الكبار لا يعرفون الفوز في إيلاند رود.. ليدز يُسقط توتنام ويُعقد أماله الأوروبية

السبت، 08 مايو 2021 - 15:38

كتب : إسلام أحمد

ليدز يونايتد - توتنام

تفوق ليدز يونايتد على توتنام بنتيجة 3-1 في الجولة 35 من الدوري الإنجليزي على ملعب إيلاند رود.

سجل أهداف اللقاء: ستيورات دالاس وباترك بامفورد ورودريجو مورينو لليدز، فيما سجل سون هيونج مين هدف توتنام الوحيد.

فوز ارتقى بـ ليدز يونايتد للمركز التاسع من الحادي عشر برصيد 50 وصار لديه أمل في التأهل إلى الدوري الأوروبي باحتلال المركز السابع.

ويبتعد ليدز عن ليفربول السابع بفارق 4 نقاط فقط، ويمتلك الريدز مباراتين أقل.

فيما قلّت فرص توتنام في التأهل لدوري الأبطال بعدما توقف رصيد الديوك عند 56 نقطة في المركز السادس بفارق 5 نقاط عن تشيلسي الرابع.

فوز أول يحققه ليدز يونايتد على توتنام على أرضه في الدوري الإنجليزي منذ موسم 2000-2001 بالتحديد في نوفمبر 2001 أي منذ 20 عاما.

وصار ملعب إيلاند رود صعبا على منافسيه من "توب 6" أو الستة الكبار، إذ لم تعادل ليدز على ميدانه مع مانشستر سيتي وأرسنال وتشيلسي وليفربول ومانشستر يونايتد وفاز على الديوك.

التشكيل

بدأ توتنام المباراة بهاري كين في الهجوم ومن خلفه ديلي ألي وسون هيونج مين وجاريث بيل.

فيما اختار مارسيلو بييلسا المدير الفني لليدز، باتريك بامفورد في الهجوم، ومن خلفه ستيورات دالاس وجاك هاريسون.

وصف المباراة

بدأ أصحاب الأرض بضغط هجومي بغية احراز هدف مبكر وهو ما تحقق في الدقيقة 13 عن طريق ستيورات دالاس.

عرضية من الجهة اليسرى تصل إلى ريجيلون الذي حاول إبعاد الكرة عن مرماه لكن هوجو لوريس أبعدها ببراعة ليتابعها دالاس بتسديدة قوية من داخل الست يارادات في الشباك.

هدف ثامن للظهير الأيرلندي الشمالي في الدوري الإنجليزي ليصبح ثاني هدافي الفريق بعد باتريك بامفورد.

رد توتنام جاء قويا، تمريرة بينية في العمق من ديلي ألي إلى سون الذي انفرد وأودع الكرة في الشباك بسهولة في الدقيقة 25.

هدف أصبح به الكوري الجنوبي ثالث هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 17 هدفا خلف هاري كين (21 هدفا) ومحمد صلاح (20).

وبعد 6 دقائق أضاف هاري كين الهدف الثاني لتوتنام، لكن الحكم ألغى الهدف بداع التسلل وهو ما أكدته تقنية الفيديو.

استغل ليدز الأمر واستطاع الفريق تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 42 عن طريق هدافه بامفورد، بعد عرضية أرضية من أليوسكي ليودعها بامفورد بسهولة في الشباك.

الشوط الثاني

مرة أخرى سجل هاري كين هدفا وألغاه الحكم بداعي التسلل في الدقيقة 50.

وكاد متصدر ترتيب هدافي الدوري أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 72 من ركلة ثابتة لكن العارضة ابعدتها لتظل النتيجة على حالها.

البديل إريك لاميلا كاد أن يسجل التعادل بتصوبية صاروخية من داخل منطقة الجزاء في الزواية اليسرى لكن الحارس إيلان ميسلير أبعدها ببراعة لركنية في الدقيقة 78.

وقبل 6 دقائق من نهاية اللقاء أنهى الثنائي البديل لليدز الأمور بالهدف الثالث.

البرازيلي رافينيا توغل من الجهة اليسرى وأرسل عرضية أرضية لرودريجو الذي سجل بسهولة في شباك لوريس، وبعد التأكد من تقنية الفيديو احتسب الحكم الهدف.

سون كاد أن يقلص النتيجة بتسديدة من داخل منطقة الجزاء لكن تسديدته مرت بجوار القائم الأيمن.

فوز أول ووحيد لليدز على ميدانه أمام أندية التوب 6 بعد 5 تعادلات ليظل هذا الملعب عصيا على الكبار الموسم الحالي في الدوري الإنجليزي.

التعليقات
قد ينال إعجابك