التتويج الأخير - مدرب أورلاندو لـ في الجول: أبو تريكة صنع الفارق.. استحق هذه الختام الرائع

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 - 17:58

كتب : إسلام مجدي

روجر دي سا

"أبو تريكة كان يستحق هذه النهاية والختام الرائع لمسيرته الممتازة". روجر دي سا مدرب أورلاند بايرتس متحدثا عن خسارة نهائي دوري أبطال إفريقيا 2013 أمام الأهلي.

FilGoal.com يتحدث مع أبطال التتويج الأخير للأهلي والزمالك ومنافسيهم في دوري أبطال إفريقيا، والآن مع والتر مويس مدرب الرجاء الذي خسر من الزمالك في نهائي دوري أبطال إفريقيا 2002 بهدف تامر عبد الحميد.

ذكريات نهائي 2013 ذهابا وإيابا

مباراة الذهاب

"إنها واحدة من تلك المباريات التي لا يمكنك نسيانها قط بكل تفاصيلها".

"سمعت الكثير عن الأهلي قبل مواجهته، لكن أخيرا تواجهنا في نهائي رائع".

"ما استمتعت به كثيرا خلال تلك المباراة هو اللعب بروح جيدة جدا رغم أننا خسرنا".

"تم استقبالنا بشكل رائع من الجماهير واللاعبين والأهلي".

"كانت مباراة نهائية، بالطبع ستشعر بالاستياء لعملك، لكننا سعداء لأنه كان أمام فريق مثل الأهلي وفاز به، هي أحد تلك المباريات، كانت مسيرتنا رائعة في البطولة".

"انتصرنا ضد الأهلي وتخطينا النجم ومازيمبي وأخيرا تواجهنا في مباراة بحجم النهائي، وكانت رحلة رائعة للغاية".

"لم يكن متوقعا لنا أن نصل لما وصلنا إليه، كان من الممكن أن تغير هذه المباراة حياة وحياة العديد من اللاعبين المشاركين بها، لكن كان جيدا للغاية ما فعله محمد أبو تريكة، استحق هذه النهاية والختام لمسيرته الرائعة".

مباراة الإياب

"بكل تأكيد آمل ألا يقف تتويج الأهلي عند حقبة أبو تريكة فقط".

"بالنسبة لنا كان أبو تريكة هو من يصنع الفارق، ليس صحيحا أن أقول مثل تلك الكلمات، لأن هناك مدرب وزملائه وأشياء أخرى، بالنسبة لنا من شكل الفارق فعليا هو محمد أبو تريكة".".

"في الذهاب شكل الفارق بركلة حرة رائعة للغاية وتلك النتيجة في هذه المباراة ما صنعت الفارق".

"أردت أن أذهب للقاهرة بتعادل سلبي أو بعدم استقبال أي أهداف، لكن بعد التعادل بنتيجة 1-1 علمت أن علينا أن نسجل ونفتح الملعب أكثر أمام الأهلي".

"فتح الملعب، تسبب في تمهيد الطريق للأهلي، كانت لدينا فرص للفوز بالمباراة في القاهرة، لكن كان علينا أن نهاجم ونطارد الهدف".

"الفارق الحقيقي كان الركلة الحرة التي سجلها أبو تريكة في الذهاب في النهائي".

"منحت لاعبي تعليمات مشددة بألا يحصل أبو تريكة عليها، وعدم منح أي ركلات حرة على حافة منطقة الجزاء، كنا نعرف ما نحن بصدد مواجهته، لكننا منحنا ركلة حرة ساذجة شكلت الفارق الأكبر".

توقعاته للنهائي

"أعتقد أن الأهلي بطل مصر حاليا، ويدخل عملية بناء جديدة، ولديه جيل جديد من اللاعبين وبالطبع صديقي بيتسو موسيماني يدرب الفريق، وأعتقد أنه الأفضل".

"بيتسو سيكون متحفزا للغاية، إنه صديق لي، لعبت معه في منتخب جنوب إفريقيا ودرسنا التدريب معا، كنا دائما أصدقاء جيدين، أعتقد أنه سيكون متحفزا للغاية لهذه المباراة، هو دائما يدرسها بشكل تام كالتلميذ ولا يترك أي شيء يخوض في كافة التفاصيل".

"ما كان يحتاجه الأهلي هو شخص جديد لديه حماس وأفكار يحفز اللاعبين بقوة، وأعتقد أنه لكي تفوز بهذه البطولة تحتاج للفريق نفسه وليس لاعبين بعينهم".

"توقعاتي، يا لها من مباراة، بيتسو شخص يحب التحكم في المباريات، الإيقاع وكل شيء، حتى لو فاز بهدف سيكون بشكل مقنع للغاية، إن كانت 1-0 ستكون محكمة، لكنني سأقول 2-0 لصالحه".

التعليقات
قد ينال إعجابك