مفاتيح نهائي القرن - منطقة مصطفى محمد وكيف يحد الأهلي من خطورته

الإثنين، 23 نوفمبر 2020 - 16:23

كتب : إسلام مجدي

مصطفى محمد

مفاتيح اللعب، بدونها تصبح الفرق عاجزة عن بناء الهجمات والتسجيل وصناعة الفارق، ومعها تتضاعف الخطورة، وما أكثرها بين الأهلي والزمالك.

أيام قليلة تفصلنا عن نهائي القرن بين الأهلي والزمالك في دوري أبطال إفريقيا، حدث لا يتكرر كثيرا.

في هذه السلسلة نسلط الضوء على مفاتيح لعب الأهلي والزمالك 5 ضد 5، أهم مميزاتهم ونقاط خطورتهم في الملعب، وكيفية إيقافهم كذلك.

مفتاح اللعب اليوم ومحور الحلقة، سيكون مصطفى محمد، واحد من أهم محطات اللعب الهجومية، وهداف الفريق في الموسم الجاري بـ16 هدفا في كل المسابقات.

صاحب الـ21 عاما سجل 16 هدفا في 43 مباراة بكل المسابقات وصنع 3 آخرين، وشارك 7 مرات كبديل.

يتحدث أيمن يونس نجم الزمالك السابق لـFilGoal.com عن مميزات نجم الزمالك ويقول: "أهم شيء أن يقوم زملاؤه باستغلال نقاط قوته قبل أن يستغل هو بنفسه قدراته".

وواصل "يجب توفير عدد من الكرات العرضية والتمريرات في العمق لكي تكون لصالحه، مصطفى يعتمد على زملائه بشكل كبير".

وتابع "لديه ميزة، وهو أنه من اللاعبين الذين يمتلكون إبداعا فرديا، يمكنه أن يحول كرة لا تبدو وكأنها هدف أن يجعلها في اتجاه المرمى".

وأردف "يمتلك الذكاء اللحظي الذي يمكنه من إنتاج هدف أو فرصة هدف، وتلك أهم مميزاته، لكن تظل الجماعية مطلوبة".

مصطفى محمد كان من أبزر محطات اللعب الهجومي للزمالك خلال الموسم الماضي، إذ أنه تسلم الكرة 539 مرة بشكل صحيح من أصل 552 مرة، بمعدل 20.56 من أصل 21.05.

مصطفى يمتلك 25 محاولة ناجحة من أصل 76 في الدوري خلال الموسم الماضي، بمعدل 0.95 في المباراة الواحدة.

يتابع أيمن يونس في هذا الصدد: "عملية التعامل مع المهاجم تختلف من مدرب لآخر، بعض المدربين يحبون لعب الكرات الطويلة في عمق الدفاع لدى المنافس، في اتجاه مصطفى محمد".

وواصل "لكن أي كرة، نتحدث عن درجة تأثيرها الإيجابي مع الاستلام هنا نبحث عن الإنتاج، هنا الفيصل النهائي".

واستطرد "أهم مميزات مصطفى محمد أنه يتسلم الكرة خارج الـ18 بشكل جيد، بجانب إجادته للتعامل مع الكرة داخل الـ18 بشكل جيد جدا".

وأكمل "لاعب مهم جدا كمحطة في التحول الهجومي لفريقه، أحيانا يلجأ لمحمود علاء ومحمود حمدي الونش لكي يحلوا بعض المشاكل دفاعيا أو في خط الوسط، بإرسال كرة طولية إلى مصطفى، وبدوره يسبب مشاكل للخصم دفاعيا".

يمتلك مصطفى محمد نسبة دقة تمريرات ناجحة بـ68% بعد نجاحه في 288 تمريرة من أصل 423. كما فاز بـ13 مراوغة من أصل 23 محاولة. ويمتلك 11 تمريرة طولية ناجحة من أصل 18.

مصطفى فاز بـ 31 كرة عالية\هوائية خلال الموسم الماضي من الدوري بمعد 1.18 كرة في المباراة، وفاز بالكرة من الخصم 119 مرة بمعدل 4.54 مرة.

لكن ماذا عن الأهلي؟ كيف يمكن للمارد الأحمر إيقاف مهاجم الفارس الأبيض؟

يجيب عن هذا السؤال وائل جمعة نجم الأهلي السابق لـFilGoal.com.

يقول جمعة: "لا يوجد شك أن مصطفى محمد واحد من أخطر المهاجمين داخل منطقة الجزاء في مصر، مع اكتسابه الخيرات سيكون المهاجم الأول في مصر، خلال عامين أو 3 من اللعب مع المنتخب الأول والأولمبي والزمالك سيكتسب خبرات كبيرة".

وأردف "خطورة مصطفى تكمن في منطقة الجزاء، يجب أن تمنع الخطورة من مصدرها، أن يقوم اللاعبون على الأطراف بتقليل الكرات العرضية وهي منبع الخطورة".

وتابع "المدافعون يجب أن يكونوا قريبين منه، بحيث ألا يرتقي بسهولة، كمدافع يجب أن أشعر بمن أراقب، لمسه والاحتكاك بشكل مناسب به، أن آخذ ما يسمى بإحساس المهاجم، لكيلا يخرج بسهولة من المدافعين، أن يكون دائما أمامه عقبة المدافع، أن يشعر به دائما ويراه أمامه".

مصطفى محمد سجل خلال الموسم الماضي في الدوري المصري 5 أهداف بالقدم اليمنى وهدفين باليسرى و4 بالرأس.

يتابع وائل جمعة أسطورة الأهلي: "إن تذكرنا سويا الهدف الذي سجله خلال مباراة القمة الماضية، كيف تسلم الكرة، ومنحه ياسر إبراهيم المساحة الكافية".

وأكمل "كان موفقا في التسديدة، لكن لو كان هناك مدافعا قريبا منه، لم يكن ليفعل ذلك أبدا، المهاجم بحاجة لنصف متر مساحة، لو منحتها له فقد هرب منك بالفعل".

يحتاج مصطفى محمد 2.27 فرصة ناجحة لكي يسجل هدفا، وفي المجمل 6.91 محاولة لكي يسجل هدفا. الاعتماد الكلي لمصطفى محمد في تمريراته على التمريرات القصيرة، ونجح في 274 تمريرة قصيرة من أصل 386 تمريرة حاول إرسالها.

**الأرقام مقدمة من موقع Korastats.

التعليقات
قد ينال إعجابك