كيتا: والدي "غير المحظوظ" يعشق ليفربول وكلوب سبب رفضي برشلونة

السبت، 21 يوليه 2018 - 20:05

كتب : محرر في الجول

نابي كيتا

أفصح نابي كيتا لاعب ليفربول عن سبب اختياره لرقم 8 مع ناديه الجديد وعن حبه لأندريس إنيستا نجم برشلونة السابق ودور يورجن كلوب في انتقاله للحمر وذلك في حواره مع صحيفة "جارديان" الإنجليزية.

وانتقل كيتا إلى ليفربول الصيف الماضي إلا أنه قضى الموسم مع لايبزج قبل أن ينضم لمعسكر الفريق في الصيف الحالي.

وبدأ كيتا حواره بالحديث عن حب والده لليفربول وعن اللعب بالقميص الأحمر في الطفولة "منذ أن انتقل إلي ليفربول ووالدي يحدثني عن حبه للفريق. حين كنت طفلا كنت ارتدي قميص ليفربول وأنا ألعب الكرة في الشارع".

وأضاف "حبي لليفربول بدأ وأنا في الـ11 أو الـ12 من عمري لأني لاعب وسط وستيفن جيرارد كان قائدا للفريق وكنت أتقمص شخصيته حين ألعب الكرة".

وكشف كيتا عن "لاعبي المفضل كان أندريس إنيستا بسبب لمسته الأخيرة للكرة، مهارته وقدراته. أعلم أنه لم يكن حادا لكني أضافت هذه الصفة لأسلوبي. أعتقد أن لاعب الوسط يجب أن يكون حادا في أجزاء من المباراة".

لكن إنيستا لم يكن عشق كيتا الوحيد "أقدر أيضا ديكو، وكان الأمر مضحكا للغاية لأني أبي كان يحبه أيضا لدرجة أنه أطلق علي اسم ديكو في المنزل".

وسيرتدي كيتا رقم 8 مع ليفربول، لكن ليس لحبه لجيرارد فقط "8 كان رقمي منذ صغري. وكان أيضا رقم والدي حين كان لاعبا لكرة القدم لذلك الرقم مميز للغاية بالنسبة لي".

وأوضح كيتا أن والده لم يكن محظوظا في مسيرته الكروية "لم يكن محظوظا لكي يلعب كرة القدم بشكل احترافي لكنه لعب مع أحد فرق الهواة في كوناكري (عاصمة غينيا)".

وعن رقم 8، قال: "مدرك أن الرقم له قيمة كبيرة في ليفربول ومتحمس جدا للعب به وأعلم أنه كان رقم جيرارد لكني لن أضع أي ضغوط علي. المهم هو المساهمة مع الفريق".

وأكد كيتا أنه لم يكن يعلم أن جيرارد سوف يستقبله في المدينة الرياضة لليفربول "ميلوود"، وقال: "كان صدمة كبيرة للغاية أن أقدم من خلاله (لجماهير ليفربول)".

وبسؤال عن هل كان يريد برشلونة وبايرن ميونيخ التعاقد معه قال: "هذا صحيح. كان هناك فرقا أخرى أيضا غير الأسماء التي أشارت إليها في سؤال (موجها حديثه للصحفي) لكن القرار كان بسبب المدرب (كلوب)".

واستمر "لقد تحدثنا سويا بشكل جيد، والكلمات التي قالها لي حول مشروع الفريق كانت سببا في إقناعي".

إلا أن كلوب لم يكن العامل الوحيد في انتقاله لليفربول "تحدثت أيضا مع ساديو ماني الذي يعد بمثابة الأخ بالنسبة لي. لقد لعبنا سويا لمدة 9 أشهر في سالزبورج ونحن أصدقاء منذ ذلك الوقت. وماني أخبرني بمدى عظمة النادي وكيف يتطور الفريق ويتقدم".

وتطرق كيتا للحديث عن أسلوب لعبه الحاد أحيانا "عقليتي تبحث عن الفوز فقط، لدي رغبة كبيرة للفوز وهذا ما يجعلني حادا أحيانا. الهدف في الملعب هو أن أدافع جيدا وألا أتلقى أي أهداف. ودوري أن أقدم الفرص وأصنعها للمهاجمين".

وأتم "هدفي دائما كان لعب كرة القدم في أعلى مستوى ومع فريق كبير. حين تكون هذه الفكرة في رأسك فلن تستسلم أبدا وستقاتل حتى تحققها لكني لا أقول هذا الحديث من أجل أن أتوقف بعد أن وصلت لفريق عريق، لا، سأوصل بنفس المنوال".

اقرأ أيضا

التعليقات
قد ينال إعجابك