فالفيردي: أشعر بالأمان في شوارع مدريد.. وتمنيت لو وجدت وسيلة أخرى لعرقلة موراتا

الأحد، 20 سبتمبر 2020 - 10:58

كتب : FilGoal

فالفيردي - موراتا - ريال مدريد - أتليتكو مدريد

تحدّث فيديريكو فالفيردي عن تجربة الانتقال من حي متواضع في مونتيفيديو عاصمة أوروجواي، للعب في ريال مدريد.

وقال فالفيردي في حوار مع صحيفة "الموندو" الإسبانية: "جئت إلى العالم الأول، أنتم ترون الأمور طبيعية هنا في إسبانيا، لكن بالنسبة لي فقد رأيت أمورا مذهلة، الناس متحرضون للغاية ويستقبلونك بشكل رائع".

وواصل: "هناك أمان في الشوارع، وهو شيء أقدّره كثيرا لأني آتي من بلد غير آمن لدرجة كبيرة حيث تخرج للتمشية ولا تدري ما سيحدث لك وقد تتعرض للسرقة. بينما هنا خرجت للتمشية وتعرفت على مدريد والوضع كان ترفا بالنسبة لي".

وسرد معاناة والديه: "عندما جنيت أموالا كثيرة، طلبت منهما أن يتوقفا عن العمل، كان هذا هدفي منذ البداية، وهذه هي الجائزة التي يستحقانها بعد أن قاتلا كثيرا، لقد عملا كثيرا".

وعما إذا كان قد تحدث عن أزمة ليونيل ميسي مع زملائه، أجاب: "كنا في الإجازة، ولم نتحدث عن الأمر في (جروب) اللاعبين".

واسترجع فالفيردي لقطته الأشهر مع ريال مدريد، عندما عرقل ألفارو موراتا في نهائي كأس السوبر أمام أتليتكو مدريد وغادر الملعب مطرودا ليمنعه من تسجيل هدف الانتصار في اللحظات الأخيرة من الوقت الإضافي.

وقال فالفيردي: "شعرت أنها لعبة المباراة، ولو سنحت لي فرصة فعل شيء آخر مثل جذبه من القميص على سبيل المثال أو عرقلته بشكل مختلف، لفعلت ذلك، حتى لا أضطر إلى ضربه بهذه الطريقة. لكني اتخذت ذلك القرار وهذه هي كرة القدم، أقاتل من أجل فريقي وسأفعل ما يتطلبه الأمر من أجل هذا الشعار".

فالفيردي (22 عاما) بدأ مسيرته في بنيارول ببلاده أوروجواي، وتألق بشدة في كأس العالم للشباب 2017 وحصد جائزة ثاني أفضل لاعب في البطولة.

وانتقل فالفيردي إلى ريال مدريد عام 2016 مقابل 5 ملايين يورو، قبل أن يلعب معارا لمدة موسم في ديبورتيفو لاكورونيا.

وخاض فالفيردي 69 مباراة مع ريال مدريد على مدار موسمين، سجل خلالهما هدفين وصنع 5، وتوج بالدوري الإسباني وكأس السوبر الإسباني وكأس العالم للأندية.

اقرأ أيضا:

تطور كبير في ملف مدرب الزمالك

باتشيكو يتحدث عن علاقته بـ مرتضى منصور

التعليقات
قد ينال إعجابك