إلى صلاح.. معد نفسي وهداف أرسنال والملك المصري يتحدثون عن كيفية إنهاء الصيام التهديفي

الإثنين، 18 مارس 2019 - 15:42

كتب : فادي أشرف

محمد صلاح - ليفربول - فولام

لأول مرة منذ انتقاله إلى ليفربول، يعاني محمد صلاح من حالة صيام تهديفي مستمرة معه لـ7 مباريات حتى الآن في الدوري الإنجليزي، الذي يحمل لقب هدافه.

محمد صلاح

النادي : ليفربول

الأمر له شقين، الجماعي في مساعدة ليفربول في موسم يلعب فيه على الثنائية المكونة من الدوري ودوري الأبطال، والذي سيصبح الحصول عليها أسهل بالتأكيد إن سجل صلاح الأهداف، وفردي في فقدانه لقمة جدول هدافي الدوري الإنجليزي لصالح سيرخيو أجويرو صاحب الـ18 هدفا، ومنافسته مع زميله ساديو ماني ومنافسيه بيير إيمريك أوباميانج وهاري كين أصحاب الـ17 هدفا.

فماذا يفعل صلاح لإنهاء حالة الصيام التهديفي؟

توم بيتس، المدرب النفسي في شركة "بيك بيرفورمانس" تحدث عن الشق النفسي في الأمر بالنسبة للمهاجم الذي يتوقف عن التهديف.

يقول بيتس، إن على المهاجم تقييم أدائه بشكل مكتوب ومرسوم بشكل كامل، مع تقسيم الأدوار التي يقوم بها داخل الملعب، والتفكير في التسجيل كجزء واحد فقط من عدة أدوار يجب أن يقوم بها المهاجم.

أمور مثل معدل العمل لصالح الفريق، وبناء اللعب مع خط الوسط ومساعدة الزملاء على التسجيل تساعد المهاجم على اكتساب الثقة إذا تيقن أنها مهمة، وأنه يقوم بها على أكمل وجه.

هذه العملية تزيد من ثقة المهاجم بحسب بيتس، ما يعني قدرته على إنهاء صيامه التهديفي سريعا.

ولكن الأمر كله لا يعتمد على الشق النفسي بحسب ألان سميث الذي تألق رفقة أرسنال، ويملك 168 هدفا في 481 مباراة.

سميث قال لـ فور فور تو: "إياك أن تفقد الثقة. استمر في الوجود داخل الأماكن الخطيرة وسدد كثيرا، كرة من تلك التسديدات ستدخل المرمى في النهاية".

وأضاف "أثناء التدريب، يجب على المهاجم الذي يعاني من الصيام التهديفي التركيز كثيرا على التسديد. بمختلف الطرق، من وضع الثبات والحركة، وتسديدات المرة الواحدة ومتابعة العرضيات، إحساس التسديد في الشباك نفسه ممتع ومفيد للمهاجم. أعلم أن المباريات مختلفة عن التدريبات ولكن إحساس هز الشباك في حد ذاته هام".

وأتم "من الجانب النفسي، يجب على المهاجم أن يعلم أنه سيسجل حتما، لابد أن يسجل. يجب أن يظل شجاعا ويقف في الأماكن المناسبة وستعود له حاسته التهديفية".

صلاح نفسه مر بأمر مشابه العام الماضي عندما توقف عن التهديف في 4 مباريات، قبل أن يسجل ضد هدرسفيلد.

وقال صلاح عن ذلك الأمر آنذاك: "شعور التسجيل جميل، ولكن الأهم مساعدة الفريق على الفوز".

وأكد صلاح على نقطة هامة، هي "لا أشعر بالقلق حينما لا أسجل. طالما أساعد في الفوز لا أقلق".

إذا، صلاح لديه مفتاح كسر صيامه التهديفي، وأمامه مواجهات توتنام نهاية الشهر الجاري وساوثامبتون وبورتو في دوري الأبطال وتشيلسي لاستعادة حاسته التهديفية.

اقرأ أيضا

"الحوت" ساسي.. معشوق جماهير الزمالك الذي لا يمكن قياسه بالأرقام

6 أسئلة وإجابات عن منافسي الزمالك المحتملين.. من المواجه الأسهل للأبيض؟

تعرف على تقييم صلاح أمام فولام من الصحف الإنجليزية

مدرب جور ماهيا لـ في الجول: تأهلنا رغم الفوارق المالية مع فرق المجموعة.. وظروف المباراة الأخيرة

رئيس الزمالك: شعرت أننا في طائرة مخطوفة من مدربنا والحكم ضد نصر حسين داي

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك