كتاب توتي – يوم أن أراد لكم نيدفيد في كأس العالم 2006

الخميس، 27 سبتمبر 2018 - 20:50

كتب : زكي السعيد

توتي - بافل نيدفيد

اعترف فرانشيسكو توتي القائد التاريخي لـ روما، بمشاعره السلبية تجاه بافل نيدفيد نجم يوفنتوس السابق ونائب رئيسه الحالي، متطرقا إلى مباراة جمعتهما على المستوى الدولي في كأس العالم 2006.

توتي –الذي يحتفل اليوم بعيد مولده الثاني والأربعين-، نشَر سيرته الذاتية تحت عنوان "Un Capitano"، واستعرض فيها عدة أسرار من مسيرته الكروية الأسطورية مع الذئاب ومنتخب إيطاليا.

إيطاليا واجهت جمهورية التشيك في المباراة الثالثة من دور المجموعات لكأس العالم 2006، مباراة مصيرية بحث فيها الطرفان عن الفوز، وانتهت بانتصار إيطالي بهدفين مقابل لا شيء.

إلا أن توتي يتذكر تلك المباراة من خلال نيدفيد نجم المنتخب التشيكي في ذلك الوقت.

يقول توتي:"نيدفيد كان في مستوى رهيب بذاك اليوم، يؤلمني حقا أن أعترف بذلك، لأني لم أتحمّله أبدا على أرض الملعب".

وتهكّم توتي على مبالغة نيدفيد في التمثيل مع كل التحام: "كان كالصاعقة، أقوم بخدشه، فإذا به يطير 10 أمتار في الهواء. وددت لو لكمته، وهذا يلخّص كل شيء".

واستدرك: "اللعنة، لقد كان رائعا، وكان أكثر روعة في تلك المباراة، لقد اضطر (جيانلويجي) بوفون لعمل 3 أو 4 تصديات خارقة حتى يمنعه من التسجيل".

وأضاف: "لقد كرهته كلاعب، وأعترف أن هذا شعور لم أستنكره أبدا. ولكن يجب أن أعترف بأنه كان لطيفا جدا معي عندما التقينا في قرعة دوري أبطال أوروبا في مونت كارلو".

وأتم: "نيدفيد حضر إلي في بدايات عملي كمدير، وسألني عن شعوري باعتزال كرة القدم".

نيدفيد الفائز بالكرة الذهبية عام 2003، لعب في لاتسيو ويوفنتوس ما بين عامي 1996 و2010، وجمعته ندية كبيرة بنادي روما الذي لعب له توتي في تلك الفترة.

طالع أيضا:

حكما قمة الأهلي ووفاق سطيف.. "ركلة جزاء" النهائي وموقعة الـ 6-2

تقرير يوناني: وردة اعتذر لمدرب باوك على ما بدر منه.. وعقاب ضد اللاعب

حوار في الجول - ناصر ماهر يتحدث عن أزمة مباراة الخماسي.. والمقارنة مع السعيد وبداية نيمار وديمبيلي

مصدر من الأهلي لـ في الجول: وصلنا إخطار صلة الرسمي بفسخ التعاقد

رسميا - ألمانيا تفوز بتنظيم أمم أوروبا 2024

رسميا - لن يغيب أمام يونايتد.. إيقاف رونالدو مباراة واحدة فقط بدوري الأبطال

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك