#في_الكلاسيكو .. زيدان vs لويس إنريكي للمرة الثامنة!

الجمعة، 01 أبريل 2016 - 13:20

كتب : منار سرحان

أكبر مباريات كرة القدم وأكثرهم متابعة ستقام يوم السبت القادم بين برشلونة وريال مدريد على استاد الكامب نو ضمن مباريات الدور الثاني من الليجا.

وعلى الرغم من أن برشلونة يتصدر المسابقه بفارق مريح وبالتحديد 10 عن ريال مدريد ولكن يظل الكلاسيكو يحتفظ بجذابيته الخاصه.

فريال مدريد يسعى لفوز معنوي في كلاسيكو أول تحت قيادة زين الدين زيدان وعلى الجانب الأخر يسعى لويس إريكي في أن يتفادي أي نتيجه سلبيه في مباراة هامة مثل الكلاسيكو ليحكم قبضته بشكل أكبر على الليجا قبل أن يبدأ سلسلة من المباريات الصعبه في الدوري ودوري أبطال أوروبا.

مشادة بين زيدان وانريكي بكلاسيكو البيرنابيو 2003

وعلى الرغم من أن مواجهة يوم السبت ستكون الأولى لزيدان وإنريكي كمدربين فإن هذه المواجهه سبق وتكررت 7 مرات بينهم كلاعبين بريال مدريد وبرشلونة.

فمنذ 14 عام شهد كلاسيكو الدوري الإسباني الأول أول لقاء بين زيدان ولويس أنريكي وبالتحديد على استاد الكامب نو يوم 16 مارس عام 2002 في المباراة التي انتهت بالتعادل 1/1 بأهداف شابي وزيدان.

وخلال ذلك الموسم واجه الثنائي بعضهما الأخر في ثلاث مباريات من أصل 4 مباريات كلاسيكو لعبت خلال ذلك الموسم بالدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، حيث شارك زيدان في أربعة مباريات فيما غاب لويس أنريكي عن مباراة الدوري بالبيرنابيو بالدور الأول.

وبشكل عام واجه الثنائي بعضهما 7 مرات في الكلاسيكو فاز زيدان في مباراتين وإنريكي في مباراة وانتهت 4 مباريات أخرى بالتعادل، وأحرز زيدان مرتين في تواجد انريكي على أرض الملعب في حين لم ينجح إنريكي في ذلك.

زيدان في الكلاسيكو..

زيدان انتقل لريال مدريد بداية من موسم 2001/2002 هذا الموسم الي شهد ربما أفضل انتصار له بالكلاسيكو كلاعب على برشلونة بالمربع الذهبي لدوري أبطال أوروبا حيث أحرز إحدى أهداف ريال مدريد في مباراة الكامب نو التي انتهت بفوز الفريق المدريدي.

تلك المباراة قادت ريال مدريد وزيدان فيما بعد لنهائي دوري أبطال أوروبا التي شهدت تتويج ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا وإحراز زيدان ربما أفضل هدف بنهائي تلك البطولة.

وبعيدا عن التتويج الأوروبي فزيدان كان له نصيب جيد من انتصارات الكلاسيكو بالدوري الإسباني حيث أحرز أول أهدافه في كلاسيكو الليجا بموسم 2003/2002 حيث سجل أول أهداف ريال مدريد في الكلاسيكو الذي انتهى بنتيجة 2/1 بالكامب نو لصالح الفريق المدريدي، وافتتح التسجيل في فوز ريال مدريد بنتيجة 4/2 في البيرنابيو بموسم 2004/2005.

وشهد زيدان أيضا بعض إخفاقات "الكلاسيكو" حيث تواجد بهزيمة ريال مدريد بنتيجة 3/0 2003/04 في الكامب نو وهزيمة أخرى بنفس النتيجة في الكلاسيكو قبل الأخير له كلاعب في المباراة الذي شهدت تحية البيرنابيو لرونالدينهو بسبب أدائه في تلك المباراة.

يذكر أن أخر كلاسيكو لزيدان كلاعب كان على إستاد الكامب نو بتاريخ 1 أبريل 2006 وإنتهى بالتعادل 1-1، وسيشهد تاريخ 2 أبريل 2016 أول كلاسيكو له كمدرب على استاد الكامب نو أيضا.

إنريكي في الكلاسيكو..

يعد لويس أنريكي من اللاعبين القلائل الذين قاموا بارتداء قميص ريال مدريد وبرشلونة خلال مشوارهم الكروي ونجح في التسجيل في مرمى الفريقين وحصل على عدة انتصارات مع الغريمين.

فقبل أن يرحل لينضم لبرشلونة فإنريكي أحرز في مرمى برشلونة في المباراة التي انتهت بفوز كبير لريال مدريد بنتيجة 5-0 على استاد البيرنابيو في الدوري الإسباني بموسم 1994/1995 والذي انتهى بتتويج ريال مدريد بلقب الدوري.

ولكن لأنه لا يملك ذكريات جيده في مدريد وفقا لتصريحاته هو نفسه عقب انتقاله لبرشلونة بموسم 1996 في صفقة انتقال حر، نجح إنريكي بعد انضمامه لبرشلونة في أن يحرز خمسة أهداف أخرى في الكلاسيكو في مرمى ريال مدريد وكانت أول أهدافه جاءت على استاد البيرنابيو في مباراة انتهت بفوز برشلونة بنتيجة 3/2

وكان إنريكي نجح في أن يحرز هدفين في مباراة واحدة أمام ريال مدريد بموسم 1998/1999 ساهمت في انتصار برشلونة بالدوري في ذلك الموسم.

وأصبح للمدرب الإسباني الأن تاريخ جيد في الكلاسيكو كمدرب حيث أدار ثلاث مباريات في الليجا، خسر في الكلاسيكو الأول بنتيجة 3/1 بالبيرنابيو ثم نجح في الفوز بالكلاسيكو الثاني 2/1 وأخيرا الثالث بنتيجة 4/0.

"وبشكل عام واجه الثنائي بعضهما 7 مرات في الكلاسيكو فاز زيدان في مباراتين وإنريكي في مباراة وانتهت 4 مباريات أخرى بالتعادل، وأحرز زيدان مرتين في تواجد إنريكي على أرض الملعب في حين لم ينجح إنريكي في ذلك في مرة واحدة."

نرشح لكم
أخر الأخبار
التعليقات
قد ينال إعجابك
مقالات حرة