حوار – كارتيرون يكشف سبب ضمه لكوليبالي وأصعب شيء يواجهه كمدرب للأهلي

الخميس، 16 أغسطس 2018 - 11:36

كتب : عادل كُريّم

باتريس كارتيرون - الأهلي

أجرى باتريس كارتيرون مدرب الأهلي حوارا شيقا وممتعا مع الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" قبل أقل من 48 ساعة على مباراة فريقه المصيرية أمام مضيفه الترجي التونسي.

وتحدث مدرب مازيمبي السابق عن لاعبه الجديد المميز ساليف كوليبالي ولماذا أصر على ضمه وشدد على تأثر فريقه بغياب الجمهور عن المباريات الأمر الذي يراه يزيد مهمته صعوبة.

يحل الأهلي ضيفا على الترجي مساء الجمعة في الجولة الخامسة من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا والفوز يحسم للقلعة الحمراء التأهل إلى الدور ربع النهائي.

بدأت مهمتك مع الأهلي بانتصارين على تاونشيب رولرز في دوري أبطال أفريقيا، كيف ترى هذه الانطلاقة؟

كارتيرون: أعتقد أنها كانت مهمة صعبة للغاية لأننا احتجنا للقيام بأكثر من أمر في الوقت نفسه. كان علي أن أعيد للاعبين الروح والثقة وأن أعدهم بدنياً وذهنياً، وفي نفس الوقت كان علينا اللعب بطريقة جيدة في مسابقة صعبة مثل دوري أبطال أفريقيا. لذا كان علينا العمل بقوة مع اللاعبين ليؤدوا مهمتهم. كان من المهم للغاية بالنسبة لنا الفوز بهاتين المباراتين في دوري الأبطال لنصل للمركز الثاني الذي نحتله حالياً. أنا سعيد أيضاً بمبارياتنا في الدوري وخاصة مباراة المصري لأنني شعرت أن اللاعبين بدأوا يتطورون ويشعرون بالجاهزية. العمل الذي قمنا به بدأ يظهر والفريق يتطور ونلعب بطريقة أفضل.

الفوز بآخر مباراتين يضعكم في موقف جيد لبلوغ ربع النهائي. كيف ستدخل المباراة المقبلة أمام الترجي؟

كارتيرون: أعتقد أننا نخوض كل مباراة في وقتها. سنذهب إلى تونس لتحقيق الفوز. ربما يكون التعادل نتيجة جيدة بالنسبة لنا في ظروف أخرى، لكن إذا كنا نرغب في فرصة صدارة المجموعة فعلينا الفوز في تونس، وهذا سيؤهلنا مباشرة للدور التالي. نذهب إلى تونس بحافز كبير. حسب النتيجة، وإذا كان التأهل يتطلب فوزنا في المباراة الأخيرة أمام كمبالا سيتي، سنفعل ذلك أيضاً.

حين توليت المهمة، قالت جماهير الأهلي إن مهمتك الأولى هي الفوز بلقب دوري أبطال أفريقيا. هل ترى هذا نوع من الضغط عليك؟

كارتيرون: لدي فرصة التواجد مع فريق كبير. في ناد مثل الأهلي لا يمكنك القول إن الدوري المحلي هو هدفك الرئيسي لأن الفوز بالدوري أمر منطقي بالنسبة لنا. الأهلي حقق ذلك 40 مرة من قبل لذا هذا أمر طبيعي للغاية. دوري أبطال أفريقيا غاب عن النادي لبعض السنوات. كانت لدي فرصة الفوز به مع مازيمبي قبل ثلاث سنوات. إنه شعور مميز للغاية وأتمنى أن أحظى بهذا الشعور الرائع مرة أخرى. الفوز بدوري الأبطال مع الأهلي سيكون شيئاً رائعاً للغاية. هو حافز كبير بالنسبة لي.

ما الفارق بين قيادة مازيمبي والأهلي في دوري الأبطال؟

كارتيرون: لا يوجد فارق لأنه نفس الحافز وهو الفوز باللقب. ربما يكون الفارق في الثقافة ونوعية اللاعبين. في مازيمبي هناك لاعبون من إفريقيا السمراء فقط، وربما يكونون أكثر قوة بدنياً. لكن أعتقد أن في الأهلي لدينا لاعبون أكثر موهبة فنية. لذا كان دافعي الأول حين أتيت إلى هنا أن أضيف لهذه الموهبة بعض القوة البدنية، لذا قمت بضم ساليف كوليبالي على سبيل المثال. أردت تحسين الناحيتين البدنية والنفسية للاعبين لأنني شعرت أن غالبيتهم كانوا بحاجة لذلك حين أتيت. لدينا الكثير من العمل للقيام به.

هل بدأت التفكير في منافسيك بالدور المقبل؟

كارتيرون: ما أؤمن به هو أن كل مباراة نخوضها هي بمثابة النهائي. سنلعب في تونس كما لو كانت المباراة النهائية، وأمام كمبالا سيتي سنفعل المثل. لا أود البدء بالتفكير في أي فريق أفضل لمواجهته، لكن ما علينا القيام به هو العمل بقوة وبعدها يمكننا اللعب أمام أي فريق. أعتقد أنه سيكون رائعاً أن ننهي المجموعة في الصدارة ونخوض مباراة الإياب بملعبنا لأنك لا تعرف أبداً ما الذي يمكن أن يحدث خارج أرضك وخاصة في إفريقيا. لكنني لا أرغب في التفكير في تفضيل مواجهة فريق على آخر لأن كل الفرق التي تتأهل للدور ربع النهائي هي فرق رائعة وعلينا احترامها جميعاً. لكن أولاً علينا أن نحترم قدراتنا ونؤدي بطريقة جيدة.

الموسم المقبل من دوري الأبطال سيبدأ في نوفمبر؟ كيف ترى ذلك وهل ستبدأ الإعداد له مبكراً؟

كارتيرون: لدينا فرصة الفوز بلقبين في دوري الأبطال في موسم واحد وسيكون هذا رائعاً. في كرة القدم الكثير من الأشياء يمكنها أن تحدث في وقت قصير. بالنظر في فريقنا قد تحدث بعض التغييرات. ربما يذهب بعض اللاعبين إلى أوروبا على سبيل المثال. نعمل بصورة يومية ونراقب بعض اللاعبين. لكنني أفكر الآن في دوري الأبطال الحالي وليس المقبل.

بعض الجماهير أبدت عدم رضاها عن فترة الانتقالات الصيفية في الأهلي وقالت إن الفريق بحاجة لضم المزيد من اللاعبين.

أعتقد أن الأهلي يجب أن يضم أفضل اللاعبين لأن اللعب هنا يحتاج للاعبين من مستوى عال للغاية. الآن أنا سعيد بالفريق الذي أمتلكه وأحب الروح الموجودة فيه.

حاولنا ضم المزيد من اللاعبين. احترم كل الأندية لكن في بعض الأوقات يطلبون منك ثلاثة أضعاف المبلغ الطبيعي للاعب، ربما لأن فريقا آخر قرر أن ينفق الكثير من الأموال ويدفع ثلاثة أو أربعة أضعاف قيمة اللاعب. أحترم رأيهم. حين تكون أمامنا فرصة ضم لاعب يفيد الفريق سنقوم بذلك، على سبيل المثال ساليف كوليبالي الذي يعتقد الجميع الآن أنه لاعب جيد. علينا فقط العمل بقوة وتقديم أداء أفضل من الآخرين، والكل هنا يعمل بكل قوة. لا يجب علينا أن ننفق الأموال بطريقة سيئة لكن علينا فقط أن ننافس بكل قوة.

هناك الكثير من اللاعبين الصغار مع الفريق الآن. هل تعتبر ذلك أمراً إيجابياً لمستقبل الأهلي؟

من الجيد أن يكون هناك لاعبون صغار في الفريق وأحب العمل معهم لأنهم يمنحوننا روحاً جيدة ويقدمون أفضل ما لديهم. من المهم بالنسبة لهم أن يفهم اللاعب الصغير أن بإمكانه النجاح، وليس فقط من أتوا من خارج النادي. في هذه المرحلة عليهم أن يكونوا أقوياء وأن يعرفوا أن فرصتهم ستأتي.

الأهلي لديه جدول مزدحم للغاية ويخوض مباراة كل 72 ساعة تقريباً. كيف تتعامل مع هذا الأمر؟

كارتيرون: نلعب في عدة بطولات، وما أنتويه هو منح الفرصة لكل اللاعبين حتى يصبحوا جاهزين للمشاركة في كل هذه البطولات. لا أفكر بطريقة أن يكون لدي لاعبين أساسيين وآخرين احتياطيين، كل مباراة تشهد مشاركة لاعبين جدد وإن لم يكونوا مستعدين للمنافسة لن يكون الأمر في صالح الفريق. أختار دائماً التشكيلة الأفضل لبدء المباراة ويمكن لأي لاعب أن يحصل على فرصته في المشاركة. ليست لدينا بطولات من الفئة الثانية أو الثالثة، نخوض كل المباريات بجدية تامة.

هذا الموسم شهد الدوري المصري وجود فريق غزير الإنفاق هو بيراميدز، كيف ترى المنافسة في المسابقة المحلية وهل يمكن أن يختلف الأمر هذا العام؟

كارتيرون: علينا أن ندرك جيداً وجود فريق جديد بميزانية ضخمة وأنه يمكنه أن يكون منافسا حقيقيا على اللقب. الزمالك أيضاً أنفق الكثير ولديه مدرب جيد للغاية ولاعبين جيدين أيضاً. علينا المنافسة مع أندية قوية ولن يكون الأمر سهلاً لأن هناك عدة فرق تتنافس على اللقب، بما في ذلك المصري والإسماعيلي أيضاً. لذا علينا أن نتحلى بالجاهزية وأن نؤدي بصورة جيدة للغاية أمام كل الفرق. أنا سعيد بخوض هذا التحدي.

في المباريات الأخيرة جربت تغيير بعض الخطط، هل من تفسير؟

كارتيرون: لن يمكنني الحديث عن كل شيء. ما أرغب فيه حقاً هو تكوين فريق يصعب أن تلعب ضده. شعوري الأول حين أتيت هو أن الفريق يلعب دائماً بنفس الطريقة. هناك خطة واحدة فقط. أردت فقط أن يدرك اللاعبون أن هناك أموراً أخرى يمكنهم القيام بها. لكن كان علي في البداية أن أقنعهم بأن هناك خيارات مختلفة طبقاً للمباراة وظروفها.

على سبيل المثال، في مباراة تاونشيب رولرز في جابوروني، كان من المستحيل أن نقوم بأكثر من تمريرتين على أرضية الملعب. تخيل لو قلت للاعبين كمدرب علينا أن نلعب تمريرات قصيرة بطريقتنا، سيفقدون الثقة وقتها. لذا قررت أن نلعب كرات طولية وفزنا في النهاية. لذا طبقاً للظروف والمنافس يمكننا تغيير خطتنا وأرغب أن يدرك اللاعبون ذلك.

صفقتك الجديدة ساليف كوليبالي تحول لهداف يحسم المباريات برغم كونه مدافع. لماذا أصررت على ضمه؟

كارتيرون: ساليف كوليبالي متميز في الكرات الثابتة، وكذلك سعد سمير، وهذا أمر مهم لأنه في بعض المباريات تحصل على ركلات ثابتة كثيرة وعليك أن تحسن استغلالها. اللاعبون يحبون ساليف لأنه هادئ ومتزن، وكذلك هو لاعب جيد للغاية. أردت بشدة انضمامه إلينا وأخبرت الإدارة بذلك لأنه من الجيد للفريق أن يضم مثل هذه النوعية من اللاعبين. أنا سعيد بما يقدمه.

الأهلي يلعب مبارياته المحلية بدون حضور الجماهير. كيف ترى ذلك؟

كارتيرون: هذا هو أصعب أمر بالنسبة لي وللاعبين أيضاً وهو غياب جمهورنا. أتمنى عودتهم من جديد لأن هذا يمنحنا الفرصة لتقديم أفضل ما لدينا. وأتمنى من اللاعبين أن يستعيدوا البهجة وأن يمنحوها لجمهورهم. عرفت أنهم سيعودون في الشهر المقبل للمدرجات وهذا أمر رائع.

الروح أمر مهم للغاية بالنسبة لي. أمام الإسماعيلي كان الوضع صعباً لكننا سجلنا في الوقت بدل الضائع، وفي جابوروني كان الأمر صعباً أيضاً لكننا فزنا في وقت متأخر بسبب الروح. لدي لاعبون موهوبون بالفريق وأتمنى أن يشعروا بإيجابية. وجود الجماهير سيجعلهم يقدمون أفضل ما لديهم من أجل الفريق. أثق في أنني سأقوم بأفضل ما أملك من أجلهم، والأمر الأكثر أهمية لهم هو النتائج. سنبذل كل ما في وسعنا لنحقق نتائج جيدة.

ما علاقتك بإدارة الأهلي؟

لدي علاقة جيدة للغاية معهم. أشعر أننا عائلة. يسمحون لي بالقيام بالعمل مثلما أود، ويحترمون فلسفتي وأشعر بالراحة هنا.

تفتقد لحسام عاشور أمام الترجي. كيف تخطط لتعويضه؟

عاشور موقوف وفي كرة القدم يمكن لأي شيء أن يحدث، لذا علي الاعتناء بكل اللاعبين. أنا سعيد أن هناك منافسة بين اللاعبين أنهم في فريق عملاق وعليهم المنافسة بقوة على أماكنهم. أثق في أن أي لاعب يدخل المباراة سيؤدي المطلوب منه بأفضل صورة.

أخيراً، ما هي رسالتك لجمهور الأهلي؟

لا أحب الحديث كثيراً والقيام بالوعود. لكنني أطلب منهم أن يتأكدوا أنني سأبذل كل ما في وسعي لأحقق الألقاب مع الأهلي. أعرف اللقب الذي يرغبون فيه بشدة الآن (دوري أبطال أفريقيا) ولدي نفس الحافز مثلهم، لذا فلنقم بهذا الأمر معاً.

طالع أيضا

بوجبا لا يزال يمني النفس ببرشلونة

طالع ملاعب الموسم الجديد من الليجا

شاهد أهداف يوم الأربعاء

الزمالك أمام المقاصة.. موعد مرتقب

طالع أبرز أرقام السوبر الأوروبي بعد تتويج أتليتكو

اتحاد الكرة يعلن المرشحين لمنصب مدير منتخب مصر

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك