سولشاير يفتح النار: لم أر جدول مباريات مماثلا في كرة القدم الحديثة

الجمعة، 07 مايو 2021 - 18:31

كتب : FilGoal

أولي جونار سولشاير - مانشستر يونايتد

شن أولي جونار سولشاير المدير الفني لـ مانشستر يونايتد، هجوما شرسا على جدول مبارياته المضغوط في الأيام المقبلة.

مانشستر يونايتد لم يتمكن من مواجهة ليفربول الأسبوع الفائت بسبب اجتياح جماهيره لملعب أولد ترافورد، مما تسبب في تكدس المباريات للشياطين الحمر.

البداية ستكون بمواجهة أستون فيلا الأحد، ثم ليستر سيتي الثلاثاء، ثم ليفربول الخميس، ثم فولام الثلاثاء التالي.

وبالتالي سيلعب مانشستر يونايتد 3 مباريات في ظرف 5 أيام، و4 مباريات إجمالا في 8 أيام.

وصرّح سولشاير خلال المؤتمر الصحفي اليوم الجمعة: "بعض الفرق ربما لن تشعر بالسعادة لأني سأشرك الفريق الأساسي في مباراة وأريحه بالكامل في المباراة التالية".

وأضاف: "مباراة الأحد ليست مشكلة، لأن ذلك كان موعدها الأاصلي، المشكلة في اللعب يومي الثلاثاء والخميس بعد الخميس والأحد، هذه مشكلة كبيرة".

وواصل: "أشفق على اللاعبين والفريق، لقد قدموا موسما مذهلا وتأهلوا إلى نهائي أوروبي وأنا جالس هنا أجيب عن تلك الأسئلة وليس عن المسيرة الرائعة التي قدموها".

وتابع: "هذا الجدول بمثابة تحدٍ آخر لنا، وصحيح أنني لست سعيدا به، لكني لست عابث الوجه أيضا، إنه أحد التحديات التي أعرف أن لاعبيني سيواجهونها بجدية وسنخرج جميعا منها أقوى".

وأشار: "فقط آمل ألا يصاب أحد اللاعبين، هذا سيكون قلقي الأكبر. هاري مجواير لعب كل دقيقة في الدوري الإنجليزي منذ انتقاله إلى مانشستر يونايتد، لكن ذلك على الأرجح لن يكون ممكنا الآن، إنه رقم كان ليفتخر كثيرا لو نجح في تحقيقه، لكني لا أراه ممكن الحدوث الآن".

وأكمل: "خوض مباراتين في 3 أيام صعب، لكن يمكننا تقبل ذلك لأننا نفعله في أعياد الميلاد. وخوض مباراتين في 3 أيام بعد موسم طويل وبعد لعب الكثير من المباريات، سيكون أكثر صعوبة".

وأضاف: "أمّا خوض 3 مباريات في 5 أيام فهو صعب جدا جدا، مستحيل تقريبا. بينما 4 مباريات في 8 أيام فهو أمر مستحيل. لكننا سنخوض ذلك التحدي على أي حال".

وأوضح: "هناك شخص يتخذ هذه القرارات ولا يفهم الجانب البدني في الدوري الإنجليزي، إنه أفضل دوري في العالم، لا أعلم كيف يمكن أن تبرر خوض 3 مباريات في هذه المسافة الزمنية الصغيرة".

وكشف: "تشكيلنا في مباراة أو مباراتين قد يثير غضب البعض، لأن ذلك قد يؤثر على المتنافسين على المركز الرابع، لكنها ليست مشكلتي، إنها مشكلة الآخرين".

وشدد: "لم أر جدولا مشابها للمباريات من قبل، ليس في كرة القدم الحديثة، وقد بحثت ووجدت أن مانشستر يونايتد خاض مجموعة مضغوطة مشابهة من المباريات في موسم 1991\1992 ويمكنكم أن تروا وقتها كيف تدهورت النتائج".

وأكد: "لقد تلقينا معاملة سيئة للغاية من مجموعة أشخاص يجلسون على مكتب ويرتدون بدلة ولم يسبق لهم أن لعبوا كرة القدم من قبل".

وتابع: "أولويتي هي الحفاظ على لاعبيني، لا يمكننا المخاطرة بالتعرض إصابات. هذا العام كان صعبا جدا، ونحن سعداء بخض المباريات لأن ذلك مهم للغاية، أتفهم كل ذلك، لكن علينا حماية اللاعبين".

وأضاف: "سأقوم بالمداورة بشكل مكثف، لا نستطيع الإعداد للمباريات، وهو شيء تستطيع كل الفرق فعله، يحصلون على أسبوع أو أسبوعين أو 10 أيام أو 5 أيام".

وأتم: "أدرك أن الأندية التي تتصارع على مقاعد مؤهلة لدوري الأبطال ستفكر أنني لا أدفع بأفضل لاعبيني. لكن خوض 90 دقيقة بنفس الحدة بات مستحيلا، خصوصا مع خوض 4 مباريات في 8 أيام".

ووصل مانشستر يونايتد إلى نهائي الدوري الأوروبي، مستفيدا من تفوقه على روما 8-5 في مجموع المباراتين.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الثاني في الدوري الإنجليزي برصيد 67 نقطة.

التعليقات
قد ينال إعجابك