مونديال اليد - افتتاح البطولة بمواجهة ألمانيا ضد الكوريتين تحت علم واحد لأول مرة

الخميس، 10 يناير 2019 - 13:55

كتب : محمد سمير

دمج الكوريتين تحت علم واحد

تنطلق مساء اليوم الخميس النسخة 26 من بطولة العالم لكرة اليد والمقامة بدولتي ألمانيا والدنمارك حتى 27 من الشهر الجاري.

وتشارك خمسة فرق عربية في البطولة وهم مصر وتونس والسعودية والبحرين وقطر. (جدول مباريات مصر ونظام التأهل الجديد)

وتقام المباراة الافتتاحية بين منتخبي ألمانيا ونظيره الكوري الذي يضم بين صفوفه لاعبين من كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية تحت علم واحد لأول مرة في كرة اليد في السابعة والربع من مساء اليوم.

ويعتبر المنتخب الألماني هو أكثر المنتخبات مشاركة في بطولة العالم إذ يسجل مشاركته رقم 24 في المونديال.

بينما يلعب منتخب كوريا تحت علم واحد للمرة الأولى في التاريخ إذ شارك من قبل منتخب كوريا الجنوبية 11 مرة من قبل أخرهم في مونديال 2013.

ويقع المنتخبان في المجموعة الأولى التي تضم بجوارهما فرق روسيا وصربيا والبرازيل وفرنسا.

وفي التاسعة والربع من مساء اليوم يخوض منتخب الدنمارك المواجهة الافتتاحية أمام تشيلي ضمن مباريات المجموعة الثالثة.

وتضم المجموعة الثالثة بجوارهما منتخبات السعودية وتونس والنمسا والنرويج.

دمج الكوريتين:

كان من المفترض مشاركة منتخب كوريا الجنوبية في النسخة الحالية من بطولة العالم بعد حصوله على المركز الثالث ببطولة كأس آسيا.

ولكن استمرارا لدور الرياضة في تحسين العلاقات بين الكوريتين وافق الاتحاد الدولي لكرة اليد في أكتوبر الماضي على مشاركة البلدين تحت علم واحد.

وسمح الاتحاد الدولي لكرة اليد لمنتخب كوريا بإعلان 20 لاعبا في قائمة الفريق بدلا من 16 من أجل تسهيل عملية دمج المنتخبين.

ويضم منتخب كوريا 4 لاعبين من فريق كوريا الشمالية والذين يشاركون للمرة الأولى.

كوريا موحدة:

كانت بداية كوريا الموحدة في الرياضة رسميا في دورة الألعاب الشتوية في فبراير الماضي كحدث تاريخي.

وخاض منتخب كوريا (الموحد) منافسات هوكي الجليد للسيدات بفريق شهد دمج لاعبي الكوريتين الجنوبية والشمالية.

وجاء القرار وقتها نتيجة للاتفاقات بين البلدين في يناير 2018 بغرض محاولة التقريب بين الدولتين المتنازعتين ورغبة في خفض التوتر السياسي.

وبعد الأولمبياد الشتوية في فبراير الماضي شارك رياضيو الكوريتين في عدة فعاليات رياضية بفريق موحد ولكن تشهد كرة اليد ذلك لأول مرة.

وأبرز ما شاركت به كوريا بعد دورة الألعاب الشتوية كان ذلك في دورة الألعاب الآسيوية في أغسطس الماضي.

ويشهد علم كوريا الجديد شكل دمج الكوريتين على الخريطة، ورغم ذلك مازالت هناك أصوات معارضة من البلدين حول فكرة الدمج.

ولم تنته خطط الدمج عند ذلك الحد بل تدرس دولتا كوريا الشمالية والجنوبية بتقديم ملف مشترك لطلب استضافة دورة الألعاب الأولمبية في 2032.

نجم المجر لـ في الجول: مواجهة مصر صعبة بسبب المدرب الذي يعلمنا جيدا

هداف الأرجنتين لـ في الجول: نواجه منافسة قوية مع مصر وقطر للتأهل كثالث

مدرب أنجولا لـ في الجول: نسعى لتقديم صورة مشرفة.. ولا أتوقع تأهل مصر

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك