عقدة مويس أمام جوارديولا مستمرة.. قلبا دفاع سيتي ينتصران أمام وست هام يونايتد

السبت، 27 فبراير 2021 - 16:22

كتب : FilGoal

مانشستر سيتي ضد وست هام يونايتد

نجح فريق مانشستر سيتي في تخطي المواجهة القوية أمام ضيفه وست هام يونايتد بنتيجة 2-1 ضمن منافسات الجولة الـ26 من الدوري الإنجليزي الممتاز اليوم السبت على ملعب الاتحاد.

سجل هدفي مانشستر سيتي الثنائي قلب الدفاع، جون ستونز وروبن دياز، فيما سجل هدف وست هام مايكل أنطونيو.

ورفع سيتي رصيده من النقاط بعد هذا الفوز إلى 62 نقطة في الصدارة فيما تجمد رصيد وست هام يونايتد عند 45 نقطة في المركز الرابع.

بداية حذرة ثم محاولات وأهداف

شهدت الدقيقة السابعة أولى ملامح الخطورة بعد تمريرة ضعيفة داخل منطقة الجزاء من إيدرسون وصلت إلى فيرناندينيو مع ضغط من توماس سوتشيك الذي حاول الضغط لقطع الكرة لكن الحكم احتسب خطأ.

وشهدت الدقيقة الـ19 خطورة لوست هام يونايتد، بعد تسديدة من جيسي لينجارد أبعدها جون ستونز قبل أن تصل مباشرة إلى المرمى، لكن الكرة لم تخرج من الملعب وذهبت إلى رأس سوتيشك الذي مرر إلى مايكل أنطونيو لكن الأخير لم يتمكن من السيطرة على الكرة.

وسجل مانشستر سيتي الهدف الأول عن طريق روبن دياز في الدقيقة 30، بعد تمريرة طولية من الدفاع إلى كيفن دي بروين الذي أرسل عرضية من الطرف الأيمن من خارج المنطقة وبعيدا عنها ليسكنها المدافع البرتغالي برأسية متقنة في الشباك.

وكاد مانشستر سيتي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 31 بعد اعتراض تمريرة خاطئة من دفاع وست هام لتصل الكرة إلى فيران توريس الذي انطلق وسدد لكن دارين راندولف كان بالمرصاد وأمسك الكرة.

واقترب وست هام يونايتد كثيرا من التعادل في الدقيقة 39 بعد تمريرة طولية وصلت إلى جيسي لينجارد الذي انطلق وأرسل كرة عرضية إلى مايكل أنطونيو الذي سدد لكن القائم يحول الكرة إلى ضربة مرمى

وسجل وست هام هدف التعادل في الدقيقة 44 عن طريق مايكل أنطوينو، بعد لعبة مقطوعة من مانشستر سيتي لتصل الكرة إلى فلاديمير كوفال على الطرف الأيمن يرسل عرضية أرضية إلى جيسي لينجارد الذي يمرر الكرة لتصل إلى أنطونيو الذي يسكنها الشباك ببراعة.

شوط ثاني قليل الفرص الخطيرة

بداية الشوط الثاني كانت حذرة من الطرفين حتى الدقيقة 58، حينما قاد كيفن دي بروين هجمة مرتدة وانطلق ثم اخترق من الطرف الأيسر ودخل منطقة الجزاء وأرسل عرضية أرضية داخل منطقة الست ياردة أمام المرمى الخالي لكنها مرت بأمان بعدما لم يتابعها أي من لاعبي سيتي.

وسجل الأزرق السماوي الهدف الثاني في الدقيقة 69 عن طريق جون ستونز، بعد ركنية نفذها رياض محرز الذي شتت الكرة ووصلت إلى أوليكساندر زينشينكو الذي تباد الكرة مع دي بروين، حتى قرر الظهير الأوكراني لعب الكرة إلى محرز الذي اخترق ومرر إلى ستونز ليسدد الأخير من داخل المنطقة ويسكن الكرة في الشباك.

وكاد وست هام يونايتد أن يتعادل في الدقيقة الأخيرة من اللقاء بعد عرضية أرسلها جيسي لينجارد ورأسية من عيسى ديوب لكنها تمر بجوار القائم الأيسر لإيدرسون.

ترسيخ العقدة

وتعد تلك هي الخسارة السابعة لديفيد مويس أمام بيب جوارديولا في كل المسابقات، والرابعة له كمدرب لوست هام يونايتد. وتواجه الأسكتلندي أمام الإسباني في 9 مرات بكل المسابقات لم يفز مويس قط في أي مباراة.

كما أن تلك هي الخسارة الـ15 لديفيد مويس أمام مانشستر سيتي في كل المسابقات بعد 33 مواجهة فاز في 13 وتعادل 5 آخرين.

ولم يفز مويس على مانشستر سيتي منذ موسم 2012-2013 حينما فاز كمدرب لإيفرتون بنتيجة 2-0، منذ ذلك الحين خسر 8 مباريات وتعادل مباراة.

الأمر ذاته لوست هام يونايتد، الذي لم يذق طعم الانتصار أمام مانشستر سيتي منذ موسم 2015-2016 منذ ذلك الحين خسر 9 مباريات وتعادل مرتين.

التعليقات
قد ينال إعجابك