حوار - أحمد المحمدي يتحدث عن أصعب 5 دقائق في حياته.. صلاح المبهر وطموح مصر في المونديال

الأربعاء، 21 فبراير 2018 - 13:06

كتب : أحمد العريان

أحمد المحمدي

"لأكون أمينا معكم، لقد كانت أصعب 5 دقائق في مسيرتي" هكذا عقب أحمد المحمدي على دقائق الحسم في مباراة الكونغو.

احتاج أحمد المحمدي لثلاث محاولات في تصفيات كأس العالم كي ينجح في الأخيرة للتأهل لكأس العالم.

أحمد المحمدي كان شاهدا على خسارة مصر أمام الجزائر في المباراة الفاصلة لتحديد المتأهل لكأس العالم 2010، ثم على سداسية غانا في مرمى مصر بتصفيات كأس العالم 2014 وأخيرا على فوز درامي للفراعنة على الكونغو وبلوغ روسيا 2018.

أجرى المحمدي حوارا مطولا مع موقع الفيفا تحدث فيه عن الفارق بين منتخب مصر في 2014 و2018 وعن طموحنا في كأس العالم المقبل.

وكل ما يلي على لسان المحمدي لموقع الفيفا..

مباراة الكونغو

"لأكون أمينا معكم، لقد كانت أصعب 5 دقائق في مسيرتي"

"إذا انتهت المباراة بالتعادل 1/1 كان علينا الانتظار للمباراة الأخيرة. مواجهة شرسة أمام غانا على أرضها".

"أردنا حسم الصعود من مصر، هدف واحد كان يؤهلنا وقد حدث ذلك".

"شيء عظيم أن ترى 85 ألف مشجع يحتفلون في الملعب و95 مليون شخص في الشوارع، كان مهما جدا أن لنا أن نحقق ذلك".

"لقد كان أمرا عظيما لبلادنا، يمكنك أن تلمس ذلك من خلال احتفالات الشعب في الشارع بعد المباراة".

الفارق بين منتخب مصر 2014 و2018

"أعتقد أن الاختلاف الأول هو المدرب هيكتور كوبر والذي يعد أحد أفضل المدربين الذين تولوا تدريب منتخب مصر تاريخيا".

"الأمر الثاني هو عامل الخبرة، فعصام الحضري مثلا يبلغ 45 عاما، كان يتحدث إلينا في المعسكرات وفي المباريات ويمنح خبراته لزملائه".

"العامل الثالث هو المشاركة في كأس أمم إفريقيا التي منحت اللاعبين الصغار بعض الخبرة، يمكنكم لمس ذلك في انتصاراتنا على بعض المنتخبات الكبيرة مثل غانا".

محمد صلاح

"هو شاب رائع، لقد لعب دورا بارزا في التصفيات لتأهل مصر لكأس العالم".

"نحن نعرفه منذ مدة طويلة حين كان شابا صغيرا، لقد تطور كثيرا بدنيا وفكريا. يمكنك أن تلحظ ذلك من خلال طريقة لعبه في ليفربول وكم الإنجازات التي يحققها هناك، إنه أمر مذهل. وهو أمر جيد لنا أيضا ولمنتخب مصر. أتمنى أن يحافظ على مستواه حتى كأس العالم لأن ذلك سيكون رائعا بالنسبة لنا".

ذكريات 90

لم يكن المحمدي قد أتم عامه الثالث حين شاركت مصر في كأس العالم للمرة الأخيرة بمونديال إيطاليا 1990، ولذلك لا عجب أن ذكرياته عن البطولة شحيحة.

"دائما نتذكر ركلة الجزاء. الهدف الوحيد الذي سجلناه في كأس العالم. مجدي عبد الغني الرجل الذي سجل الركلة يعمل حاليا في اتحاد الكرة المصري ولذلك في كل مرة نراه فيها يتحدث معنا عن ركلة الجزاء. أتمنى أن يسجل أحدنا هدفا في كأس العالم بروسيا كي يتوقف هو عن الحديث عنها".

مجموعة مصر في كأس العالم

"ليست مجموعة سهلة، لكنها ليست صعبة جدا علينا".

"هدفنا هو التأهل للدور التالي ثم نرى من المنتخب الذي سنلاقيه، أتمنى أن نذهب بعيدا في البطولة لأن ذلك سيعني الكثير للشعب المصري. ألاف المصريين سيسافرون إلى روسيا، لذلك أتمنى أن نكون سببا في احتفالهم بقدر الإمكان".

كلمة عن كل منتخب في مجموعة مصر بكأس العالم

المحمدي شارك مع منتخب مصر في 79 مباراة دولية وحصد أمم إفريقيا مرتين عامي 2008 و2010، لكن مبارياته الثلاث في كأس العالم سيكون لهم طعم آخر.

أوروجواي – "إنهم خصم قوي في مباراتنا الافتتاحية ولديهم لاعبين كبارة جدا مثل لويس سواريز".

روسيا – "ستكون مباراة صعبة وقوية أمام أصحاب الأرض ووسط جمهورهم".

السعودية – "ستكون مباراة دربي، أخر مرة لاقيناهم فيها ببطولة تنافسية رسمية خسرنا 5/1 في كأس القارات، بالتالي ستكون مباراة صعبة".

منتخب مصر تأهل لكأس العالم لأول مرة بعد غياب 28 عاما وسنشارك مع كبار العالم في مونديال روسيا 2018.

ووقع منتخب مصر في المجموعة الأولى مع روسيا أصحاب الأرض، رفقة منتخبي أوروجواي والسعودية.

اقرأ أيضا:

تقرير: وردة نجح في الهروب من هجوم مسلح باليونان

تأكد غياب عبد الله السعيد عن مواجهة الإنتاج الحربي

ويليان: برشلونة رائع حتى بدون نيمار

المصري يطالب بزيادة جماهيره أمام سيمبا التنزاني

جوارديولا ومحاضرة عملية عن مفهوم الفكرة الأفضل في كرة القدم

التعليقات

قد ينال إعجابك