كاف: سنتعلم من أخطاء السوبر الأوروبي في تحركنا نحو نسختنا.. و7 خطوات لتحسين الكرة الإفريقية

الأحد، 20 يونيو 2021 - 16:27

كتب : FilGoal

باتريس موتسيبي - رئيس الاتحاد الإفريقي "كاف"

أصدر رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف)، الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، بيانا بعد 100 يوم من انتخابه رئيسا، فند فيه تحركات الاتحاد لإنشاء دوري السوبر الإفريقي، كما تحدث عن ضرورة تحرك الاتحاد لتحسين سمعته والارتقاء بالكرة الإفريقية عن طريق 7 خطوات واضحة.

وقال موتسيبي في بيان رسمي: "اتضح للقيادة الجديدة لـ كاف بعد اجتماعات عدة مع الرعاة الحاليين والمحتملين، والقطاع الخاص، وبعض رؤوس الدول الإفريقية والوزراء وأصحاب المصالح في كرة القدم، إن نظرتهم لـ كاف تعد سلبية فيما يتعلق بالحوكمة والأخلاقيات والمراجعة المالية وسلوكيات الإدارة الرشيدة".

وأردف "تلك النظرة السلبية قد تؤكدها إلى حد ما تقرير مكتب برايس ووترهاوس كوبرز PWC الذي حدد بعض المعاملات غير الطبيعية والأخلاقية ماليا وسلوكيا. ذلك التقرير الذي جرم بعض المسؤولين السابقين تم إرساله للاتحادات الأعضاء في مايو 2021".

وأكمل "كاف ملتزم بتنفيذ النقاط التي وضعها التقرير حتى يضمن عدم حدوث تلك السلوكيات مرة أخرى، وهذا يجب أن يجعل كاف يُنظر إليه كاتحاد قاري محترم ملتزم بالحوكمة والأخلاقيات والمراجعة المالية وسلوكيات الإدارة الرشيدة، ليكون جاذبا للرعاة والشركاء الحاليين والمستقبليين".

وشدد "ومن المهم أن نضمن أن بطولات كاف ستصبح تنافسية عالميا وجاذبة للمشاهدين في إفريقيا وحول العالم، وفي ذلك الإطار تحركنا في الاتجاهات التالية..

  • تحسين كفاءة واحترافية بطولات كاف وموظفيه
  • الاستثمار في البنية التحتية للكرة الإفريقية، وضمان بأن هناك ملعبا معتمدا من فيفا لدى كل اتحاد محلي.
  • بناء وتقوية العلاقات مع الرعاة والشركاء.
  • الحفاظ على، وتعيين، موظفين أكفاء.
  • الاستثمار في الشباب ومستقبل الكرة الإفريقية، تطوير الكرة النسائية.
  • حماية أمانة واحترافية التحكيم
  • تقديم تقنية حكم الفيديو المساعد بأسعار مقبولة.

وشدد "كذلك، كنا مهتمين ببعض العقود التي أبرمها كاف في السابق. بحسب تقرير PWC، تم دفع الأموال لوسطاء بشكل غير مقبول. تلك الأمور لا يمكن مناقشتها على الملأ لأن كاف لديه التزامات بالسرية في تلك الملفات".

دوري السوبر الإفريقي

وكشف البيان "اللجنة التنفيذية قد تناقش بطولات جديدة لزيادة موارد كاف وأعضائه، والمساهمة في جعل كرة القدم الإفريقية أكثر عالمية وتنافسية ورابحة ماديا".

وأكمل "في هذا الإطار، نفكر ونحن مندمجون في مناقشات مبدئية لإنشاء دوري السوبر الإفريقي بشكل يضم الجميع ويفيدهم".

وشدد "رأينا ما فعلته بعض الأندية في أوروبا في إنشاء دوري السوبر الأوروبي، وسنحاول التعلم من أخطائهم وخبراتهم".

وأتم "تلك المواضيع الخاصة بـ كاف وحقوقه الخاصة بالإعلام والبث تتلقى مننا اهتماما كبيرا، لأنها مورد ضخم لتمويل كاف. موتسيبي سيواصل زيارة الاتحادات الأعضاء لبناء العلاقات القوية معهم ومع دولهم ومع الرعاة المحتملين".

مناقشات سابقة

وفي وقت سابق، كشف مصدر مصدر من كاف حقيقة مناقشة فكرة الدوري السوبر الإفريقي.

وقال مصدر من "كاف" لـ FilGoal.com: "في كل اجتماع لـ كاف يتم مناقشة فكرة دوري السوبر الإفريقي".

وتابع "كاف اتخذ قرارا بتطبيق الفكرة بالفعل".

وأتم "من الصعب أن ترفض الأندية فكرة دوري السوبر لأنها ستصب في صالحها بالنهاية".

وطُرحت فكرة دوري السوبر الإفريقي عقب فوز باتريس موتسيبي برئاسة كاف لمدة 4 سنوات خلفا لأحمد أحمد.

وأوضح حينها مصدر من كاف لـ FilGoal.com: "على هامش الجمعية العمومية تم مناقشة فكرة إنشاء دوري لأفضل 20 فريقا في إفريقيا موزايا لدوري الأبطال".

فيما أوضح المصدر لـFilGoal.com: "لم يتم الاتفاق حتى الآن على ألية دوري السوبر الإفريقي، وكيف سيتم تنظيمه".

وأضاف "الأمر مازال في موضع الفكرة ولم يتم الموافقة عليها نهائيا، المشاورات والمناقشات ستستمر، وسيكون من أهم الموضوعات التي سيبدأ في مناقشتها (كاف) خلال الفترة المقبلة بعد تعيين رئيس جديد، إذ أن باتريس موتسيبي الرئيس الجديد معجب جدا بالفكرة التي طرحها جياني إنفانتينو".

المصدر أتبع "البطولة ستكون من 20 فريقا، هم الأفضل في القارة. هناك أفكار كثيره حول تحديد الفرق التي ستشارك، قد يتم مثل ما يحدث في دوري أبطال إفريقيا والكونفدرالية بمشاركة أصحاب المراكز الأولى والثانية في كل دوري، أو عن طريق أعلى 20 فريق تحقيقا للنقاط خلال آخر 5 سنوات، كل هذه مقترحات يتم التطرق لها حاليا لحسمها قريبا".

واستمر "الاختلاف بين هذا الدوري ودوري أبطال إفريقيا بأنه سيوفر عددا كبيرا من المباريات التنافسية بين الفرق الكبيرة، وستزداد حدة المنافسة بين الجميع، كما أن الأمر سيكون تسويقيا ناجحا ومربحا بالنسبة للكرة الإفريقية، وهو ما يشجع (كاف) على تطبيقه من حيث النواحي الفنية والتسويقية".

وأتم "هناك الكثير حول جوائز تلك الدوري، ولكن نتوقع ان تصل الجوائز إلى 20 مليون دولاروهو رقم كبير مقارنة بدوري أبطال إفريقيا والكونفدرالية، وهذا ايضا ما سيشجع الفرق على المشاركة فيه".

دوري السوبر الأوروبي

يأتي ذلك في الوقت ذاته التي أعلن فيه 12 ناديا أوروبيا بشكل منفصل الإعلان عن بطولة دوري السوبر الأوروبي.

لكن الفكرة فشلت بعد أقل من 48 ساعة إذ انسحبت الأندية الإنجليزية الست بالإضافة إلى إنتر وأتليتكو مدريد.

ولم يتبق سوى ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس وميلان ضمن الأندية المؤسسة للمسابقة التي صار مستقبلها مجهولا.

إلا أن الوضع في إفريقيا قد يكون مغايرا نظرا لرعاية كاف للفكرة عكس الاتحاد الأوروبي.

التعليقات
قد ينال إعجابك