كلوب: لا أعرف ماذا حدث ولا أجد الكلمات المناسبة.. ومورينيو يرد بالتصفيق

الثلاثاء، 07 مايو 2019 - 23:58

كتب : FilGoal

كلوب - ليفربول

لم يجد يورجن كلوب مدرب ليفربول الكلمات المناسبة للحديث عما فعله فريقه أمام برشلونة في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

ليفربول حقق المعجزة مجددا وهذه المرة لم تكن في إسطنبول وإنما في أنفيلد. الريدز انتصروا برباعية نظيفة في إياب نصف النهائي بعد الخسارة ذهابا 3-0.

وقال كلوب بعد المباراة: "لا أعرف ما الذي حدث، لا أجد الكلمات لوصف ما حدث، لدي إحساس وأن المستحيل لا شيء في الكرة، وهذا ما حدث في المباراة".

وأضاف لشبكة "بي إن سبورتس": "لطالما حاولت أن أكون صادقا مع اللاعبين وقلت لهم قبل المباراة أن الأمر مستحيل لكن طالما لدي هؤلاء اللاعبين فحظوظنا دائما قائمة".

وتابع "الأمر لا يتعلق بالتكتيك وإنما بالروح التنافسية، أتحدث عن ذهينة فائقة. لقد أظهر اللاعبين أنهم كبار. نحتل المرتبة الثانية (في الدوري) ورغم كل العراقيل تجدهم يتحدون الصعاب. هؤلاء الأطفال مميزون".

وعما نقله للاعبين قبل اللقاء "تذكرت ما حدث ضد ريال مدريد عندما كنت مدربا بدورتموند، تحدثت معهم وأردت أن أذكرهم بما حدث في تلك المباراة وتلك النتيجة".

وأشار "تلك الليلة كانت ليلة مميزة لأن العلاقة بين الجماهير واللاعبين كانت رائعة وهو ما صنع النجاح لأن جماهير دورتموند تدفعك تجاه المستحيل".

كلوب يقصد الانتصار على ريال مدريد 4-1 في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2013.

وأتم تصريحاته "فخور بما حدث هذه الليلة".

جوزيه مورينيو كان متواجدا لتحليل اللقاء في شبكة "بي إن سبورتس" وبمجرد عودة الكاميرا إلى الاستوديو بعد تصريحات الألماني، صفق مورينيو بحماسة كبيرة وأشار بيده وكأنه يرفع القبعة تقديرا لكلوب.

وقال المدرب البرتغالي: "كلوب قال إن المسألة ليست متعلقة بالتكتيك وإنما بالتخاطب والإيمان والعاطفة بين الجماهير واللاعبين، وأعتقد أن أغلبية المدربين سوف يتحدثون عن أستاذ في عالم التكتيك وأستاذ في عالم التركيز الذهني".

واستدرك "لكن أريد أن أقول ما لم يقله كلوب، هو نجم الليلة، الفوز مسؤوليته. لم أتواجد في مران ليفربول لكن أعتقد أن شاكيري وأوريجي تدربا بطريقة رائعة، وخاضوا الكثير من المباريات. لعبوا منذ يومين وقدموا هذا الأداء!".

واختتم "أتمنى أن يفوز كلوب بدوري الأبطال لأنه خسر الدوري الأوروبي والأبطال من قبل، وهو يستحق أن تقف بجانبه إذ يقوم بعمل رائع".

إنها إحدى الليالي التي ستُكتب في تاريخ ليالي دوري أبطال أوروبا كثيرا ولن تُحمى من الذاكرة أبدا بعدما صنع ليفربول معجزة جديدة بعد 14 عاما من معجزة أسطنبول.

ومع إصابة محمد صلاح وروبرتو فيرمينو ونابي كيتا بدا الأمر مستحيلا على كتيبة المدرب يورجن كلوب.

ولكن صنع ليفربول معجزة جديدة وكتب تاريخا ذهبيا وأسقط ميسي ورفاقه برباعية دون رد.

ليفربول تأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا للعام الثاني على التوالي وينتظر ملاقاة الفائز من توتنام وأياكس أمستردام.

أما برشلونة فقد ودع دوري الأبطال للعام الثاني على التوالي بعودة تاريخية بعدما تقدم على روما الموسم الماضي في ربع النهائي بأربعة أهداف لهدف ولكنه خسر في الإياب بثلاثية دون رد.

اقرأ أيضا:

بالفيديو - معجزة في أنفيلد.. ليفربول يدمر برشلونة 4-0 ويطير لنهائي الأبطال

بالفيديو - شاهد احتفالات رائعة في ليفربول بالتأهل التاريخي لنهائي الأبطال

مورينيو: ما حدث لبرشلونة في الهدف الرابع لا يحدث لناشئين.. لاعبوه كانوا كالأشباح

العين يرد بشكل رسمي على أنباء عودة حسين الشحات

وكلاؤه لـ في الجول: لم نصرح لأي وسيلة إعلام.. لا مجال للحديث عن عقد أزارو مع الأهلي

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك