خاص بطل في الجول – سر جون أنتوي والأهلي: مهاجم متكامل فيه عيب أو اثنين

الإثنين، 02 سبتمبر 2019 - 16:16

كتب : إسلام أحمد

جون أنطوي

يفرض نجاح جون أنتوي في كل تجربة خاضها داخل مصر سواء مع الإسماعيلي أو مصر للمقاصة وحاليا بيراميدز سؤالا هاما: هل الغاني الدولي جوهرة حقيقية أم لاعب جيد لكنه لا يستطيع التوهج مع أندية تفرض الكثير من الضغوط على لاعبيها مثل الأهلي؟

بمعنى أخر لماذا نجح أنتوي في التسجيل مع 4 أندية مصرية مختلفة ووصل رصيده إلى 68 هدفا، ورغم ذلك لم يتوهج مع الأهلي؟

FilGoal.com جمع إجابات مدربين سابقين للنجم الغاني لإلقاء الضوء على جانب مهم من قصة أبرز هداف أجنبي في تاريخ الدوري المصري.

جواهر الإسماعيلي

يجيد الإسماعيلي اكتشاف الجواهر الأجنبية، يكفيه تقديم النيجيري الدولي جون أوتاكا للملاعب العالمية، وجون أنتوي كان مهاجما يراهن عليه الدراويش كثيرا.

الغاني انضم لصفوف الإسماعيلي قادما من إيلفين وايس الغاني في صيف موسم 2012-13، ونظرا للإلغاء الدوري اكتفى بتسجيل 5 وصناعة 3 خلال 14 مباراة.

ومحمد أبو السعود رئيس قلعة الدراويش كشف عن اتفاق ودي بينه واللاعب، يقتضي بحصول أنتوي على 100 دولار مع كل هدف عند انتقاله لتحفيزه على التسجيل.

والنتيجة؟ 1100 دولار كانوا حصيلة ما جمعه أنتوي من رهانه مع أبو السعود بعدما سجل 11 هدفا ثم 1200 دولار في الموسم التالي :)

والأهم أنه فاز بلقب الهداف من خلال 16 مباراة خاضها، وفي الموسم التالي خاض 17 مباراة.

مهاجم متكامل.. فيه عيب أو اثنين

أشرف خضر المدرب العام للإسماعيلي لـ FilGoal.com قال وقتها: "داخل منطقة الجزاء يلعب أنتوي بقدميه اليمنى واليسرى بالتحكم ذاته بل وسجل كثيرا بالرأس. جون كان المهاجم الأقرب لوصف الهداف الكامل في عالم كرة القدم".

ثم استدرك "لكن هناك عيب أو اثنين في أنتوي أيضا من الناحية الفنية والشخصية، فهو لا يملك مهارة عالية تجعله يحل الصعوبات أمام خصمه بشكل فردي".

وفسر "يستطيع أنتوي أن يبني هجمة بشكل جماعي مع رفاقه. لكن في حالة احتياجه للاعتماد على مهارته خارج منطقة الجزاء ستجد قصورا واضحا في هذا الشق فيما يخصه".

وتابع "أما فيما يخص شخصيته فهو عصبي نوعا ما. هذا يجعله يخرج عن تركيزه في الملعب كثيرا وعانى الإسماعيلي من هذا الأمر سواء ببطاقات صفراء وحمراء، هذا لا يمنع أنه كان هدافا من طراز رفيع".

لم يؤثر العيب أو العيبين في جذب أنتوي لأعين أندية عربي بعد تألقه مع الإسماعيلي الذي قبل عرضا من الشباب السعودي بـ2 مليون و500 ألف دولار لأنه تفوق على عروض قطرية وإماراتية.

وهكذا غادر أنتوي الدوري المصري في يناير وهو على رأس قائمة الهدافين برصيد 12 هدفا سجلهم بقميص الدراويش، وهي صدارة ظلت لفترة طويلة حتى استطاع حسام باولو تحقيق لقب هداف الدوري موسم 2014-15.

غادر أنتوي الشباب بعدما سجل 4 أهداف في 6 مباريات لعبها أساسيا بالدوري السعودي، لكن حين لم يكن يشارك أساسيا كان يعاني.

أنتوي زار الشباك مرة كل 143 دقيقة مع فريق الشباب ليخسر معركته في السعودية، في توقيت كان الأهلي يبحث فيه عن مهاجمين يدعمون قائمته لاستعادة لقب الدوري من يد الزمالك، فتعاقد معه مقابل مليون دولار إلى جانب الجابوني ماليك إيفونا.

أنتوي Vs إيفونا

بداية أنتوي كانت مميزة إذ سرعان ما شارك مع فتحي مبروك وسجل 4 أهداف في 3 مباريات في كأس مصر 2014-15.

بعدها جاء البرتغالي جوزيه بيسيرو الذي تولى مهمة قيادة الأهلي فنيا في أكتوبر 2015 ولم يزر أنتوي شباك المنافسين في 4 مباريات لعبها في الجولات الأولى من موسم 2015-16.

وأوضح محمد عظيمة المدرب المساعد للبرتغالي لـFilGoal.com وقتا سبب عدم الاعتماد على الغاني: "لم يوصي بيسيرو باستبعاد أنتوي ، فقط تعامل مع كل مباراة وفقا لظروفها واحتياجات الفريق".

وأضاف "أنتوي يمتلك إمكانيات جيدة ومميزة ولكن تألق إيفونا مؤخرا دفع الجهاز الفني للاعتماد عليه بشكل أساسي خاصة مع تسجيله للأهداف وتميزه وهو ما منحه إشارة الاستمرار في مركزه".

رحل بيسيرو وعاد عبد الشافي بشكل مؤقت فشارك أنتوي في 4 مباريات كأساسي لكنه فشل في هز الشباك.

تقدم الهولندي مارتن يول لتدريب الأهلي ومعه أسامة عرابي مدربا مساعدا، شارك أنتوي في 12 مباراة وسجل 4 أهداف مستغلا رحيل إيفونا للدوري الصيني في سوق الانتقالات الصيفية.

مارتن يول في حديثه عن جون أنتوي تطرق قائلا في وقت سابق: "دائما ما يُحرجني بسبب عدم الدفع به رغم تألقه وإحرازه للأهداف".

وأوضح أسامة عرابي لـFilGoal.com سبب قلة مشاركات أنتوي رغم تألقه وقت المشاركة "أنتوي مهاجم جيد وشرس يجيد التسجيل واحراز الأهداف وأيضا يمكن الاعتماد عليه في بعض الأحيان كلاعب محطة هجومية كما يجيد ألعاب الهواء والتسديد بالرأس".

وأضاف "أهم ما يميز أنتوي أنه يكون أخطر لاعب يمكنك مواجهته داخل منطقة الـ 18 حيث تكمن قوته وخطورته".

واستفاض "كنا نتمني نجاح تجربته مع الأهلي عندما كنت مساعدا لمارتن يول لكن للأسف لم يحالفه التوفيق لأكثر من سبب".

وأكمل "أنتوي كان معنا في نفس الوقت الذي كان يمتلك الفريق ماليك إيفونا الذي تم اختياره كمهاجم أساسي".

وحكى "إيفونا كان يتميز على أنتوي في السرعات والتحرك بكرة وبدون كرة بجانب التسجيل من فرص صعبة".

وأضاف "وهذا كان سبب عدم توفيقه في عهد مارتن يول، أنتوي خارج الـ 18 يصبح أقل قوة وخطورة و سرعته ليست كبيرة".

ولكنه أكد في الوقت ذاته أن أنتوي ينجح في أي تجربة إلا التي مر بها مع الأهلي حيث تتوافر له ظروف ربما تكون أفضل لكي يتألق بسبب انعدام الضغوط والمنافسة مع الأخرين.

وأيضا طبيعة وطريقة الاعتماد عليه من خلال طرق لعب تتفق مع قدراته لكن في الأهلي أسلوب اللعب هو الذي يفرض نفسه على اللاعبين.

واختتم حديثه قائلا "أنتوي هداف بالطبع وهو مثله مثل كثير من اللاعبين الذين ينجحون خارج تجارب الأهلي والزمالك".

وكانت هذه حكاية أنتوي ، لم ينجح مع الأهلي ورحل فترة حسام البدري، متجها لـ مصر المقاصة بعدما خاض 4 مباريات فقط سجل خلالها هدف في النصف الأول من الموسم.

لكنه نجح بشدة بعد ذلك.

الغاني علق حينها عند رحيله "أنا لاعب محترف. لم أهرب من الأهلي بكل تأكيد، كنت حزينا لما حدث معي وما تعرضت له في الأهلي، أي لاعب بدلا مني كان سيصبح في نفس موقفي في حالة تكرار ما حدث معي".

اكتشاف الجوهرة يحتاج إلى صبر

في النصف الثاني من الموسم سجل أنتوي 10 أهداف في 16 مباراة كما أضاف هدفين في كأس مصر خلال مباراتين تنافس خلاله المقاصة مع الأهلي على لقب الدوري بل وسجل في الأهلي هدفا أنهى المباراة بالتعادل 2-2.

حمد إبراهيم مساعد إيهاب جلال موسم 2016-17 تحدث عن كيفية تعامل النادي مع أنتوي الذي انفجر تهديفيا في النصف الثاني من الموسم لـ FilGoal: "كيفية معاملة اللاعب هي أهم مفتاح للنجاح، أن تكون مقتنعا بقدرة اللاعب على صنع الفارق يدفعك للصبر عليه كمدرب، وهذا هوالفارق بين مدرب ومدرب آخر".

وتابع حمد "هناك لاعبين تحتاج للصبر عليهم ومثال ذلك جون أنتوي وأحمد الشيخ تلك رؤية مدير فني".

وأتم حديثه "جون من اللاعبين الكبار في أنك تستطيع تهيئته للعمل معاك بشكل سريع".

في نهاية الموسم جدد المقاصة إعارته لموسم آخر ومن ثم حصل على عقده بشكل نهائي، وتوالت عليه الأسماء على مقعد المدير الفني عقب رحيل إيهاب جلال.

مؤمن سليمان ثم إيهاب جلال وواصل تألقه معهم بتسجيل 4 أهداف مع الأول في 5 مباريات، و8 في 13 مباراة مع الثاني.

ورغم التغييرات الفنية، مع قدوم طلعت يوسف الذي انتهج أداء مغايرا بعض الشيء، إلا أنه واصل التسجيل برصيد 14 هدفا في 36 مباراة ثم هدفين تحت قيادة جمال عمر في 4 مباريات في آخر مباريات الموسم المنصرم.

وحط أنتوي البالغ 27 عاما الرحال في تجربته الرابعة بالدوري المصري رفقة بيراميدز، ليسجل 4 أهداف في 3 مباريات ويُقرب فريقه أكثر من حلم الفوز بكأس مصر.

أنتوي جوهرة، لكن فيها عيب أو اثنين يتعلقان بسرعة الغضب وبالافتقار لمهارة الإبداع في المراوغة. لكن عيبا أو اثنين لا يمنعان من تصنيفه جوهرة بأهدافه الـ80 في الدوري والكأس، بالاستمرارية التي كان عليها طوال رحلته المصرية ووصوله إلى منصة هداف المحترفين الأجانب على مدار تاريخ الدوري.

طالع أيضا

رقم سلبي لبرشلونة لم يحدث منذ 11 عاما

ميسي ينافس رونالدو وفان دايك على جائزة أفضل لاعب في 2019

تعرف على المدربين الثلاثة المرشحين لجائزة الأفضل في 2019

الأهداف الثلاثة المرشحة لجائزة بوشكاش.. ومن يتوج بجائزة أفضل حارس؟

مباشر آخر يوم في سوق الانتقالات

كلوب يعلق على غضب ماني

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك