آس: تدهور حالة فاتي.. واللاعب قد يحتاج لجراحة رابعة "تؤثر على مستقبله"

الإثنين، 03 مايو 2021 - 17:06

كتب : FilGoal

أنسو فاتي - برشلونة

لا يزال أنسو فاتي نجم برشلونة الشاب ومنتخب إسبانيا يعاني من الإصابة التي تعرض لها قبل عدة شهور وأبعدته عن الملاعب.

أنسو فاتي

النادي : برشلونة

وتعرض فاتي للإصابة في نوفمبر من العام الماضي بتمزق في غضروف الركبة اليسرى.

وذكرت الصحيفة أن فاتي خضع لعملية جراحية بالمنظار خلال شهر مارس الماضي لمراجعة الغرز وتنظيف الغضروف وهي الجراحة الثالثة له منذ الإصابة.

وذلك بعدما بدأ فاتي تعافيه من الإصابة بشكل خاطئ منذ اليوم الأول عقب الجراحة، وكان لابد من عدم تحريك قدمه لمدة 5 أيام قبل أن يغادر المستشفى وهو ما لم يحدث.

وساءت الأمور بالنسبة لفاتي في الأسابيع التي عقبت الجراحة وأصبحت ركبته ملتهبة بشكل كبير وازداد الألم عليه ولم يحقق العلاج الطبيعي أي نتائج، لذلك قرر الأطباء التدخل الجراحي مرة أخرى في شهر يناير.

وبعد العملية الثانية استمرت المضاعفات في التراكم مما أدى إلى احتياج فاتي لفترة أطول للتعافي.

وبذلك أصبح حلم اللاعب الشاب في مفترق طرق، إما أن يضيع الموسم بالكامل عليه أو يحارب الزمن من أجل العودة والمشاركة مع منتخب إسبانيا في يورو 2020 ودورة الألعاب الأولمبية.

وأشارت الصحيفة إلى عدم استبعاد خضوع فاتي لعملية جراحية رابعة في حالة عدم استجابته للعلاج تحت إشراف الجراح برنارد كوتيت.

وكان التدخل الجراحي الثالث الذي خضع له فاتي في شهر مارس إجراء وقائيا في محاولة لإنقاذ جزء من الغضروف المفصلي وهو عامل أساسي لمسيرة رياضية طويلة.

وفي حالة عدم الوصول لحل في الأسابيع المقبلة ستكون الخطوة القادمة هي استئصال الغضروف المفصلي وهو القرار الذي يحل المشكلة على المدى القصير والمتوسط، ولكن يمكن أن يكون خطيرا على المدى الطويل.

فاتي البالغ من العمر 18 عاما بدأ مسيرته مع برشلونة في الموسم الماضي، وتألق بشدة مع الفريق الكتالوني.

وقبل إصابته في الموسم الحالي لعب فاتي 10 مباريات مع برشلونة سجل خلالهم 5 أهداف.

التعليقات
قد ينال إعجابك