من قهر ليفربول بسباعية يخسر الآن بثلاثية.. ليدز يوقف قطار أستون فيلا

الجمعة، 23 أكتوبر 2020 - 23:14

كتب : FilGoal

بامفرود يحتفل بهدف ليدز يونايتد في أستون فيلا

من قهر ليفربول بسباعية قبل جولتين، يخسر الآن وبثلاثية أمام ليدز يونايتد العائد حديثا للدوري الإنجليزي الممتاز.. أستون فيلا تلقى خسارته الأولى هذا الموسم.

لقن ليدز يونايتد، مضيفه أستون فيلا، الخسارة الأولى هذا الموسم في الدوري بثلاثية على ملعب فيلا بارك، ضمن مباريات الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي.

سجل باتريك بامفورد المهاجم الإنجليزي كل أهداف ليدز يونايتد، وواصل تألقه رافعا رصيده إلى 6 أهداف هذا الموسم.

الفوز رفع رصيد ليدز يونايتد للنقطة العاشرة مرتقيا للمركز الثالث مشاركة مع ليفربول، فيما تجمد رصيد أستون فيلا عند النقطة الـ12 في المركز الثاني لحين اكتمال باقي مباريات الجولة.

التشكيل

بدأ محمود حسن "تريزيجيه" كأساسي في تشكيل أستون فيلا، فيما تواجد أحمد المحمدي على مقاعد البدلاء.

وتواجد أولي واتكينز كمهاجم أساسي، فيما بدأ جاك جريليش بجانب تريزيجيه وروس باركلي من تحته.

وصف المباراة

ليدز يونايتد كان البادئ بالضغط بعد اختراق من هيلدر كوستا وعرضية قابلها رودريجو مورينا بلمسة، لكن الدفاع أنقذها.

في المقابل كاد أستون فيلا يتقدم في الدقيقة الـ19. عرضية من واتكينز يلمسها تريزيجيه وتذهب إلى جريليش الذي يسدد تجاه المرمى لكن الدفاع ينقذها من على الخط.

مارسيلو بيلسا اضطر لإجراء أولى تبديلاته في الدقيقة الـ21 بدخول جيمي شاكيلتون بدلا من باسكال سترويشك.

الشوط الثاني

في شوط المباراة الثاني، بدأ أستون فيلا بشكل ضاغط. انطلاقة رائعة من جريليش في الدقيقة الـ51 ويمر من ثلاثة لاعبين ويدخل منطقة الجزاء ويسدد لكن إيلان ميسيلير الحارس ينقذ.

الركنية نفذ، وقابلها كونسا المدافع المتقدم بتصويبة مباشرة، لكن ميسيلير حولها إلى ركنية أخرى.

هاتريك بامفورد

هنا انفجر باتريك بامفورد. ليدز سجل الأول في الدقيقة الـ54 بعد مرتدة وصلت إلى رودريجو مورينو الذي سدد وتصدى لها إيميليانو مارتينيز، لكن بامفورد تابعها في المرمى وسجل الأول لفريقه.

دين سميث حاول التعويض هنا وأخرج تريزيجيه ليشارك بيرتراند تراوري بدلا منه في الدقيقة الـ66.

على عكس محاولات سميث، بامفورد عاد وسجل الثاني في الدقيقة الـ 66 بعد كرة استلمها على حدود منطقة الجزاء وسدد صاروخ في المقص الأيسر لمارتينيز.

لم يكتف بامفورد وليدز بهدفين، فعاد باتريك وأضاف الثالث في الدقيقة الـ74 بعدما تلقى تمريرة من هيلدر كوستا داخل منطقة الجزاء ثم سدد بيسراه في الزاوية البعيدة مسجلا الثالث.

ليدز أجرى تبديلين جديدين في الدقيقتين الـ79 والـ83 بدخول بابلو هيرنانديز ورافينيا بدلا من رودريجو مورينو وهيلدر كوستا.

أستون فيلا حاول مجددا وكاد واتكينز يقلص في الدقيقة الـ90 بتصويبة قوية تصدى لها ميسيلير، لينتهي اللقاء بفوز ليدز يونايتد على أستون فيلا بثلاثية.

بتلك النتيجة، تلقى أستون فيلا خسارته الأولى هذا الموسم، ولم يتبق سوى إيفرتون فقط لم يخسر حتى الآن في الدوري.

الفوز رفع رصيد ليدز يونايتد للنقطة العاشرة مرتقيا للمركز الثالث مشاركة مع ليفربول، فيما تجمد رصيد أستون فيلا عند النقطة الـ12 في المركز الثاني لحين اكتمال باقي مباريات الجولة.

التعليقات
قد ينال إعجابك