هل تنظر لهم الآن يا مورينيو؟ أرسنال يقلب الطاولة على توتنام رغم رائعة لاميلا

الأحد، 14 مارس 2021 - 20:29

كتب : محمد يسري

أوديجارد - ساكا - أرسنال - توتنام

أجبر أرسنال جوزيه مورينيو على النظر لأسفل بعدما قلب الطاولة عليه وانتصر على توتنام.

فاز أرسنال على توتنام بنتيجة 2-1 في المباراة التي أُقيمت على ملعب الإمارات في الجولة 28 للدوري الإنجليزي.

مورينيو صرح قبل المباراة، وقال عن أرسنال المتراجع في جدول الترتيب: "أنا أنظر لأعلى، لا أنظر لأسفل، إذا كان أرسنال أعلى منا بـ 7 نقاط في الجدول قد أنظر إليهم".

والآن، وبعد عرض فني رائع من كتيبة ميكيل أرتيتا، سينظر مورينيو لأرسنال خوفا من أن يواصلوا الانتصارات ويتقدمون على توتنام في جدول الترتيب.

وتقدم توتنام عن طريق رائعة إريك لاميلا في الدقيقة 32، وتعادل مارتن أوديجارد في الدقيقة 44.

وسجل ألكسندر لاكازيت هدف الانتصار لأرسنال في الدقيقة 64.

فوز أرسنال رفع رصيده للنقطة 41 ليحتل المركز العاشر، بينما تحمد رصيد توتنام عند النقطة 45 في المركز السابع بـ28 مباراة لكل من الفريقين.

التشكيل

عاقب أرتيتا نجم أرسنال بيير إيميريك أوباميانج ووضعه على دكة البدلاء لـ "أسباب تأديبية" كما قال لشبكة "سكاي سبورتس" قبل المباراة.

ودفع بـ ألكسندر لاكازيت في خط الهجوم ومن خلفه بوكايو ساكا ومارتن أوديجارد وإيميل سميث رو، وجلس محمد النني على دكة البدلاء.

أما جوزيه مورينيو المدير الفني لتوتنام فبدأ بـ هاري كين رغم الشكوك حول جاهزيته، بجانب سون هيونج مين وجاريث بيل.

وصف المباراة

بداية قوية لأرسنال

بدأ أرسنال المباراة بقوة، إذ استحوذ على الكرة وهاجم بشراسة لتسجيل هدف مبكر.

وأرسل كيران تيرني عرضية من الجبهة اليسرى أبعدها دفاع توتنام، بعدها تقدم دافيد لويز وأرسل عرضية من الجبهة اليمنى لكنها لم تصل لزملائه.

جرانيت تشاكا كان أول من سدد بين القائمين والعارضة لكن تسديدته وصلت لهوجو لوريس بسهولة.

بعدها كاد سميث رو أن يسجل الأول من تصويبة صاروخية لكن العارضة تعاطفت مع لوريس وتصدت لكرة بدلا منه.

أروع أهداف الموسم

في الدقيقة 18 سقط سون للإصابة إثر دخوله في سباق سرعة للحاق بالكرة.

وتم تبديل سون بعدها مباشرة ليظهر مورينيو وهو غاضبا من إصابة لاعبه الكوري الذي ترك الملعب لـ إريك لاميلا.

وبعد فترة من الهدوء في وسط الملعب؛ سجل لاميلا واحدا من أفضل أهداف الموسم في الدوري الإنجليزي.

عرضية من ريجليون وصلت للوكاس مورا الذي مررها لـ لاميلا، بدوره وبكل هدوء وتركيز ودقة، سدد الجناح الأرجنتيني بقدمه اليسرى من لمسة واحدة على طريقة "رابونا" لتمر الكرة بين قدمي توماس بارتي وتسكن شباك بيرند لينو بطريقة رائعة.

هدف لاميلا جعله رابع بديل يلعب ويسجل في الشوط الأول لتوتنام بعد روني روسينتيل وستيفن إفيرسين وجاري دوهرتي.

هجمات مثمرة

حاول أرسنال أن يتعادل سريعا.

وأرسل تيرني عرضية أرضية لكن لاكازيت لم يلعبها ليبعدها دفاع توتنام وتصل لـ سيدريك سواريس الذي سدد كرة قوية اصطدمت بالقائم الأيسر لـ لوريس.

لكن في المحاولة الثانية لأرسنال، نجح الفريق في تسجيل التعادل عن طريق أوديجارد وبمساعدة من توبي ألدرفيرليد.

صانع الألعاب النرويجي سدد كرة قوية لتصطدم بقدم مدافع توتنام وتغير اتجاهها وتخدع لوريس ليتعادل أرسنال وينتهي الشوط الأول بنتيجة 1-1.

هدف أوديجارد جعله رابع لاعب يسجل في مباراته الأولى في دربي شمال لندن بعد نيكلاس بندنتر وبير ميرتيساكر ولوكاس توريرا.

الشوط الثاني

عودة المدفعجية

بين شوطي اللقاء أجرى أرتيتا تغييرا بخروج ساكا والدفع بـ نيكولاس بيبي.

ومع بداية الشوط، انطلق ريجليون وأرسل كرة عرضية أبعدها دفاع أرسنال، لتبدأ سلسلة من هجمات أصحاب الأرض.

سدد لاكازيت كرة قوية من خارج منطقة الجزاء أبعدها لوريس بنجاح.

وقام مورينيو بسحب جاريث بيل والدفع بـ موسى سيسوكو في وسط الملعب.

بعدها سدد بارتي لكن تسديدته مرت بعيدا عن المرمى.

ودفع مورينيو بـ ديلي ألي بدلا من تانجاي ندومبيلي لتنشيط الهجوم.

وأخطأ دافنسون سانشيز وعرقل لاكازيت ليحتسب الحكم ركلة جزاء أكدها حكم الفيديو المساعد.

ونفذ المهاجم الفرنسي ركلة الجزاء بنجاح على يسار لوريس ليتقدم أرسنال في النتيجة.

هدف لاكازيت كان رقم 20 الذي يُسجل في الدربي من ركلة جزاء.

وأيضا كان الهدف السابع الذي يستقبله توتنام من ركلة جزاء هذا الموسم، وهو ما لم يحدث من مع مورينيو في الدوري الإنجليزي.

نقص عددي ولكن

بعد تقدم أرسنال، عادت كتيبة أرتيتا للخلف لإجبار عناصر توتنام على التقدم، أملا في الحصول على المساحات أكبر في الأماكن الدفاعية لفريق مورينيو لتنفيذ كرة مرتدة.

وحصل بيبي على الكرة في الجانب الأيمن لكن دفاع توتنام عاد سريعا للخلف واستخلص الكرة.

بعدها سدد لاميلا كرة أنقذها لينو، قبل أن يبدأ التحول.

حصل لاميلا على الكرة وأثناء سيطرته عليه اعتدى على تيرني بمرفقه ليُشهر له الحكم البطاقة الحمراء، بعد تلقيه بطاقة صفراء ثانية.

ليكون لاميلا خامس لاعب بديل يُسجل ويطرد في تاريخ الدوري الإنجليزي.

وسجل كين هدفا برأسه لكنه لم يحتسب لتسلل المهاجم الإنجليزي.

وكاد كين أن يتعادل مجددا بعدما سدد ركلة حرة مباشرة اصطدمت بالقائم الأيسر للينو.

وشارك محمد النني بدلا من لاكازيت في الدقيقة 88.

بعدها أنقذ جابريال هدفا محققا لتوتنام بعدما أبعد كرة سانشيز من أمام مرمى أرسنال لتنتهي المباراة بفوز أصحاب الأرض ويرتفع رصيدهم للنقطة 41.

ويلعب أرسنال ضد وست هام في الجولة المقبلة، بينما يلعب توتنام ضد أستون فيلا.

التعليقات
قد ينال إعجابك