حارس شبيبة القبائل السابق لـ في الجول: غيرنا سياسة الفريق فعدنا لنهائي إفريقيا

الثلاثاء، 06 يوليه 2021 - 11:00

كتب : محمود عزت

قواوي

أوضح الوناس قواوي حارس مرمى الجزائر وشبيبة القبائل السابق رأيه في بلوغ الأخير نهائي الكونفدرالية الذي يواجه فيه الرجاء المغربي يوم السبت المقبل.

الفريق الذي هيمن 3 سنوات متتالية على كأس الاتحاد الإفريقي (المسمى السابق للكونفدرالية) في بداية القرن الجديد، يسعى للعودة لمنصات التتويج بعد غياب 19 عاما.

وقال قواوي لـFilGoal.com:"مشوار شبيبة القبائل في البطولة تحسن بشكل كبير بعد البداية الصعبة، وهذا يرجع لتغيير سياسة النادي حيث تم الاعتماد على شباب الفريق و انتداب لاعبين بأقل التكاليف".

وتابع "كان اختيارا جيدا من الإدارة تواجد المدرب الفرنسي دينيس لافاني الذي زرع في اللاعبين روح المنافسة والانضباط التكتيكي فوق أرضية الميدان".

كاد أن ينتهي مشوار الفريق الجزائري بشكل مبكر في الكونفدرالية بعدما تخطى بصعوبة الملعب المالي في دور الـ32 المكرر، قبل أن يتصدر المجموعة الثانية برصيد 12 نقطة بـ3 انتصارات و3 تعادلات، قبل أن يتخطى الصفاقسي التونسي في مواجهة صعبة بعد الفوز بنتيجة 2-1 في مجموع المباراتين، ويقصي القطن الكاميروني من نصف النهائي بنتيجة 5-1.

وأضاف قواوي "الرجاء فريق عريق وكبير داخل القارة السمراء، ويسعى دومًا للعب على الألقاب، اليوم تواجده في النهائي ليست بمفاجأة".

وأردف "لم تكن أمنيتي مواجهة بيراميدز أو الرجاء بل تأهل شبيبة القبائل إلى النهائي والفوز بالبطولة".

وانتقل للحديث عن تجربة اللاعب الجزائري في شمال إفريقيا، حيث قال:"يلعب اللاعب الجزائري بارتياح في بلدان شمال افريقيا لكون المنطقة لها نفس المناخ تقريبا على عكس وسط القارة أو جنوبها التي تعد نسبة الرطوبة مرتفعة للغاية، وهنا المجهود البدني يتغلب على التقني والتكتيكي".

على ملعب الصداقة في كوتونو ببنين يوم السبت سيتحدى شبيبة القبائل فريق الرجاء على اللقب القاري.

التعليقات
قد ينال إعجابك