سلة - الجارحي لـ في الجول: شاركت أمام الاتحاد بمزق في السمانة.. انتصرنا على الظروف الصعبة

الأربعاء، 30 ديسمبر 2020 - 11:19

كتب : محمد يسري

مودي الجارحي - كرة سلة

يرى مودي الجارحي صانع ألعاب سلة الأهلي إن الظروف كانت ضد فريقه في مواجهة الاتحاد السكندري بنهائي دوري المرتبط.

الأهلي تغلب على الاتحاد في بنتيجة 68-66 في المباراة الثانية بعد خسارته في الأولى بنتيجة 81-71؛ ليحسم اللقب بعد بفوز فريق المرتبط (16 عاما) على الاتحاد في المباراتين.

وقال الجارجي لـFilGoal.com: "مُصاب بمزق من مباراة الزمالك لكن لقلة اللاعبين بسبب الإصابات العضلية وبسبب الإصابة بفيروس كورونا، ومع رفض الاتحاد المصري للسلة تأجيل المباراة، كان يجب أن ألعب حتى ولو مصاب".

وواصل "الإصابة تفاقمت نوعا ما، لكن فرحة الانتصار جعلتني لا أتذكرها. وفترة العلاج لن تزيد عن أسبوعين".

وتحدث عن المباراة، وقال: "كان لدي يقين أن (ربنا هيجيب لنا حقنا) لن أقول ظُلِمنا، لكن الأمور كانت صعبة وكنت أشعر منذ اليوم الأول أننا سنحقق البطولة. كنت واثق للغاية من الفوز".

وعن قصده بجملة "ربنا هيجيب لنا حقنا"، قال: "5 من أهم لاعبي الفريق أُصيبوا بكورونا. والأهلي طلب تأجيل المباراة لكنه لم يحدث، وكذلك ما حدث مع المرتبط".

وأوضح "لا أتحدث عن تعرضنا للظلم، لكن الظروف لم تكن في صالحنا، خصوصا إن الإصابات كانت للاعبين مؤثرين للغاية، لكن مجهودنا في فترة الإعداد لم يذهب هباءً".

وعن الدقائق الأخيرة من المباراة التي شهدت تقدم الاتحاد في النتيجة، قال: "الاتحاد فريق كبير وحقق لقب الدوري والكأس في الموسم الماضي ونعرف قدراتهم جيدا، ولديهم محترف قوي، لكننا قمنا بتدعيمات جيدة مثل عمرو الجندي وعمر طارق".

وتابع "المباراة كانت قوية، لكننا نلعب بنصف فريق" (في إشارة للغيابات)

وشدد "في الموسم الماضي خسرنا البطولة بسبب هذه الدقائق، لذلك كنا في قمة تركيزنا، واستطعنا تحقيق الفوز في الأمتار الأخيرة".

وعن مشاركة إيهاب أمين وعمرو الجندي في المباراة بعد شفائهما من فيروس كورونا، قال: "عمرو الجندي شارك في المباراة دون خوض أي مران في الفترة الأخيرة، ونفس الأمر لإيهاب أمين الذي شارك مباشرة، لكن هذا هو الأهلي. اعتادنا على التضحية وكنا واثقين في الفوز".

وكشف "إيهاب أمين وعمرو الجندي لم يتدربوا معنا في الفترة الماضية. آتوا من العزل للمباراة مباشرة بعد تحول نتيجة مسحتهم من إيجابية لسلبية، وقاموا بعمل المسحة أكثر من مرة في الأيام الأخيرة".

وأضاف "نتيجة المسحة جاءت سلبية في تمام الواحدة والنصف ظهرا من يوم المباراة؛ ليتقرر مشاركتهم في المباراة. تواجدهم أعطى للفريق دفعة معنوية كبيرة، لأن وجودهم مؤثر حتى ولو بـ25% أو 30% من قوتهم".

وأكمل "الجهاز الفني كان قلقا من مشاركتهم (خوفا من حدوث إصابة عضلية) لكن لم يكن أمامه أي حلول أخرى، فلعبت وأنا مصاب، وإبراهيم الجمّال كان يلعب بإلتواء في الكاحل، وأحمد مُهيب مصاب في العضلة الضامة و عمر طارق لم يلعب في المباراتين ووجوده مهم للغاية".

وأكد "إيهاب أمين وعمرو الجندي طلبا خوض المباراة، رغم احتمالات تعرضهم للإصابة. بعد نهاية المباراة لم يستطع الثنائي السير".

أمّا عن أنسب قاعدة للعب مباريات السلة مع زيادة عدد حالات كورونا في الفرق، فقال: "قائمة كل فريق مكونة من 15 لاعبا، فإذا أصيب 3-4 لاعبين فلا مانع من تأجيل المباراة، هذه وجهة نظري".

واستمر "في كرة القدم إذا أُصيب 11 لاعبا من 30 تؤجل المباراة، لكن في السلة، فاللائحة تنص على إصابة 7 لاعبين، وهذا عدد كبير للغاية، حوالي نصف الفريق".

وعن إمكانية تنظم بطولات السلة بنظام الفقاعة كما حدث في دوري السلة الأمريكي، قال: "سمعت أن الاتحاد سيهتم أكثر بالإجراءات الاحترازية بعد ما حدث في هذا البطولة".

وكشف الجارحي عن كواليس حصوله على رقم 10 وتركه القميص رقم 4 لإيهاب أمين بعد انتقاله للأهلي.

وقال: "طوال فترة تواجدي في الناشئين، كنت ألعب برقم 10، لكن في الفريق الأول كان طارق الغنّام يلعب بهذا القميص".

وأضاف "بعد اعتزال الغنّام، لم يرتدِ أحدا رقم 10، وإيهاب أمين يفضّل اللعب برقم 4، فطلب القميص مني بشكل ودي ولم يكن لدي أي مشكلة".

وأتم "تركت له الرقم لأنه يتفائل به. إيهاب أخي وتحقيق الانتصارات أهم من أرقام القمصان".

التعليقات
قد ينال إعجابك