جونياس وبيراميدز.. اللعب على طريقة برشلونة

الخميس، 01 يوليه 2021 - 13:31

كتب : إسلام أحمد

تاكيس جونياس - بيراميدز

بعد مرور 9 جولات من الدوري المصري موسم 2019-2020 شرح محمد عبد الواحد المدرب العام لـ نادي وادي دجلة أفكار تاكيس جونياس المدير الفني الجديد حينها للغزلان.

وصرّح عبد الواحد عبر إذاعة "أون سبورت" قائلا: "يجعلنا نشاهد مباريات برشلونة ومانشستر سيتي باستمرار، وقال لنا لن أغير من طريقة لعبي أبدا"

"تاكيس يرغب في وضع نظام مثل برشلونة، لا نلعب بمهاجم محدد قوي بدنيا، بل مثل ميسي، ليس شرطا أن يكون قويا لكن طوله قد يكون 160 سم، وفي نفس الوقت مهاري".

"يرغب في بناء الهجمة من خط الدفاع، لدينا أخطاء بالطبع، في طريقة مثل هذه أنت بحاجة لحارس مرمى يلعب جيدا بالكرة، ويجيد التمرير، حتى الحارس يشارك، نحن محظوظون بمحمد عبد المنصف".

"بناء الهجمة من الدفاع والحارس لا يجيد التمرير هذا يعني تدمير كل شيء، حارس المرمى لو ضغط عليه أحد اللاعبين يجيد التصرف في الكرة".

كل ما قاله عبد المنصف يوضح بشكل مبسط ما يفضله تاكيس جونياس خططيا وهو ما قد نراه مع بيراميدز والذي يختلف تماما على تجربة دجلة.

بيراميدز أعلن منذ يومين تعيين المدير الفني اليوناني حتى نهاية الموسم.

فماذا قد يقدم اليوناني مع بيراميدز فيما تبقى من الموسم؟

في البداية مع دجلة في أول موسم 2018-19 تفاوتت نتائجه حتى الجولة 24 إذ كان يصارع على الهبوط ومن ثم أنهى في النصف الأول من جدول الترتيب.

دجلة الأكثر استحواذا موسم 2018-19 بمعدل 59% وخامس أقوى هجوم والأكثر تمريرا في الدوري وصاحب أعلى نسبة تمريرات صحيحة بمعدل 83%.

أرقام توضح الجهد المبذول مع فريق يعتمد على الشباب الواعد من قطاع الناشئين، أبرزهم محمد هلال ومحمد محمود ومحمد عبد العاطي وغيرهم.

في الموسم الثاني، توقع العديد أن يكون لاعبو دجلة قد هضموا أفكار اليوناني، الغزلان لم يخسروا الاستحواذ سوى في مباراة واحدة طيلة الدور الأول من موسم 2019-2020 وخسروها بنتيجة 3-0 ضد الأهلي.

ومع نهاية الدور الأول ومع فشل الفريق في تحقيق أهدافه رحل تاكيس بعدما قاد الفريق في 54 مباراة فاز في 15 منهم، وتعادل في 15، وخسر 24 مباراة، سجل دجلة 67 هدفا واستقبل 77 هدفا.

ورغم أن بيراميدز الموسم الحالي لديه 5 مباريات مؤجلة في الدوري، إلا أنه الأكثر استحواذا على الكرة بنسبة 59% وخامس أكثر فريق تمريرا في الدوري وقد يصبح الأول مع خوضه للمؤجلات.

أسلوب يتقارب بعض الشيء مع أسلوب جونياس.

البداية من حارس المرمى

مثلما قال عبد الواحد في سابقا أن الكرة تبدأ من الحارس على طريقة برشلونة، فأن أول موسم عانى فيه دجلة كثيرا بالخروج بالكرة من الخط الخلفي للأمام بسلاسة.

دقة تمريرات عبد المنصف كانت 79% مع جونياس، وفي الموسم التالي تحسنت قدرات الحارس المخضرم ووصلت إلى 83%.

في بيراميدز قد يعاني قليلا جونياس في الخروج بالكرة بدءا من مركز حراسة المرمى.

شريف إكرامي تبلغ دقة تمريراته في الدوري الموسم الحالي 69% وهي نسبة أقل بكثير من أقل موسم لعبد المنصف رفقة جويناس.

أضف إلى ذلك أن قلبي الدفاع، أحمد سامي وأسامة جلال نسبة تمريراتهم 87% و81% على الترتيب وهي نسبة جيدة ستساعد جونياس في تطبيق أفكاره.

ما يعاب على الفريق هو فشله تحت الضغط في الخروج بالكرة، هدف المقاولون العرب في لقاء الدور الأول يفسر ذلك، بالإضافة لبعض الأخطاء الفردية سواء سوء التمركز أو الأخطاء المباشرة كلفت الفريق أهدافا، مثلما حدث على سبيل المثال في مباراة سموحة.

هجوميا

عُرف عن رودلفو أروابارينا المدير الفني الأرجنتيني السابق لـ بيراميدز اهتمامه باللعب على الأطراف ولذلك سنجد أن رمضان صبحي هو هداف الفريق في الدوري برصيد 7 أهداف.

في المقابل يمتلك الفريق 4 لاعبين يشغلون مركز المهاجم الصريح هم: دييجو رولان وسجل 3 أهداف ومحمود وادي وسجل هدفين ودودو الجباس سجل هدفين، وجون أنتوي لم يسجل.

رمضان سجل بمفرده نفس عدد الأهداف الذي سجلها زملائه في مركز المهاجم الصريح، وسجل عبد الله السعيد صانع الألعاب 3 أهداف.

جونياس لا يحبذ اللعب بمهاجم صريح في خطته الهجومية 4-3-3، قبل بداية موسم 2019-2020 استغنى النادي في الصيف عن 3 مهاجمين ولم ينتدب إلا لاعب واحد فقط في هذا الموقع من الملعب.

رحل عنه الجباس ومحمد أشرف ومحمد جمال "بيبو" وتعاقد مع مروان حمدي قادما من مصر للمقاصة، ليصبح هجومه يضم فقط الأخير ومحمد رضا ابن أكاديمية النادي.

جونياس أيضا يعتمد على الأطراف وصناع اللعب في التسجيل، فخلال تجربته مع دجلة، كان هدافه إبراهيم ندياي والذي شغل مركز الجناح الأيسر برصيد 11 هدفا، ثم محمد هلال صانع ألعاب برصيد 10 أهداف ثم حسام عرفات جناح أيمن 6 أهداف ومحمد محمود صانع ألعاب 4 أهداف، فيما سجل محمد رجب والذي شغل مركز المهاجم 4 أهداف فقط.

تجربة جونياس مع دجلة كانت منقوصة من العناصر التي تسجل الأهداف وتتيح له الفوز بالمباريات بالإضافة لنقص الخبرة.

دجلة رغم الاستحواذ والتمريرات القصيرة إلا أنه كان ثاني أقل فريق في الدوري موسم 2018-19 تسديدا على مرمى الخصوم.

ويحتاج لـ 7 فرص كاملة من أجل تسجيل هدف.

رغم ذلك لم يتراجع تاكيس عن أفكاره الهجومية وظل مستحوذا رغم قلة الخيارات الهجومية، وتسجيله معدل 1.1 هدف لكل 90 دقيقة.

الآن مع بيراميدز يمتلك كافة الأسلحة للعب على الأطراف ومجموعة من المهاجمين يستطيعون هز الشباك.

بيراميدز الموسم الجاري ثامن أكثر فريق تسديدا على المرمى ويحتاج لـ 9 فرص من أجل التسجيل ومعدله 1.2 هدف لكل 90 دقيقة.

تجربة مختلفة مع لاعبين أصحاب خبرات وبكل تأكيد سيحاولون تعويض ما فاتهم في الثلث الأخير من الموسم.

فهل يستطيع تاكيس حل مشاكل بيراميدز وتقديم الشكل الذي طالما رغب في الظهور به بالدوري المصري خلال تواجده السابق.

وهل يستطيع جونياس خلال تلك المدة القصيرة في وضع أسلوب لعب لـ بيراميدز مثل برشلونة، وتحقيق الانتصارات وإعادة الفريق لمكانه في المربع الذهبي؟

12 مباراة هي ما ستجيب عما قد يفعله اليوناني بـ بيراميدز.

الأرقام من كوراستاتس

التعليقات
قد ينال إعجابك