في إفريقيا بالفيديو – 3 من 50.. الإسماعيلي يسقط أمام الإفريقي في "نهاية غير مفهومة"

الجمعة، 18 يناير 2019 - 20:27

كتب : فادي أشرف

الإسماعيلي - الإفريقي

تأزم موقف الإسماعيلي في دوري أبطال إفريقيا، بعد أن تلقى هزيمته الثانية على التوالي في دور المجموعات. هذه المرة أمام الإفريقي التونسي في استاد الإسماعيلية بنتيجة 2-1.

الإسماعيلي بدأ المباراة بشكل جيد بل وبادر بالتسجيل، إلا أن ركلتي جزاء احستبهما الحكم الكاميروني أليوم نيانت للضيوف منحاه الفوز الأول له خارج الديار في تاريخه في دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا.

بطل دوري أبطال إفريقيا عام 1991 حقق فقط الفوز الثالث للفرق التونسية على الفرق المصرية في 50 مواجهة جمعت بينهما في البطولات الإفريقية. الإفريقي حقق الفوز الأول على الفرق المصرية في مصر على حساب المصري البورسعيدي في نصف نهائي كأس الكؤوس 4-0، قبل خسارة الأهلي من النجم الساحلي 3-1 في نهائي دوري أبطال إفريقيا 2007.

أول بطل مصري في إفريقيا باغت الإفريقي في الدقيقة الثامنة من عمر المباراة بعد عرضية رائعة من ظهير الدراويش الأيسر طارق طه.

العرضية وجدت الناميبي بينسون شيلونجو الذي وضعها بشكل رائع في الشباك التونسية.

بعد الهدف، تراجع الإسماعيلي للدفاع ودفع ثمن ذلك القرار.

في الدقيقة 38 حصل الإفريقي على ضربة جزاء بعد أن لمس محمود عبد العاطي "دونجا" الكرة بيده بعد مراوغة من أسامة الدراجي.

غازي العيادي حول الكرة داخل مرمى محمد مجدي، مسجلا أول هدف للإفريقي خارج ملعبه في دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا عبر تاريخه.

بعد 5 دقائق فقط، عرقل ريتشارد بافور مهاجم الإفريقي ياسين الشماخي – بدت من خارج المنطقة حسب حكم المباراة، لكن المساعد كان له رأي آخر واحتسب ركلة جزاء، ومثل الكرة الأولى، حولها العيادي في المرمى.

قرارات الحكم الكاميروني أثارت غضب جمهور الإسماعيلي، خاصة في ظل مطالبتهم بركلة جزاء بعد تسديدة من التونسي لسعد الجزيري ضربت يد مدافع الإفريقي بلال العيفة بحسب رؤية الدراويش.

ذلك الغضب تسبب في تأخر بداية الشوط الثاني من اللقاء.

وتأخرت بداية الشوط الثاني عدة دقائق، قبل أن ينطلق ويقوم الحكم بإيقاف اللقاء مرة أخرى بعد تزايد المقذوفات على أحد الحكمين المساعدين.

وقام سعفان الصغير مدرب حراس الإسماعيلي بتهدئة الجماهير، ليقوم بعدها الحكم الكاميروني لاستئناف المباراة مرة أخرى.

أما الشوط الثاني فتميز بضغط أصفر دون خطورة كبيرة، بعيدا عن كرتين سددهما طارق طه من كرة حرة أخرجها حارس مرمى الإفريقي سيف الدين الشرفي، وأخرى سددها البديل مارشال أودا في يد الحارس.

نفس ما حدث بين الشوطين تكرر قرب نهاية المباراة، لتتوقف مرة أخرى بقرار من الحكم الكاميروني لفترة أطول هذه المرة في ظل تزايد المقذوفات من مدرجات الدراويش.

ويأتي الأمر في استاد الإسماعيلية الذي سيستضيف مباريات في كأس الأمم الإفريقية 2019 الصيف المقبل.

نهاية المباراة بدت غير واضحة، حيث لم يتضح إذا ألغى الحكم المباراة أو أنهاها بشكل طبيعي ولكنه غادر الملعب بعد نصف ساعة من التوقف.

ويتقابل غدا السبت مازيمبي بقسنطينة في الجزائر، ولكل منهما 3 نقاط قبل مواجهة الجولة الثانية.

تعرف على العقوبات التي قد توقع على الإسماعيلي من لائحة الكاف

اقرأ أيضا

أمبرو والأهلي يكشفان موعد ظهور القميص الجديد وتفاصيل أخرى

هل يتم تقديم موعد افتتاح كأس الأمم؟

قائمة الزمالك لمواجهة طنجة دون مصطفى فتحي

تعرف على قرعة كأس إسبانيا.. سهلة لريال مدريد وصعبة لبرشلونة

التعليقات
قد ينال إعجابك