حوار - سارة عصام: الاتحاد المصري لكرة القدم سألني عن تجربة إنجلترا في التنظيم

الجمعة، 09 أكتوبر 2020 - 19:21

كتب : FilGoal

سارة عصام

قالت سارة عصام لاعبة ستوك سيتي إن الاتحاد المصري لكرة القدم سألها عن التجربة الإنجليزية في تنظيم الدوريات والمسابقات وأراد نسخ التجربة، كما أشارت إلى أن العقلية هي الدافع وراء تجربة اللعب خارج مصر. وذلك في حوار مع موقع Inews البريطاني.

وصرح سارة عصام قائلة: "أخبر نفسي دوما أنني لم أحقق أي شيء بعد في المملكة المتحدة، إنها فقط البداية بالنسبة لي".

وأضافت "إنه شيء إيجابي للجيل الجديد من الفتيات العرب، لكن بالنسبة لي لدي طموحات أخرى".

وتابعت "جدي لم تعجبه فكرة ممارستي كرة القدم كثيرا لأنني كنت فتاة، ولم يرغب مني في أن ألعب مع الأولاد الكرة، ولم يكن ذلك أمرا مألوفا وقتها، حينما قمت بشيء لم يتوقعوا مني فعله، كانوا يقولون يمكنها أن تلعب كرة القدم".

وأكملت "أسرتي كانت قلقة من أنني أضيع وقتي ولا أركز 100% على دراستي، ورغم دعمهم لي كانوا خائفين أن أتواجد لوحدي في بريطانيا لأنني لم يكن لدي وكلاء أو روابط، لم أسافر قط إلى بريطانيا أو أي من أسرتي هناك".

وأضافت "ستوك سيتي نادي مشهور في الشرق الأوسط، رمضان صبحي اللاعب المصري كان يلعب للنادي وقتها لذا قررت الانضمام إليه".

وانضمت سارة عصام إلى فريق ستوك سيتي للسيدات في 2017، وقبلها بعام كان رمضان صبحي قد انضم إلى ستوك سيتي من الأهلي بمبلغ 5 ملايين يورو.

وتابعت سارة: "العام الأول خصيصا لي في ستوك كان شاقا لأنه كان لدي محاضرات عديدة وكان علي أن أستيقظ في السادسة صباحا لأحضر طعامي، ذهبت من دربي إلى ستوك بعد المحاضرات بعد ذلك من ستوك لأعود إلى منزلي في الـ11 مساء، اعتدت أن ألعب مباراتين في الأسبوع".

وأضافت "بالنسبة لستوك والجامعة، عملت بقوة لكنني تعلمت الكثير، تعلمت الطبخ كذلك".

وأكملت "حتى يومنا هذا إن حدث أي شيء أتصل بعائلتي لأشكو ويخبرونني، بأنني اخترت هذا المسار ويجب أن أكون مسؤولة، وهذا صحيح، اخترت أن أترك أصدقائي وعائلتي ودولتي بالكامل لأنني أردت فعل شيء ما".

سارة كانت قد خضعت لفترتي معايشة في ديربي كاونتي وستوك سيتي وفي النهاية قررت الانضمام إلى الأخير.

وتطرقت سارة للحديث عن سؤال اتحاد الكرة المصري لها عن تجربة إنجلترا قائلة: "الاتحاد المصري لكرة القدم سألني عن إنجلترا، أرادوا أن ينسخوا كل ما فيها، أرادوا أن يعرفوا عن الدوريات والمنافسات المختلفة والمنتخبات، من الجيد أن يسألوا عن ذلك".

وأكملت "حينما كنت صغيرة كل ما كنت أسمعه حولي أن اللعب خارج مصر صعب للغاية".

وأتمت "رأيت لاعبين أصحاب خبرات وحينما سألتهم قالوا لا الأمر صعب، لم نجرؤ حتى على التجربة، على الرغم من الموهبة الكبيرة للاعبين المصريين، إلا أن الأمر منوط بالعقلية، أنا سعيدة للغاية لأن أكون السبب لأن هناك عدد من الفتيات العرب يأملون ويرغبون في تحقيق بعض الأشياء، لكن كما قلت سابقا تلك هي الخطوة الأولى".

التعليقات
قد ينال إعجابك