بالفيديو - بعد تعرضه للإغماء.. شجاعة كبيرة من مدافع الإمارات أمام أستراليا

السبت، 26 يناير 2019 - 00:03

كتب : زكي السعيد

فارس جمعة - الإمارات

"الأهم أن نتحلى بالعزيمة والإصرار، وأن نلعب بروح قتالية عالية، هذا ما سنفعله أمام أستراليا، وسنخرج فائزين إن شاء الله".

هكذا صرّح فارس جمعة لاعب منتخب الإمارات قبل مباراة بلاده المصيرية أمام أستراليا، وقد كان صادقا إلى قدر كبير في ألفاظه.

الإمارات جرّدت أستراليا من لقبها، وهزمتها بهدف دون رد في ربع نهائي كأس آسيا 2019، إلا أن لقطة في اللحظات الأخيرة من المباراة أوقفت قلوب كل المشاهدين.

الدقيقة الأخيرة من المباراة، التحام هوائي قاسٍ بين فارس جمعة مدافع الإمارات وماتيو ليكي جناح أستراليا، وسقوط بكثير من الأضرار.

لاعب أستراليا احتاج إلى ضمادة على رأسه من الجهاز الطبي حتى تداوى جراحه، وجمعة احتاج إلى أكثر من ذلك بكثير.

مدافع الإمارات تعرَض للإغماء بمجرد الاصطدام في رأس ليكي، وفوق ذلك سقط بشكل غير سليم على رأسه، ليفقد الوعي، ويحل الهلع في أنفس كل الحاضرين بملعب هزاع بن زايد في إمارة العين.

الجهاز الطبي الإماراتي استغرق عدة دقائق في إفاقة جمعة الذي خرج محمولا على محفة مع توقعات بالأسوأ، قبل أن تأتي المفاجأة مع وقوف مدافع نادي الجزيرة على ساقيه، ومحاولته العودة مباشرة إلى أرض الملعب.

لقطات صراع اللاعب مع الجهاز الطبي حتى يعود إلى أرض الملعب لم تظهر كاملة في البث التلفزيوني، إلا أن كاميرات الجماهير الحاضرة في المدرجات التقطت القدر الكبير من الشجاعة التي تحلى بها فارس جمعة، والتي تعبّر عن تصريحاته قبل المباراة حرفيًا.

المدافع صاحب الـ 30 عاما، كان متقلدا لشارة القيادة منذ مغادرة إسماعيل مطر الملعب مطلع الشوط الثاني ولا شك أنه لم يرغب أن يفوّت لحظات الحفاظ الأخيرة على الهدف الإماراتي الوحيد.

الغريب أن الدقائق القليلة المتبقية في المباراة، شهدت إصابة جديدة لـ فارس جمعة الذي اصطدم بحارسه خالد عيسى في الدقيقة الثامنة من الوقت بدل الضائع، ليغادر المباراة دون رجعة هذه المرة.

المدافع الإماراتي غاب عن احتفالات زملائه بعد المباراة بالتأهل إلى المربع الذهبي الآسيوي للمرة الرابعة تاريخيا، لأنه كان في طريقه إلى المستشفى.

قبل يذكر الاتحاد الإماراتي لكرة القدم عبر حسابه الرسمي على تويتر، أن اللاعب أجرى الفحوصات الطبية اللازمة وحالته الطبية مستقرة، وأنه سيبقى تحت الملاحظة لمدة 24 ساعة.

كما تحدّث مراسل محطة "أبو ظبي الرياضية" إلى اللاعب بشكل مقتضب في المستشفى، و"ابتسامة المربع الذهبي" كانت مسيطرة على ملامح فارس جمعة.

أما الحقيقة الغريبة، فهي أن فارس جمعة شارك في الأساس بتلك المباراة بسبب لقطة دفاعية أخرى شجاعة من زميله خليفة مبارك.

خليفة مبارك كان الاسم الذي تواجد في دفاع الإمارات مع بداية مباراة قيرجيزستان في دور الـ 16، ولكن محاولة –غير ناجحة- لإبعاد الكرة من على خط المرمى، تسببت في اصطدامه بالقائم، وتعرض قدمه لكسر سيغيبه عن بقية البطولة.

خرج خليفة مبارك مصابا وعوَضه فارس جمعة الذي تعرّض بدوره لإصابة –كادت أن تكون أخطر-، ولكن المؤكد أنهما سيخلدان في تاريخ كرة القدم الإماراتية بإنجاز الوصول إلى المربع الذهبي.

اقرأ أيضا:

زيزو لـ في الجول: انضمامي لـ الزمالك تم بكل سهولة.. بيراميدز والأهلي تحدثا معي ولكن

بالفيديو - يونايتد لا يقهر.. مانشستر الجديد يقصي أرسنال من الكأس

مصدر مقرب من شيكابالا لـ في الجول: عرضان لضم اللاعب.. وأزمة قد توقف كل شيء

الصفقة الثانية.. رسميا – الزمالك يعلن تعاقده مع زيزو

جلال يفتح النار على إبراهيم حسن: يحول فشله لأحاديث ضد آخرين.. لعب سنواته الأخيرة بسبب شقيقه

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك