برشلونة ويونايتد.. تاريخ مواجهات انتهى بـ3 بطولات وتقارب في النتائج

الجمعة، 15 مارس 2019 - 14:05

كتب : FilGoal

مانشستر يونايتد برشلونة

أسفرت قرعة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عن مواجهة قوية بين مانشستر يونايتد وبرشلونة، طرفا نهائي المسابقة في 2009 و2011.

قرعة ربع نهائي المسابقة أسفرت عن عدة مواجهات متوازنة.. تعرف عليها.

برشلونة وصل إلى هذا الدور بعد تخطي ليون الفرنسي بنتيجة 5-1 في مجموع المباراتين، بعدما انتهى لقاء الذهاب بالتعادل السلبي في فرنسا.

أما الشياطين الحمر فحققوا عودة تاريخية أمام باريس سان جيرمان في الثواني الأخيرة. الذهاب في أولد ترافولد انتهى بفوز الباريسيين 2-0 ولكن في حديقة الأمراء تمكن رجال المدرب أولي جونار سولشاير من العودة والفوز 3-1.

وتعيد مواجهة الفريقين إلى الأذهان الصدام بينهما في نسختي نهائي دوري الأبطال عامي 2009 و2011، وهي ما تحمل بالطبع ذكريات سعيدة للفريق الكتالوني.

برشلونة حقق الفوز في تلك المباراتين ليتوج باللقب تحت قيادة بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الحالي، ولكن قبلهما لم يكن الحال مرجحا الكفة بهذه الطريقة.

طوال تاريخيهما تقابل الفريقان في 11 مواجهة بالمسابقات الأوروبية: 3 صدامات في كأس الكؤوس الأوروبية، و8 لقاءات في دوري أبطال أوروبا.

خلال الـ11 مواجهة انتصر برشلونة في 4 مباريات - منهما النهائيين سابق ذكرهما - بينما حقق يونايتد الفوز في 3 مناسبات، وانتهت 4 مباريات بالتعادل.

أول مواجهة بينهما كانت في ذهاب ربع نهائي كأس الكؤوس موسم 83-84، وانتهت بفوز البلاوجرانا بهدفين نظيفين سجلهما جرايم هوج بالخطأ في مرماه، وخوان كارلوس روخو.

ولكن في العودة نجح الشياطين الحمر في الانتفاض وتحقيق الانتصار بثلاثية تاريخية على ملعبهم ليتأهلوا إلى نصف النهائي، براين روبسون سجل هدفين واختتم الثلاثية فرانك ستابيلتون.

بعد ذلك تعين على الفريقين الانتظار لـ7 سنوات من التقابل مجددا، ولكن هذه المرة في نهائي المسابقة عام 91 ، وحينها توج يونايتد باللقب بعد الانتصار 2-1.

مارك هيوز سجل هدفي الفريق الإنجليزي فيما أحرز رونالد كومان هدف تقليص الفارق.

بعد ذلك تقابلا في دور المجموعات موسم 94-94. المباراة الأولى انتهت بالتعادل 2-2، والثانية فاز برشلونة برباعية نظيفة.

تكرر الأمر في مجموعات 98-99، وهو الموسم الذي حقق فيه يونايتد الثلاثية التاريخية. والمواجهتين انتهتا بالتعادل 3-3.

عاد الفريقان للتقابل مجددا في دور المجموعات عام 2008، وهو الموسم الذي حقق فيه يونايتد لقب البطولة أيضا. لقاء انتهى بالتعادل السلبي وآخر بهدف نظيف للشياطين سجله بول سكولز.

وفي نهائي 2009 انتصر بارسا بثنائية نظيفة سجلهما صامويل إيتو وليونيل ميسي، قبل أن يكرروا الانتصار في نهائي 2011 بنتيجة 3-1. بيدرو وميسي ودافيد بيا سجلوا للبارسا، وواين روني سجل ليونايتد.

سيتقابل الفريقان مجددا في 2019 أي بعد 8 سنوات من آخر مواجهة. ولا يتبقى من اللاعبين الذين خاضوا هذا اللقاء سوى ليونيل ميسي وسيرجيو بوسكيتس وجيرارد بيكيه من برشلونة، وأنطونيو فالنسيا من يونايتد.

اقرأ أيضا:

مواجهات متوازنة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.. ليفربول يواجه بورتو

ماذا يفعل صلاح أمام الفرق البرتغالية.. هز الشباك وذكرى سيئة وليفربول لا يخسر أمام بورتو

إيمري: أشعر بالفخر.. والدوري الأوروبي خطوتنا نحو دوري الأبطال

سواريز: جيرارد منعني من الانتقال لـ أرسنال في 2013

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك