هدف النصيري يغتال أحلام بيتيس وينصر إشبيلية في الدربي الأندلسي المئوي

الأحد، 14 مارس 2021 - 23:56

كتب : FilGoal

يوسف النصيري - إشبيلية

فاز إشبيلية على ضيفه وغريمه ريال بيتيس بهدف وحيد في ملعب رامون سانشيز بيزخوان، بالجولة 27 من الدوري الإسباني.

وسجّل المغربي يوسف النصيري هدف المباراة الوحيد في الشوط الأول.

ليرفع إشبيلية رصيده إلى 51 نقطة في المركز الرابع، ويتجمّد رصيد بيتيس عند 42 نقطة في المركز السادس، ليبتعد عن المقاعد المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا بتسع نقاط كاملة.

وأنهى إشبيلية سلسلة لا انتصارات امتدت لـ 4 مباريات متتالية وشهدت توديعه لكأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا وابتعاده عن ثلاثي الصدارة في الدوري.

بينما توقفت سلسلة انتصارات بيتيس عند 4 وفقد نظريا فرصة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، إذ كان سيقلّص الفارق مع جاره إلى 3 نقاط حال انتصاره.

ويعد هذا الدربي الأندلسي بين إشبيلية وبيتيس هو الرقم 100 في تاريخ الدوري الإسباني الممتاز.

وحافظ جولين لوبيتيجي المدير الفني لـ إشبيلية على صيده خاليا من الهزائم في دربي الأندلس، إذ فاز 3 مرات وتعادل مرة في 4 مواجهات.

واستطاع إشبيلية تسجيل هدف الانتصار في الدقيقة 27 بعد تمريرة طولية من خيسوس نافاس نحو النصيري الذي راوغ الحارس وسجل من زاوية ضيقة.

ليرفع المهاجم الدولي المغربي رصيده إلى 20 هدفا في جميع المسابقات هذا الموسم مع إشبيلية.

كما أرسل القائد نافاس تمريرته الحاسمة رقم 81 في مسيرته بالدوري الإسباني، وهو ثالث أكثر لاعب ناشط حاليا في المسابقة صناعةً للأهداف خلف ليو ميسي وخواكين سانشيز.

في الشوط الثاني حاول مانويل بيليجريني مدرب بيتيس العودة في اللقاء ودفع بقائده المخضرم خواكين بالدقيقة 64.

تغيير كان تاريخيا لأن خواكين صار بتلك المشاركة أكثر لاعب ظهورا في تاريخ دربي الأندلسي بالتساوي مع خوسيه رامون إسناولا برصيد 24 مباراة.

النصيري من جانبه كاد أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 71 بتسديدة يسارية مرت بجوار القائم بقليل.

بديل آخر لـ بيتيس سجّل بالفعل في الدقيقة 73، هو خوانمي، لكن راية الحكم المساعد رُفعت مباشرةً مُعلنة عن تسلل واضح وجلي.

بيتيس كان على وشك إدراك التعادل في الدقيقة 88 عندما قام البديل كريم رقيق بتشتيت سيئ للكرة داخل منطقة المرمى، لتصطدم بـ بورخا إجليسياس مهاجم بيتيس وتتجه نحو الشباك الخالية، لكن دييجو كارلوس ظهر وأنقذ إشبيلية في اللحظة الأخيرة.

الإثارة وصلت إلى ذروتها في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع عندما أطلق الفرنسي نبيل فقير قذيفة يسارية لامست القائم الأيمن لـ ياسين بونو ومرت خارج الملعب بغرابة، ليطلق الحكم ماتيو لاوز صافرة نهاية اللقاء بعدها مباشرةً تحت احتفال شديد من لوبيتيجي.

التعليقات
قد ينال إعجابك