تقارير مغربية: الرجاء يرفض طلب الزمالك بشأن حميد أحداد.. ويحاول ضمه نهائيا

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020 - 13:54

كتب : FilGoal

حميد أحداد - الرجاء

ترفض إدارة الرجاء المغربي مطالب الزمالك بشأن عدم مشاركة حميد أحداد في لقاء الفريقين المرتقب في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا يوم الأحد.

حميد أحداد يقضي الموسم الجاري معارا من الزمالك لنادي الرجاء، وهناك خلاف بين الناديين حول انتهاء مدة الإعارة.

وذكر موقع le360 سبور المغربي أن إدارة الرجاء ترفض طلب نظيرتها في الزمالك بغياب أحداد عن اللقاء بسبب نهاية عقد إعارته.

وأضاف التقرير أن إدارة الرجاء تؤمن بأن عقد أحداد سينتهي مع نهاية الموسم الكروي للفريق حسب التعديلات الأخيرة التي أقرها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" مع توقف الموسم لنحو ثلاثة أشهر بسبب انتشار فيروس كورونا.

كان أمير مرتضى المشرف على قطاع الكرة بالزمالك قد تحدث قبل أسابيع عن موقف أحداد بقوله "متمسكون ببند عدم مشاركة حميد أحداد أمامنا في دوري أبطال إفريقيا، وإذا أرادوا مشاركته فعليهم دفع 200 ألف دولار".

وأوضح "الرجاء تواصل معنا بشكل ودي وأخطرنا بأن اللاعب شارك معهم في عدة مباريات بعد انتهاء فترة إعارته ورددنا بأننا نتمسك بحقوقنا المالية وطالبنا بعودة اللاعب".

وفي السياق نفسه، يرغب جواد الزيات رئيس الرجاء الاحتفاظ بخدمات لاعبه حميد أحداد، حسب تقرير آخر بالموقع نفسه.

وأفاد التقرير بأن جواد الزيات ينتظر حضور بعثة الزمالك إلى المغرب يوم الثلاثاء، من أجل الاجتماع بأمير مرتضى المشرف على الكرة بالزمالك لمناقشة إمكانية الاحتفاظ بأحداد بشكل نهائي، بناءا على رغبة جمال سلامي، مدرب الرجاء، المتمسك بالاحتفاظ بخدماته.

سيحاول الزيات الوصول لصيغة تضمن للفريق الأخضر الاحتفاظ بمهاجمه المعار، غير أن مهمته لن تكون سهلة في ظل منافسة شرسة من فريق شباب المحمدية، حسب التقرير.

فريق شباب المحمدية يحاول خطف اللاعب مستغلا عدم تفعيل مسؤولي الرجاء بند خيار الشراء الذي تضمنه عقد إعارة أحداد.

بسبب تراكم البطاقات، غاب أحداد عن مباراة الفريق الأخيرة ضد الجيش الملكي ضمن الجولة الختامية للدوري المغربي يوم الأحد، والتي شهدت تتويجه باللقب بطريقة درامية.

نهاية مثيرة للدوري

وخطف الرجاء لقب الدوري المغربي في الوقت القاتل مع ختام المسابقة بهدف عبد الإله الحافيظي في الدقيقة 90.

وكان الرجاء والوداد يتنافسان على لقب الدوري حتى اللحظات الأخيرة وبلغت الإثارة ذروتها في أخر خمس دقائق من المسابقة.

وحقق الرجاء لقبه الـ 12 في التاريخ والأول منذ سبع سنوات بينما فقد الوداد حامل اللقب وصاحب التتويج 20 مرة البطولة في النهاية.

واختتم الرجاء الموسم برصيد 60 نقطة من الـ 30 مباراة بينما الوداد في المركز الثاني برصيد 59 نقطة وجاء نهضة بركان في المركز الثالث برصيد 57 نقطة ليتأهل إلى الكونفدرالية.

وانتهى الشوط الأول بتعادل الوداد أمام الفتح الرباطي بهدف لكل منهما، بينما تأخر الرجاء أمام الجيش الملكي بهدف دون رد، بينما تقدم نهضة بركان على أولمبيك آسفي بنفس النتيجة.

وجاءت نتائج الشوط الأول في مصلحة الوداد بعد تساوي الثلاثة فرق برصيد 57 نقطة، بينما الرجاء ثانيا ونهضة بركان ثالثا.

وحتى أخر 5 دقائق من النهاية تحولت النتائج لمصلحة الرجاء بعد تسجيل التعادل عن طريق عبد الإله حفيظي في الدقيقة 62 واستمرت باقي النتائج كما هي.

وكانت تلك النتائج تسفر عن تتويج الرجاء بالدوري وحصول الوداد على المركز الثالث وعدم التأهل إلى دوري أبطال إفريقيا.

لكن بلغت الإثارة ذروتها في الدقيقة 88 عندما سجل الوداد هدف التقدم ليرتفع رصيده إلى 59 نقطة في الصدارة متفوقا على الرجاء.

ولم يكن الوقت بدل من الضائع أقل إثارة إذ سجل عبد الإله حفيظي هدف التقدم للرجاء ورفع رصيده فريقه إلى 60 نقطة ليخطف اللقب لفريقه على حساب الوداد ويتأهلا سويا إلى دوري الأبطال.

يستعد الوداد والرجاء لمواجهة كل من الأهلي والزمالك في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا بالمغرب الأسبوع المقبل.

التعليقات
قد ينال إعجابك