ماذا بينك وبين القائمين والعارضة يا برايتون.. ركلة جزاء تكتب فوزا مثيرا لـ مانشستر يونايتد في الـ+90

السبت، 26 سبتمبر 2020 - 15:33

كتب : إسلام أحمد

برونو فيرنانديش - ماركوس راشفورد - مانشستر يونايتد

لم يكن يعلم لاعبو برايتون قبل نزولهم لأرضية ملعب "أمكس ستيديوم" أن القائمين والعارضة سيقفان حائلا ضد وابل من التسديدات على مرمى ديفيد دي خيا.

سيناريو مثير شهدته المباراة في الثواني الأخيرة بعدما تعادل برايتون في الدقيقة 95، وسجل برونو فيرنانديش هدف الفوز في الدقيقة العاشرة من الوقت بدلا من الضائع.

مانشستر يونايتد تفوق بنتيجة 3-2 في افتتاح الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي وحقق فوزه الأول في الدوري بعد الخسارة من كريستال بالاس 3-1 في الجولة الماضية.

5 مرات تعاطفت فيها القائمين والعارضة مع دي خيا، من بينها 3 تسديدات للبلجيكي لياندرو تروسارد الذي لم تسكن أي تسديداته شباك الإسباني.

وأصبح البلجيكي أول لاعب يصيب القائمين والعارضة 3 مرات في مباراة واحدة منذ البرتغالي كريستيانو رونالدو في 2008 مع مانشستر يونايتد.

تقنية الفيديو كانت حاسمة أيضا في المباراة فألغت ركلة جزاء لـ برايتون ثم هدفا لـ مانشستر يونايتد، ثم احتسبت ركلة جزاء في الـ +98.

التشكيل

أجرى أولي جونار سولشاير 3 تغييرات في تشكيل الفريق الأساسي عن مباراة كريستال بالاس.

فأعاد نيمانيا ماتيتش وآرون وان بيساكا وماسون جرينوود للتشكيل الأساسي بدلا من سكوت ماكتومنياي وفوسو منساه ودانييل جيمس.

30 دقيقة صعبة

سيطر لاعبو برايتون على مجريات المباراة مبكرا، في الدقيقة التاسعة سدد تروسارد كرة من خارج منطقة الجزاء ارتدت من القائم الأيسر لـ دي خيا.

وفي الدقيقة 21 تحصّل برونو فيرنانديش على بطاقة صفراء، وفي الدقيقة التالية مباشرة سدد البلجيكي كرة أخرى ارتدت من القائم الأيمن تلك المرة.

ومع مرور 30 دقيقة من الشوط الأول ردت العارضة رأسية نيل موباي، لتظهر خلال نصف ساعة في 3 مرات.

وبعد 3 دقائق فقط سجل ماسون جرينوود هدف التقدم للشياطين الحمر، لكنه ألغي بداعي تسلل ماركوس راشفورد الذي مرر العرضية الأرضية.

فك النحس

الهدف جاء في الدقيقة 40 لـ برايتون، طارق لامبتي ظهير برايتون يتعرض لعرقلة من برونو داخل منطقة الجزاء، وأودعها موباي في الشباك على طريقة "بانينكا".

وما هي إلا دقيقتين حتى سجل لاعبو يونايتد التعادل، كرة ثابتة نفذها برونو تمر من الجميع إلى ماتيتش الذي أرسل عرضية قصيرة داخل منطقة الست ياردات ليودعها لويس دانك بالخطأ في شباكه.

تقنية الفيديو تحكم

الدقيقة الثانية من بداية الشوط شهدت احتساب ركلة جزاء على بول بوجبا لصالح كونولي لاعب برايتون، لكن بعد مطالعة تقنية الفيديو ألغي قرار الحكم.

وفي الدقيقة 52 سجل ماركوس راشفورد هدف التقدم لـ يونايتد، لكن تقنية الفيديو ظهرت مجددا لتلغي الهدف بسبب تسلله.

الهداف الإنجليزي سجل من المحاولة التالية مباشرة بهدف رائع، بعدما تلقي كرة طولية من برونو في ظهر دفاعات برايتون لينطلق في المساحة ويراوغ 3 مدافعين ويُسكن الكرة في الشباك.

عودة للقائمين والعارضة وهدف قاتل

القائم وقف مرة أخرى "رابعة" مع دي خيا بعدما تصدت لتسديدة موباي ومرت من خلفه دون أن تسكن الشباك في الدقيقة 61.

وفي الدقيقة 77 تصدى القائم لتسديدة تروسارد الصاروخية من داخل منطقة الجزاء.

دي خيا تألق في الدقيقة الثانية من الوقت بدلا من الضائع ومنع هدفا لتروسارد من داخل منطقة الست ياردات بعدما استغل التخبط الدفاعي.

لكن الدقيقة الـ خامسة من الوقت البديل شهدت هدف التعادل من سولمون مارش برأسية بعد عرضية مرت من الجميع.

اللاعب ذاته أبعد كرة ماجواير الرأسية من على خط المرمى في الدقيقة السابعة من الوقت بدلا من الضائع، لكن الحكم احتسب ركلة جزاء بعد العودة للفيديو عقب لمس الكرة ليد نيل موباي.

برونو فيرنانديش انبرى للتسديدة وسجلها على يسار الحارس ماتيو راين في الدقيقة العاشرة من الوقت بدلا من الضائع ليخطف انتصار الشياطين الحمر الأول.

التعليقات
قد ينال إعجابك