الفارس لا يعرف معنى العقدة.. الزمالك يعاقب الإسماعيلي ويحول أنظاره نحو "الدم والذهب"

الأحد، 09 فبراير 2020 - 21:33

كتب : FilGoal

محمود علاء - الزمالك - بيراميدز

الزمالك لا يحقق الانتصار في الإسماعيلية. جملة لم يعد لها أي معنى الآن بعدما نجح الفارس الأبيض في هزيمة الدراويش في الإسماعيلية.

الفارس الأبيض انتصر على الإسماعيلي بهدفين مقابل هدف في الجولة الـ 17 من الدوري المصري.

الإسماعيلي تقدم أولا عن طريق باهر المحمدي من علامة الجزاء في الشوط الأول، قبل أن يقلب الزمالك الطاولة لصالحه بهدفي يوسف إبراهيم "أوباما" ومحمود علاء في الشوط الثاني.

قبل مواجهة اليوم الأحد، لم يستطع الزمالك إسقاط الإسماعيلي في عقر داره منذ 14 عاما، تحديدا في 26 سبتمبر 2006 حين فاز بهدف مجدي عطوة.

فاز الزمالك وقتها بقيادة البرتغالي مانويل كاجودا على الإسماعيلي الذي يدربه مارك فوته في الجولة السابعة من موسم 2006-2007.

لكن الزمالك لا يعرف معنى العقدة ليحقق ما لم يحدث منذ 4884 يوما ويفوز في الإسماعيلية.

ورفع الزمالك رصيده للنقطة 31 في المركز الثالث، بينما تجمد رصيد الإسماعيلي عند النقطة 21 في المركز التاسع بعد الخسارة الثانية على التوالي.

ويستعد الزمالك الآن ليحول أنظاره إلى قطر من أجل مواجهة الترجي التونسي من أجل السوبر الإفريقي.

مواجهة نارية منتظرة تجمع بين الفارس الأبيض والدم والذهب من أجل بطولة السوبر الإفريقية في الـ 14 من شهر فبراير الجاري.

البداية

باتريس كارتيرون المدير الفني لـ الزمالك اعتمد على مصطفى محمد في خط الهجوم، مع الثنائي محمد أوناجم وأشرف بنشرقي.

وعاد فرجاني ساسي للظهور من جديد في تشكيل الزمالك الأساسي، ليشارك بجانب طارق حامد وأمامهما يوسف إبراهيم "أوباما".

عبد الله جمعة بدوره عاد للتشكيل الأساسي لـ الزمالك.

على الجانب الآخر دفع ديديه جوميز مدرب الإسماعيلي بالتونسي الدولي فخر الدين بن يوسف في خط هجوم الدراويش.

تشكيل الإسماعيلي شهد تواجد 5 لاعبين سبق وأن ارتدوا قميص الزمالك وهم أسامة إبراهيم وباهر المحمدي ومحمود عبد العاطي "دونجا" وأحمد مدبولي ومحمد الشامي.

أول 10 دقائق لم تشهد أي خطورة من قبل الفريقين قبل أن يهدد الزمالك مرمى الدراويش.

اختراق رائع من مصطفى محمد للجبهة اليمنى قبل أن يمرر لـ أوباما المتواجد داخل منطقة جزاء الإسماعيلي.

واستقبل أوباما عرضية مصطفى محمد بتسديدة أرضية تصدى لها محمد فوزي حارس الإسماعيلي في الدقيقة 18.

رد الإسماعيلي جاء بثلاث هجمات متتالية.

تمريرة رائعة من عبد الرحمن مجدي بعد المرور من محمد عبد الغني، إلا أن محمد الشامي لم يستغل الفرصة.

بعدها مباشرة اخترق أسامة إبراهيم منطقة جزاء الزمالك قبل أن يسدد ولكن تسديدته جاءت بجوار القائم.

أخطر فرص الإسماعيلي جاءت في الدقيقة 27 عن طريق أحمد مدبولي ومحمد الشامي.

مدبولي استلم الكرة بمهارة قبل أن يُمرر لمحمد الشامي الذي سدد مع خروج محمد أبو جبل من مرماه، ولكن تسديدة مهاجم الدراويش مرت بجوار القائم بقليل.

فرصة محققة للإسماعيلي في الدقيقة 27.

إثارة نارية

الإثارة ظهرت بداية مع الدقيقة 30 بعدما احتسب محمود عاشور حكم المباراة ركلة جزاء للإسماعيلي بداعي مخالفة على أحمد عيد على مدبولي.

وترجم باهر المحمدي ركلة الجزاء بنجاح في شباك الزمالك ليكتب تقدم الإسماعيلي.

قائد الإسماعيلي سجل هدفه الشخصي الثاني في الدوري هذا الموسم، بعدما سجل في وقت سابق في مرمى الإنتاج الحربي.

بعد هدف الإسماعيلي مباشرة، سقط مصطفى محمد داخل منطقة الجزاء بعد كرة مشتركة مع عماد حمدي.

لاعبو الزمالك طالبوا بالحصول على ركلة جزاء، إلا أن محمود عاشور لم يحتسب أي قرار.

اعتراضات الزمالك وصلت لـ سامي الشيشيني المدرب المساعد في الجهاز الفني لباتريس كارتيرون، ليحصل على بطاقة حمراء ويخرج مطرودا من الملعب.

اعتراضات لم تُغير من قرارات حكم المباراة الذي أطلق صافرة نهاية الشوط الأول معلنا عن تقدم الإسماعيلي.

"ركلة جزاء وهمية"

ركلة الجزاء التي حصل عليها الإسماعيلي أمام الزمالك كانت حديث ما بين الشوطين.

أيمن يونس نجم الزمالك الأسبق ومحلل قنوات أون سبورتس لم يخف رأيه ليصف الركلة بـ"الوهمية تماما".

رأي أيمن يونس أكمله بـ"الزمالك كان يستحق ركلة جزاء أمام الدراويش".

أحمد حسام "ميدو" مدرب الزمالك الأسبق غرد على حسابه الشخصي على (تويتر) بسبب لقطة ركلة الجزاء.

وكتب ميدو: " محمود عاشور واحد من أفضل الحكام هذا الموسم يحتسب ضربة جزاء وهمية لصالح الإسماعيلي".

الشوط الثاني

مع انطلاق الشوط الثاني سقط عماد حمدي لاعب وسط الإسماعيلي متأثرا بإصابة عضلية ليخرج ويشارك محمد بيومي بدلا منه.

وفي الدقيقة 51 كاد أوباما أن يهز شباك الإسماعيلي إلا أن رأسيته تصدى لها محمد فوزي.

وأجرى جوميز التغيير الثاني للدراويش بعدما دفع بـ محمد صادق بدلا من أحمد مدبولي.

انتفاضة الزمالك

ونجح أوباما في إدراك التعادل للزمالك في الدقيقة 61.

انطلاقة من محمد أوناجم قبل أن يرسل عرضية متقنة على رأس أوباما المتواجد داخل منطقة جزاء الإسماعيلي.

وحول أوباما عرضية أوناجم بنجاح داخل الشباك ليكتب هدفه الأول هذا الموسم ويكتب تعادل الزمالك.

ولم ينتظر الزمالك أكثر من 6 دقائق فقط ليقلب طاولة المباراة لصالحه تماما.

مصطفى محمد يسقط داخل منطقة الجزاء ومحمود عاشور يحتسب ركلة جزاء على محمد فوزي حارس الدراويش.

وتولى محمود علاء مسؤولية تسديد ركلة الجزاء ليحولها بإتقان في الشباك.

ووصل محمود علاء لهدفه الرابع في الدوري هذا الموسم.

وسجل محمود علاء هدفه الشخصي رقم 24 في الدوري بقميص الزمالك، ليعبر الثنائي عمرو زكي وإسماعيل يوسف (23 هدفا).

كارتيرون دفع بالثنائي أحمد سيد "زيزو" ومصطفى فتحي في الدقيقة 75 بدلا من أشرف بنشرقي وأوناجم.

وخرج البديل محمد بيومي مطرودا في الدقيقة 78 بعدما حصل على بطاقة صفراء أولى في الدقيقة 65 وبطاقة ثانية في الدقيقة 78 بعد تدخل على زيزو.

ودفع مدرب الدراويش بآخر أوراقه في الدقيقة 83 ليشارك شيلونجو بدلا من عبد الرحمن مجدي.

وكتب كابونجو كاسونجو ظهوره الأول مع الزمالك منذ عودته من جديد للقلعة البيضاء.

وشارك كاسونجو في الدقيقة 85 بدلا من مصطفى محمد.

وأهدر فخر الدين بن يوسف فرصة محققة للإسماعيلي في الدقيقة 88 بعدما اخترق منطقة الجزاء وسدد بقوة ولكن تدخل محمود علاء أبعد الخطورة عن مرمى الزمالك.

محمود علاء حول تسديدة فخر الدين لركلة ركنية لم تشكل خطورة على الزمالك، بعدها مباشرة كاد شيلونجو أن يتعادل من رأسية مرت بجوار قائم أبو جبل بقليل.

الفارس الأبيض صمد لينتصر في النهاية.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك