من قصص كلاسيكو الأرجنتين.. 5 بطاقات حمراء في مباراة ودية

الأحد، 11 ديسمبر 2016 - 20:10

كتب : محمود مصطفى

بوكا وريفر

يستضيف ريفر بليت مساء الأحد غريمه التقليدي بوكا جونيورز في الجولة الـ13 من الدوري الأرجنتيني في لقاء الـ"سوبر كلاسيكو" الشهير الذي يحمل تاريخا طويلا من المنافسة الشرسة والتوترات الجماهيرية وأحداث تميز هذا الدربي عن غيره.

المواجهات الودية بين غريمين محليين مثل بوكا وريفر بليت ليست أمرا معتادا ولكن عندما تحدث تكون النتيجة إثارة من نوع خاص.

موسم 2016 سبقه لقاء بين عملاقي الأرجنتين، في مساء 24 يناير الماضي التقى بوكا جونيورز بطل الدوري بريفر بليت الذي أنهى الموسم الماضي في المركز التاسع في كأس لويس نوفال الودية.

المباراة لم تخيب توقعات المتابعين بلقاء شرس رغم أنه ودي، وبعد مرور 10 دقائق من البداية تلقى جوناثان سيلفا، في مباراته الأولى مع بوكا، بطاقة حمراء لتدخل عنيف على جابرييل ميركادو الذي خرج مصابا.

بعد ثمان دقائق، ضربة حرة مباشرة لريفر بليت تصطدم بذراع كارلوس تيفيز. ويضعها ليوناردو بيسكوليتشي في الشباك.

ضغط بوكا بقيادة تيفيز وداني أوزفالدو لم يسفر عن أهداف ولكن جاء ببطاقة حمراء أخرى للفريق الأزرق والأصفر بسبب تدخل عنيف كذلك، هذه المرة في وجه جينو بيروتزي في الدقيقة 66.

وتوالت البطاقات تباعا، ثالث البطاقات الحمراء كان أيضا لبوكا جونيورز وتلقاها كاتا دياز مدافع الفريق ولم يستأنف اللعب قبل أن يتلقى جوناثان مايدانا مدافع ريفر بليت بطاقة حمراء لضربه تيفيز بدون كرة ثم يطرد زميله بيسكوليتشي الذي كان على مقاعد البدلاء لتدخله في الشجار الذي نشب بعد الطرد الاول لريفر بليت.

المباراة "الودية" المشتعلة انتهت بهدف نظيف لصالح ريفر بليت لتؤكد على شراسة مواجهات الفريقين حتى ولو لم تكن رسمية، فماذا يمكن أن يحدث في لقاء اليوم؟

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك