بعدما طلبوا منه الانتحار.. لينو: لا أُتابع وسائل التواصل الاجتماعي

الثلاثاء، 16 فبراير 2021 - 18:21

كتب : FilGoal

لينو - أرسنال - ليفربول

أوضح بيرند لينو حارس مرمى أرسنال أنه لا يتابع وسائل التواصل الاجتماعي بسبب ما تعرض له من تنمر ومضايقات وصلت لمطالبته بالانتحار.

وقال لينو في حواره لشبكة "سكاي سبورتس" البريطانية: "ذات مرة قدمت مباراة سيئة، وبعدها قال لي أحد الأشخاص عبر وسائل التواصل الاجتماعي: أفعلها مثل إنكه".

روبيرت إنكه كان حارس منتخب ألمانيا وسبق له اللعب لأندية هانوفر وبنفيكا وبروسيا مونشنجلادباخ وبرشلونة؛ لكنه قرر الانتحار بعدما أُصيب بالاكتئاب عام 2009.

وواصل لينو "تعرضت للعديد (من التنمر) أثناء وجودي هنا (مع أرسنال) أو في ألمانيا لكن هذه ظلت في رأسي لفترة. هذا جنون".

وأضاف "منذ أن قرأت هذه الكلمات أدركت تواجد العديد من الأغبياء عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا سبب عدم اهتمامي بها حتى لو كُتب عني أمورا جيدة، لا أحتاج لها ولن تجعلني أفضل، كما أنها تُهدر الوقت".

واستمر "هناك العديد من الحسابات المزيفة التي تجلس خلف شاشة الحاسوب لتجعل حياتك سيئة بالتنمر ونشر العنصرية والتطاول على عائلتك".

وأتم "لا أهتم بها، قد تؤثر على حياتك؛ لذلك ما الفائدة منها؟".

ويلعب لينو مع أرسنال منذ عام 2018 بعد انتقاله للفريق الإنجليزي قادما من باير ليفركوزن الألماني.

وشارك لينو مع أرسنال في 97 مباراة وحافظ على نظافة شباكه في 29 مباراة كما فاز بلقب كأس الاتحاد والدرع الخيرية.

ولم يلعب لينو مع منتخب ألمانيا إلا 8 مباريات.

الخط الساخن لتجنب الانتحار: 0220816831 – 08008880700

التعليقات
قد ينال إعجابك