لاعب تشيلسي السابق: لامبارد آخر ضحايا الروليت الروسي في أقسى ناد.. توخيل سيلحق به

الثلاثاء، 26 يناير 2021 - 13:13

كتب : FilGoal

فرانك لامبارد

هاجم كريس سوتون لاعب تشيلسي السابق قرار إدارة النادي بالاستغناء عن خدمات المدرب فرانك لامبارد الذي تمت إقالته يوم الإثنين على خلفية سوء نتائج الفريق.

وقال سوتون في حواره لصحيفة دايلي ميل الإنجليزية:"تشيلسي أقال روبرتو دي ماتيو بعد 6 أشهر من تتويجه بالكأس المقدسة لدوري أبطال أوروبا. أقال كارلو أنشيلوتي في نفق ملعب جوديسون بارك بعدما أنهى الدوري وصيفا، وبعد عام من تتويجه الثنائية".

واستمر سوتون انتقاده "الآن أقال لامبارد بعد فترة عصيبة واحدة. تشيلسي هو الأكثر قسوة من بين الأندية. مر 52 يوما على تصدر تشيلسي للدوري في 5 ديسمبر الماضي، 49 يوما على وصوله لـ17 مباراة متتالية دون هزيمة في كل البطولات، في 8 ديسمبر".

وواصل "في ذلك الوقت، توصل المالك رومان أبراموفيتش إلى أن لامبارد ليس الرجل المناسب. رحلة قصيرة الأمد جدا. لامبارد تحدث عن جو إيجابي بعد فوزه على لوتون في كأس الاتحاد يوم الأحد. الآن بات آخر ضحايا الروليت الروسي. أبراموفيتش وضع بصمته في بيان النادي، وهو أمر جيد لم يفعله مع مدرب آخر، لكن في النهاية ركل لامبارد بعيدا".

وأضاف "توماس توخيل (المتوقع خلافته للامبارد كمدرب لتشيلسي) في الطريق وتوقع أنه سيلقى نفس المصير. توخيل ليس سهلا، دخل في صدامات مع أندية سابقة. تعيينه يكشف كيف يفكر أبراموفيتش. مالك تشيلسي لا يهتم بعملية البناء، بل بالفوز بأسرع طريقة ممكنة. لا يمانع تعيين توخيل وإقالته بعد 18 شهرا، طالما أن الألماني سيتوج بلقب أو إثنين. هذا هو أبراموفيتش".

واشتهر تشيلسي بالتغيير المستمر للمدربين، ففي آخر 20 عاما أقال 13 مدربا.

تردي نتائج تشيلسي في الفترة الأخيرة عجل برحيل لامبارد، نجم الفريق السابق وأكثر من سجل له عبر التاريخ.

إجمالا، قاد لامبارد فريق تشيلسي في 84 مباراة، فاز في 44 وخسر 25.

خسر مع الفريق نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في الموسم الماضي وتأهل لدوري أبطال أوروبا.

التعليقات
قد ينال إعجابك