بين مانشستر سيتي وليفربول.. محطات حاسمة في مشوار الدوري الإنجليزي

الأحد، 12 مايو 2019 - 23:30

كتب : محمد يسري

مانشستر سيتي - ليفربول

هي محطات صعبة من مر منها فاز ومن تعثر فيها تعطل حتى خسر أفضليته في سباق الدوري الإنجليزي. ومانشستر سيتي كان الرابح الأكبر.

سباق طويل واستغلال للفرص توج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي على حساب ليفربول برصيد 98 نقطة وبفارق نقطة عن الأحمر ليحافظ الفريق السماوي على لقبه الذي حققه في الموسم الماضي برصيد 100 نقطة.

38 جولة كان بها العديد من المحطات الهامة وفارقة في مشوار الوصول للدوري. منها من تفوق فيه مانشستر سيتي ومنها من تعثر به ليفربول.

FilGoal.com يستعرض أبرز 5 محطات كانت سببا في تتويج سيتي باللقب ومحطات كانت سببا في خسارة ليفربول للدوري الإنجليزي.

والبداية مع مانشستر سيتي.

-نيوكاسل.. لأن الـ3 نقاط أهم من الأداء

في الجولة الرابعة للدوري استضافت كتيبة بيب جوارديولا فريق نيوكاسل وذلك بعد التعادل مع ولفرهامبتون في الجولة الثالثة ما كلفهم خسارة صدارة الدوري لصالح ليفربول.

بنسق أقرب مما لعب به ولفرهامبتون خاض نيوكسل اللقاء ونجح في التعادل عن طريق دي أندري يدلين بعد أن تقدم رحيم سترلينج مبكرا لسيتي.

بعد الهدف تكتل نيوكاسل ودافع بشراسة، إلا أن تسديدة بعيدة المدى من كايل ووكر كتبت الانتصار لسيتي ومنعته من التعثر مجددا في الدوري.

ليفربول.. 3 نقاط للعودة للمنافسة

قبل الجولة 21 للدوري كان ليفربول يتصدر بفارق 7 نقاط، ومانشستر سيتي لم ينتصر إلا مباراتين فقط من أخر 5 مباريات لذا كانت أي نتيجة أخرى غير الفوز على ليفربول حين يحل ضيفا على ملعب الاتحاد تُعني خسارة سيتي للقب إكلنيكيا.

بداية ليفربول القوية لم تمنع سيتي من النجاح في الاختبار، وربما كان التوفيق صاحب العامل الأكبر بعدما أبعد إيمريك لابورت الكرة قبل أن تدخل كاملة إلى شباك السيتي بفارق سنتيمترات.

بأقدام سيرخيو أجويرو وليروي ساني انتصر سيتي وقلص الفارق وألحق بليفربول الهزيمة الأولى والوحيدة هذا الموسم في الدوري، ليعود الفارق لـ4 نقاط.

توتنام.. إيدرسون يحمى مرماه

بعد الإقصاء من دوري أبطال أوروبا وضياع حلم اللقب الأوروبي على يد توتنام، كان على مانشستر سيتي مواجهة الفريق اللندني من جديد في الجولة 35.

في ذلك التوقيت كانت المنافسة قد وصلت للاشتعال بين سيتي وليفربول. فقدان أي نقطة يساوي خسارة اللقب.

لكن هدف في الدقيقة 5 من فيل فودين بعد صناعة رائعة من أجويرو الذي استغل عرضية بيرناردو سيلفا كتبت الانتصار لسيتي، في مباراة تألق فيها إيدرسون وتصدى للعديد من الفرص من لاعبي توتنام.

مانشستر يونايتد.. الفوز في أخر المباريات الصعبة؟

عقب مواجهة توتنام مباشرة لعب سيتي ضد مانشستر يونايتد في مباراة الدربي على ملعب الأخير، وذلك بعد 4 أيام من مواجهة توتنام.

مباراة يونايتد كانت أخر المباريات الصعبة المتبقية لسيتي في جدول الدوري على الورق.

صمود الشياطين الحمر استمر حتى الدقيقة 54 حين نجح بيرناردو سيلفا في التسجيل في شباك دافيد دي خيا، الذي عاد في الدقيقة 66 وأخطأ من جديد في تقدير تسديدة ليروي ساني لينتهي الدربي لصالح فريق جوارديولا.

بيرنلي.. يوم الحسم الحقيقي

في الجولة 36 خرج سيتي لمواجهة بيرنلي ترف مور، الذي يعد واحد من أصعب الملاعب في إنجلترا على جوارديولا، حيث تعادل سيتي في الموسم الماضي مع كتيبة المدرب شون دايتش بهدف لكل فريق.

كرات عالية وقوة بدنية ودفاع قوي وغلق كل المساحات، هذا ما وجده سيتي ضد بيرنلي، حتى سجل أجويرو هدفا في الدقيقة 63 بعدما مرت الكرة خط المرمى بسنتيمترات في لقطة ذكرت المشاهدين بكرة ليفربول التي لم تتخط خط المرمى.

فاز سيتي بهدف أجويرو وحصد نقاط المباراة ليبدو وكأنه حسم الدوري فعليا رغم صراع النقطة مع ليفربول وتبقي مباراتين له ضد ليستر سيتي وبرايتون إلا أنه حسم الأولى بصاروخية فينسينت كومباني على ملعب الاتحاد، وسحق برايتون برباعية على ملعب الأخير.

تلك كانت أبرز محطات سيتي للفوز بالدوري، فماذا عن المحطات التي تسببت في خسارة ليفربول اللقب؟

العجيب أن ليفربول لم يتعثر كثيرا هذا الموسم! خسارة واحدة فقط كانت ضد سيتي في الجولة 21 جاءت بعد 3 تعادلات فقط للفريق ضد تشيلسي وسيتي في الجولتين 7 و8 وأرسنال في الجولة 11.

لكن ما جعل ليفربول يفقد لقب الدوري فعلا هو كثرة التعادلات، تحديدا من نهاية يناير وحتى بداية مارس.

من الجولة 24 وحتى الجولة 29 لم ينتصر ليفربول إلا في مباراتين فقط خلال 6 جولات. ضد بورنموث وواتفورد، وتعادل 4 مباريات.

تعادلان متتاليان في الجولتين 24 و25 ضد ليستر سيتي على أنفيلد ووست هام على ملعب الأخير، ثم تعادل ضد يونايتد في الجولة 27 على أولد ترافورد، ثم تعادل أخير مع إيفرتون في الجولة 29 على ملعب جوديسون بارك.

هنا فقد ليفربول أفضليته وعاد سيتي للمنافسة بعد أن كان الفارق 7 نقاط لليفربول.

اقرأ أيضا

خبر في الجول – عرضان محليان لإيهاب جلال حال رحيله عن المصري

بالفيديو – هدية كتالونية للخفافيش.. برشلونة يهزم خيتافي وفالنسيا ينتصر على ألافيس

جوارديولا: أبارك لـ ليفربول وأشكرهم.. هذا أصعب لقب في حياتي

حكايات في رمضان – ألفارو ريكوبا.. "كان بإمكانه أن يصبح الأفضل لكنه لم يرغب في ذلك"

الأهلي يرد على تأجيل مباراة الزمالك والإنتاج.. و"نحن الأقرب وليس ذنبنا أننا نجيد في الـ+90"

لاعب الموسم الواحد؟ لا يحتاج للرد.. صلاح يحافظ على الحذاء الذهبي ويتشاركه مع حفل إفريقي

بالفيديو – إنجلترا للأفارقة.. صلاح وماني وأوباميانج يتساوون في قمة صراع الهدافين

كتيبة جوارديولا كانت تنتظر تعثر ليفربول، وهو ما حدث بالفعل.

مانشستر سيتي استغل تعثرات ليفربول أفضل استغلال، وحقق 14 انتصارا متتاليا من الجولة 24 وحتى النهاية، في الوقت الذي تعادل فيه ليفربول 3 مرات، ليعودوا للصدارة ويتوجوا باللقب عن جدارة واستحقاق بعد موسم شهد منافسة تُصنف ضمن الأشرس في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك