في الجول يجيب عن.. هل تعرض بيل للإصابة قبل انضمامه إلى توتنام؟

الأحد، 20 سبتمبر 2020 - 10:17

كتب : إسلام مجدي

جاريث بيل - توتنام

فجرت صحيفة "ماركا" الإسبانية ما وُصفه البعض إعلاميا بالنكتة أو القنبلة أو ربما الخدعة، جاريث بيل وصل مصابا إلى توتنام وقد يغيب لمدة شهر.

صحيفة "ماركا" الإسبانية ذكرت أن خضوع بيل للكشف الطبي في توتنام الجمعة، كشف عن معاناته من إصابة.

وذكر التقرير أن بيل عاد مصابا من مشاركته الدولية مع منتخب بلاده ويلز، وهذا ما دفعه للتدرب في صالة "الجيم" طوال العشرة أيام الأخيرة له في ريل مدريد.

لكن هل حدث ذلك فعلا؟ هل أصيب بيل مع منتخب ويلز؟ ما طبيعة الإصابة؟ هل أدرك توتنام ذلك؟ هل خضع بيل للفحص الطبي يوم الجمعة.

FilGoal.com يصبحكم من خلال التقرير التالي للإجابة عن كل تلك الأسئلة وأكثر.

في البداية اتجه FilGoal.com للحديث مع منتخب ويلز، وسؤال روب دولينج المتحدث الرسمي باسم المنتخب ومدير المكتب الإعلامي.

يجيب دولينج: "هل تطلب مني تأكيدا للخبر؟ جاريث بيل لعب الـ90 دقيقة كاملة لمنتخب ويلز ضد بلغاريا في كارديف، دون شكوى ودون أن يكون متأثرا من أي شيء".

وتابع "لم يتم إعلام الفريق الإعلامي للاتحاد الويلزي أو أي طرف من قبل الجهاز الطبي حول بيل بعد المباراة، كل شيء كان بخير".

واستطرد "بعد المباراة أمام بلغاريا، جميع اللاعبين عادوا إلى أنديتهم وجاريث بكل تأكيد لعب اللقاء كاملا 90 دقيقة بشكل طبيعي دون أي شكوى معنا".

لكن لماذا خرجت صحيفة ماركا بهذا الخبر؟

اتجهنا لسؤال بعض الصحفيين الإسبانيين حول الأمر.

الصحفي الإسباني ميكيل بلازكيز قال: "حينما سألتهم عن الخبر قالوا إنه أصيب، لكنه كان يتدرب منفردا في معسكر ريال مدريد".

ثم اتجهنا لسؤال جونزالو كابيزا الذي قال ضاحكا: "بيل دائما مصاب، لكن هذه المرة قد يكون الأمر لعلاقته السيئة مع الصحف ربما".

لم يكن ذلك هو الخبر اليقين، لذا اتجهنا إلى نادي توتنام.

مصدر في النادي فضل عدم ذكر اسمه نظرا لأنه عند السؤال لم يكن بيل قد وقع للنادي وقت السؤال.

صرح المصدر لـFilGoal.com قائلا: "أنا واثق أنه يمكنك تفهم أنني لا يمكن أن أعلق على لاعب ليس ضمن صفوفنا بعد، لكن لا يوجد أي لاعب تعرض للإصابة خلال الفحص الطبي أو ظهر ذلك".

وواصل "هل أصيب خلال التوقف الدولي؟ نحن نتكهن هنا؟ بالطبع لا".

وأردف: "بطبيعة الحال، اللاعب بحاجة لبناء لياقته البدنية مجددا لأنه لم يلعب لوقت طويل، لم يشارك في المباريات بشكل كامل لوقت طويل، لكننا نتوق لعودته للملاعب".

اتجه FilGoal.com لسؤال الصحفي البريطاني سايمون جونز والذي قال: "لم نحصل على تأكيد والتكهنات أنها إصابة قديمة في الركبة مع منتخب ويلز لكن لا شيء مؤكد كما أنها ليست بالشيء الكبير، تتطلب أسبوعا أو اثنين للعودة، فقط تم تفجير القصة بهذا الشكل دون سبب".

لم يكن هذا كافيا بالنسبة لنا، لذا اتجهنا لسؤال حسن قاسمي مذيع توك سبورت في لندن.

وصرح قاسمي: "أعتقد أنها مشكلة قديمة لأنه بيل عانى منها منذ وقت طويل، يجب ألا ننسى أنه لعب لمنتخب ويلز مؤخرا وتدرب مع ريال مدريد مؤخرا لذا لا شيء به".

وأردف "تدرب مع ريال مدريد في مركز التدريبات وودع زملائه ورحل".

وتابع "أعتقد أن الصحافة الإسبانية تعاملت مع أخبار بيل بطريقة قاسية دوما، لأنه لم يتكيف بشكل جيد هناك".

واستكمل "لم يكن مفضلا لدى الجماهير حتى أنهم صفروا عليه قبل أن يركل الكرة، وبالنسبة لإصاباته أعتقد أنه عانى منها كثيرا خاصة مقارنته بلاعبين مثل ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو وحتى أنخل دي ماريا، خلق ذلك سمعة سيئة له".

وأتم "في رأيي من الصعب إرضاء جماهير ريال مدريد، يطلبون الكثير دوما".

أخيرا، جاريث بيل كان قد أجرى الفحص الطبي في مدريد يوم الخميس قبل سفره إلى لندن، ليخضع لبعض الفحوصات مجددا قبل الإعلان بشكل رسمي عن انضمامه معارا لمدة موسم.

اقرأ أيضا:

تطور كبير في ملف مدرب الزمالك

باتشيكو يتحدث عن علاقته بـ مرتضى منصور

التعليقات
قد ينال إعجابك