تعديل موعد قمة ليفربول وأرسنال بسبب موعد غلق الحانات

الخميس، 24 سبتمبر 2020 - 15:10

كتب : FilGoal

محمد صلاح - ليفربول - أرسنال

أوضح نادي ليفربول أن موعد انطلاق مباراته ضد أرسنال يوم الإثنين تم تعديله.

وأفاد النادي في بيان "تم تأكيد موعد مباراتنا ضد أرسنال، سيبدأ اللقاء في الساعة 8 مساءً بتوقيت جرينتش يوم الاثنين 28 سبتمبر".

وأضاف البيان "تمت إعادة جدولة مباراة أستون فيلا بحيث تبدأ الساعة 7.15 مساءً بتوقيت جرينتش يوم الأحد 4 أكتوبر".

وأشارت جريدة تيليجراف إلى أن تعديل موعد قمة ليفربول وأرسنال التي كان من المفترض أن تنطلق الساعة 8:15 بتوقيت جرينتش جاء بسبب موعد غلق الحانات في العاشرة مساء.

موعد غلق الحانات جاء ضمن القرارات الأخيرة للحكومة البريطانية التي أوقفت عمليات عودة الجماهير للملاعب.

ونشرت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز بيانا أعلنت من خلاله حزنها وامتعاضها من قرار الحكومة البريطانية بوقف عمليات عودة الجماهير التي كان من المقرر أن تحدث يوم 1 أكتوبر المقبل، وكشفت عن قيمة الخسائر التي تكبدتها الأندية على مدار الموسم الماضي والجاري.

وجاء نص البيان كالتالي:

"تابعت الرابطة بيان الحكومة ونشدد على أن صحة الأمة يجب أن تظل أولوية الجميع، نشعر بالحزن لتأجيل عودة الجماهير الآمنة للمدرجات".

"رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز متأكدة أنه من خلال التوجيهات العريضة والكود السلوكي الذي تم تطويره بناء على أسس علمية وتم الاتفاق عليه بواسطة سلطات أمان الجهات الرياضية، فتواجد الجماهير في المدرجات سيكون آمنا حتى أكثر من أي مكان أو نشاط عام آخر يتم السماح به، وظهر ذلك في الدوريات الأوروبي واضحا".

"كرة القدم ليست كما كانت بدون الجماهير، واقتصاد اللعبة غير مستدام بدونهم، في الموسم الماضي الأندية عانت من خسائر بقيمة 700 مليون جنيه إسترليني، وحاليا لعبتنا القومية تخسر أكثر من 100 مليون جنيه إسترليني في الشهر، الوضع بدأ يؤثر بشكل قوي للغاية على الأندية والمجتمعات الأخرى".

"نحن واثقون من أن أندية الدوري الإنجليزي الممتاز تستخدم أساليبا مبتكرة لكي تضمن عودة آمنة للجماهير، والتي ستمكنهم من استعادة الأرباح على كافة الأصعدة في اللعبة، وكذلك ستحافظ على تحقيق اتفاقيات التضامن، مثل المساهمة الضريبية والدعم المادي للاقتصاد المحلي والقومي".

"في ظل توقف تاريخ عودة الجماهير للمدرجات، الرابطة وأنديتها لن تبطئ تحضيراتها من أجل عودة آمنة وبيئة آمنة للغاية للجماهير، سنستمر في العمل مع الحكومة لعودة آمنة للجماهير في أسرع وقت".

ما الذي حدث؟

الحكومة البريطانية خرجت في بيان رسمي يوم الثلاثاء أعلنت من خلاله تأجيل عودة الجماهير للمدرجات وفرضت تطبيق قاعدة الـ6، وقد يستمر تلك القيود لمدة 6 أشهر في حالة وحيدة.(طالع مؤتمر الحكومة البريطانية)

وتخسر الأندية مبالغ طائلة في كل مباراة تلعبها على ملعبها بدون جماهير، على سبيل المثال مانشستر يونايتد يخسر من 3-4 ملايين جنيه إسترليني.

دوريات رابطة الكرة الإنجليزية كانت على موعد لحضور عدد لا يزيد عن 1000 مشجع للمباريات بعد موافقة الحكومة البريطانية.

وكان بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني قد أعلن في وقت سابق بداية عودة الجماهير للمدرجات في شهر أكتوبر المقبل قبل أن يُلغي خططه.

وكانت شبكة "ذا أثليتك" البريطانية قالت في وقت سابق إن مانشستر يونايتد سيجتمع مع رابطة الكرة الإنجليزية لمناقشة إمكانية حضور 12 ألف مشجع على شكل تجربة ضد كريستال بالاس في أولى مبارياته بالدوري الإنجليزي الممتاز يوم 19 من الشهر الجاري، لكن المباراة لم تتم بحضور جماهيري.

أندية أرسنال وليفربول وكريستال بالاس أعلنوا كذلك خططهم لعودة الجماهير مرة أخرى، أرسنال سيسمح لعدد بين 9 إلى 15 ألف مشجع في مباراة شيفيليد يونايتد في أكتوبر، ليفربول سيفتح أنفيلد أمام 12 ألف و500 مشجع ضد شيفيلد يونايتد في أكتوبر أيضا، وبالاس من 4-5 آلاف مشجع بداية من شهر أكتوبر المقبل.

التعليقات
قد ينال إعجابك