6 أسئلة مثيرة.. فتحي عن "أزمة التجديد" وموقف السعيد و هل فكر في التوقيع لـ الزمالك

الأحد، 20 يناير 2019 - 02:00

كتب : FilGoal

أحمد فتحي‎

تحدث أحمد فتحي ظهير أيمن الأهلي ومنتخب مصر عن "أزمة تجديد" عقده مع المارد الأحمر.

وقال أحمد فتحي: "لم تحدث أي أزمة في أمر تجديد عقدي مع الأهلي".

وأضاف خلال ظهوره عبر قناة النهار مع برنامج (نمبر وان) "لم أتحدث من الأساس حول هذا الأمر نهائيا".

وواصل "سيد عبد الحفيظ تحدث معي وأخبرني بأمر التجديد وقلت له أنا تحت أمر النادي".

وتابع "لم تحدث أي أزمة ولم أخرج للإعلام للحديث نهائيا".

وأشار "شعرت بالضيق من هتاف الجماهير ضدي وقتها لأنني لم أرتكب أي خطأ في التجديد. لم أفعل أي شيء وطوال مسيرتي مع الكرة لم أطلب المساواة مع أي لاعب أبدا. لا أفكر في ذلك. أنا فقط أطلب التقدير من النادي".

عبد الله السعيد والزمالك

هل أخطأ عبد الله السعيد في أزمته مع الأهلي؟ سؤال يُجيب عنه فتحي قائلا: "السعيد لم يخطئ، هو فقط فكر بطريقة معينة".

وأردف "الموقف بالكامل لم يكن ظريفا. ليس عبد الله السعيد فقط بل المشهد من الخارج بالكامل لم يكن ظريفا أبدا".

عبد الله السعيد لم يلعب بقميص الزمالك من قبل ولكنه وقع على عقود انضمامه للقلعة البيضاء قبل أن يُجدد لـ الأهلي.

الأهلي بعدها قرر عرض السعيد للبيع عقب التجديد وبالفعل رحل اللاعب معارا إلى فنلندا أولا قبل أن ينضم إلى أهلي جدة.

رحلة السعيد انتهت في السعودية ليعود إلى الدوري المصري من جديد ولكن من بوابة بيراميدز.

هل فكر أحمد فتحي في التوقيع لـ الزمالك؟ سؤال جديد يُجيب عنه ظهير الأهلي بشكل قاطع قائلا: "لا. لم أفكر نهائيا في التوقيع لـ الزمالك".

وجدد فتحي عقده مع الأهلي لمدة موسمين في مارس 2018 بعد فترة من المفاوضات.

اللحظة الأكثر رعبا

وكشف أحمد فتحي أكثر لحظة شعر بها بالخوف طوال مسيرته في الملاعب حتى الآن، قائلا: "كانت مباراة مصر وليبيا في تصفيات إفريقيا للوصول لكأس العالم 2006".

وأوضح "كنت صغيرا في السن وقتها والمباراة كانت في ليبيا وكل المدرج كان ينشد النشيد الليبي. شعرت بالرعب وقتها".

منتخب مصر تحت قيادة ماركو تارديلي خسر أمام ليبيا 2-1 في تصفيات إفريقيا للمونديال في الثامن من أكتوبر عام 2004.

فتحي شارك كأساسي قبل أن يغادر المباراة بين الشوطين.

اللحظة الأكثر إحباطا

ما هي أكثر لحظة محبطة مرت على فتحي؟ يُجيب الدولي المصري: "بعد لقاء روسيا في كأس العالم".

وشرح "ما حدث أمام منتخب السعودية كان بسبب حالة الإحباط الشديدة لدى الجميع. لأول مرة شعرت بتلك الحالة من الإحباط عقب نهاية مواجهة روسيا. كنت أفكر قبل المونديال أننا سنذهب للوصول للدور المقبل ولكن لم يحدث ذلك ومن هنا جاءت حالة الإحباط الشديدة للغاية".

واستدرك "إذا عاد بي الزمن لن أكرر ما فعلته. لم يكن جيدا أن أجعل نتيجة مباراة تؤثر علي بهذا الشكل. كنت سأغلق صفحة المباراة لأصب تركيزي على المواجهة المقبلة".

منتخب مصر خسر مواجهاته الثلاث في كأس العالم.

خسر أمام أوروجواي بصعوبة بهدف قاتل، قبل أن يسقط بثلاثية أمام روسيا ثم ثنائية أمام السعودية.

المدرب الأفضل

من هو أفضل مدرب أجنبي تدربت تحت قيادته؟ سؤال كان بظهور ثلاثة اختيارات وهم (مانويل جوزيه - مارتن يول - باتريس كارتيرون)، ليختار فتحي: "مارتن يول".

وأتم "أحببت كثيرا العمل مع مارتن يول".

فتحي لعب تحت قيادة مانويل جوزيه خلال مواسم 2007-08 و2008-09 و2010-11 و2011-12. شارك في 79 مباراة خلال الدوري والكأس وإفريقيا وكأس العالم للأندية والسوبر، ونجح في تسجيل 9 أهداف وصناعة 14.

مع مارتن يول، لعب فتحي 27 مباراة في الدوري والكأس وإفريقيا خلال موسم 2015-16 ونجح في تسجيل 3 أهداف وصناعة 5.

بينما شارك فتحي في 12 مباراة مع باتريس كارتيرون وسجل مرة وصنع 3 مرات.

طالع أيضا

الزمالك يمتع ويعبر لمجموعات الكونفدرالية

"نتيجة غير مرضية لتركي آل الشيخ".. بيراميدز يفوز على الطلائع

رسالة من حسام البدري لـ جماهير الأهلي

ماذا قال صلاح بعد الليلة التاريخة أمام كريستال بالاس

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك