حوار - رمضان يتحدث عن التفكير في الـ6-1 والفارق بين غانا التصفيات وإفريقيا

الأحد، 13 نوفمبر 2016 - 00:26

كتب : FilGoal.com

رمضان صبحي‎

تحدث رمضان صبحي جناح فريق ستوك سيتي الإنجليزي والمنتخب المصري عن الفارق بين مواجهة منتخب غانا في تصفيات كأس العالم وفي بطولة أمم إفريقيا، وكيف سيدخل المنتخب المباراة؟

رمضان صبحي

النادي : بيراميدز

المنتخب المصري يستعد لمواجهة المنتخب الغاني يوم الأحد في تمام السادسة مساءً في إطار الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم.

منتخب غانا وقع في نفس المجموعة مع منتخب مصر في بطولة أمم إفريقيا.

وقال رمضان صبحي: "لا نفكر أننا خسرنا أمام غانا من قبل. لا نفكر في ذلك نهائيا".

وأضاف خلال ظهوره عبر قناة المحور من خلال حلقة معاده تم بثها مساء يوم السبت من برنامج 90 دقيقة "مباراة غانا تعد مباراة بثلاثة نقاط. الفوز سيجعلنا نتفوق على المنتخب بـ5 نقاط".

وواصل "هدفنا واحد وهو التأهل إلى كأس العالم. الكل يصب كامل تركيزه لتحقيق هذا الهدف ولا نفكر في خسارتنا السابقة".

وأكمل حديثه قائلا: "الفرصة جاءت أمامنا من جديد الآن. لن ننظر للخلف لنتذكر خسارتنا في السابق، سننظر فقط للأمام".

ضد غانا الآن وغانا 6-1

وتابع رمضان صبحي حديثه قائلا: "سنحاول إظهار نفس الروح التي ظهرنا بها أمام الكونجو".

وأردف "بالتأكيد غانا منتخب قوي للغاية ولكننا لسنا أقل من أي منتخب. الكل يريد صنع المجد لمصر والمجد الشخصي له بالوصول إلى كأس العالم".

واستكمل "هذا فقط ما يشغل تفكيرنا في الوقت الحالي".

ماذا عن الفارق بين مواجهة الـ6-1 ومواجهة يوم الأحد؟ يُجيب رمضان: "يوجد فارق في المنتخبين بكل تأكيد".

وأوضح "ليست نفس المجموعة التي شاركت في المباراة سواء من جانب المنتخب الغاني أو المنتخب المصري. أرى أن ذلك هو الاختلاف الوحيد".

مواجهة غانا في التصفيات وفي أمم إفريقيا

يكمل جناح الأهلي السابق حديثه قائلا: "بالتأكيد يوجد اختلاف. في التصفيات التركيز على الحصول على المركز الأول في المجموعة على عكس أمم إفريقيا".

وفسر "في بطولة أمم إفريقيا يكون هدفنا هو تحقيق البطولة ولذلك لا يهم أسم المنتخب الذي سنواجه، نحترم الجميع".

واستكمل حديثه قائلا: "إذا لم نلعب ضد غانا في دور المجموعات سنلعب معهم في أي دور أخر في البطولة".

واسترد "تركيزنا فقط الآن على مواجهة التصفيات، بعد ذلك سنقفل الصفحة تماما ويصبح تركيزنا على بطولة أمم إفريقيا".

هيكتور كوبر والأهلي

وتطرق رمضان صبحي لتوضيح حقيقة (المعاملة الخاصة من كوبر مدرب المنتخب؟) قائلا: "لا يحدث ذلك. الكل سواسية والمعاملة واحدة. كوبر يحترم الجميع وأنا احترمه وأحاول دائما تنفيذ كل ما يُطلب مني".

ويرى رمضان أن ذلك يعد عنصرا هاما للغاية في المنتخب، قائلا: "من المهم للغاية أن تكون المعاملة واحدة. هذا إيجابي للغاية ويساعد دائما على النجاح".

ماذا عن متابعة مباريات الأهلي منذ انتقاله إلى ستوك؟ يواصل رمضان حديثه قائلا: "منذ يومي الأول في ستوك وشاهدت كل مباريات الأهلي".

ويواصل متحدثا عن لقاء نهائي الكأس أمام الزمالك "وقتها كنت في أحد الفنادق وبحثت طويلا على أي قناة مصرية ولم أجدها ولكني شهدت المباراة مع وكيل أعمالي عبر الانترنت وبالتأكيد شعرت بالحزن للخسارة".

وأتم متحدثا عن حسام البدري: "كل التهنئة له على تولي تدريب الأهلي. تدربت معه من قبل وأحترمه للغاية وأرى أن الأهلي يسير على خطى ثابتة".

التعليقات
قد ينال إعجابك