البعض أن كارتيرون سيجاملني مثلما قيل إنني ابن حسام البدري".

وأضاف اللاعب الشاب "لقد تعلمت كثيرا مما حدث و(اتقرصت) لذا عملت بكل جدية وتفكيري اختلف، وتوقعت أنني سأحصل على الفرصة مع كارتيرون في أسرع وقت ممكن، إلا أنني ابتعدت تماما عن الحسابات رغم تأكيد الكثيرين على أنني أكثر اللاعبين جدية في التدريبات".

وواصل "كابتن سامي قمصان ومحمد يوسف وباقي اللاعبين كانوا ينظرون إلي في دهشة، ولا يجدوا تفسيرا لما يحدث معي، وفي إحدى رحلات الفريق إلى كينيا سألت كابتن يوسف (لماذا لا ألعب)، ورد علي بأنه لا يجد مبررا لذلك".

وأوضح نيدفيد "لم أشارك في أي مباراة تحت قيادة كارتيرون باستثناء مواجهة الترسانة في كأس مصر، لقد غير مركزي من لاعب الوسط للظهير الأيمن لعدم اقتناع المدرب الفرنسي بأداء أكرم توفيق، وبعدها بفترة أشركني في نفس المركز بمباراة الترجي لإصابة محمد هاني في الشوط الأول".

واستطرد "لم يكن أمامي حينها سوى مواصلة العمل بكل جدية أو الرحيل عن الفريق، إلا أنني اهتممت بتفاصيل بسيطة مثل الأكل والنوم والتدريبات البدنية ودخلت تحديا مع نفسي ليس لإثبات شيء لأحد".

وواصل كريم نيدفيد "لا أرى نفسي سوى في الأهلي، وإذا لا تتقبلني الجماهير إما السير في اتجاههم والرحيل أو التواجد بقوة وبالفعل نجحت في استعادة ثقة الجماهير، وكافأني الله عندما كان الفريق (واقعا) بلغة كرة القدم".

وأردف لاعب الأهلي "أصعب فترة في الموسم الماضي، كانت ما بعد إقالة كارتيرون وخسارة نهائي دوري الأبطال والخروج من البطولة العربية، لقد عانى الفريق وقتها من إصابات عديدة، إضافة إلى تغيير الجهاز الفني وخوض مباراة كل 3 أيام، لقد لعب الأهلي 8 مباريات خلال أقل من شهرين، فاز 7 مرات مقابل تعادل وحيد، مما ساهم في اقتراب الفريق من المنافسة".

وحدد كريم نيدفيد أصعب مباراة للأهلي في الموسم الماضي، قائلا "شبيبة الساورة في الجزائر، كانت مواجهة صعبة للغاية، ونجحنا في الخروج بالتعادل 1-1".

ولفت "الفوز بدوري الأبطال يعد هدف الجميع في النادي من لاعبين وجهاز فني وإدارة وجماهير، فالفوز بالدوري أو الكأس أو السوبر أمر عادي لأي لاعب يمر على الأهلي، فمن الممكن ألا تشارك أساسيا وتفوز بهذه الألقاب مع الأهلي، أما من يريد كتابة التاريخ مع الأساطير عليه أن يتوج ببطولة إفريقيا".

وشدد نيدفيد "أرى أن الفريق حاليا أفضل مما كان عليه في العامين الماضيين، رغم تأهلنا للمباراة النهائية مرتين على التوالي ضد الوداد ثم الترجي، كما أن لدينا دوافع داخلية بعد خسارة النهائي مرتين وأنت تشاهد المنافس يحتفل بالفوز أمامك، لابد أن يكون الهدف واحد للجميع وإلا لن يتحقق مهما انضم من لاعبين".

وأكد كريم نيدفيد "الفوز ببطولة الدوري خطوة مهمة جدا لمنح الفريق ثقة تشعر اللاعبين بأننا فريق ثقيل، لقد تخطينا مراحل عديدة من الهجوم الشديد والتشكيك في النادي ولاعبيه ولكن لم نرد على أحد بكل كان تركيزنا أن يكون الرد في الملعب، أما من يتحدث كثيرا فهو متفرغ أو ليس لديه ما يقدمه".

وبشأن رأيه في مارتن لاسارتي المدير الفني للفريق، رد نيدفيد "لا يمكن للاعب أن يدلي رأيه في مدربه، ولكنه يجيد التعامل النفسي مع اللاعبين، وعلاقته جيدة مع معظمهم، ولكن لا يوجد مدربه يحبه 30 لاعبا مرة واحدة".

واختتم نيدفيد حديثه عن إصابته في غضروف الركبة، قائلا "لقد أجريت عملية جراحية ناجحة في ألمانيا تحت إشراف البروفيسور فايلر، وأنفذ حاليا البرنامج التأهيلي وهناك تواصل بين الخبير الألماني وطبيب الفريق، سأعود الأسبوع المقبل إلى ألمانيا لتقييم حالة الركبة وعمل متابعة لتحديد إمكانية العودة للتدريبات أو الاستمرار في البرنامج التأهيلي".

اقرأ أيضا:

كاف يؤجل السوبر الإفريقي لأجل غير مسمى

الأهلي يسوي نزاعه مع شركة "صلة"

الإسماعيلي يتحدث عن إمكانية ضم مؤمن زكريا

محاولة لتفجير الميركاتو.. عرض من ريال مدريد لضم نيمار

كل شيء تم.. لوكاكو في طريقه إلى إنتر

أرسنال يقترب من صفقة جديدة

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك