الأزمة الثامنة.. قصة سحب وتحول تنظيم كأس أمم إفريقيا عبر التاريخ

الخميس، 13 ديسمبر 2018 - 20:01

كتب : رامي جمال

كأس أمم إفريقيا

النسخة المقبلة من كأس أمم إفريقيا ستكون هي رقم 32 منذ بدايتها عام 1957 وعبر التاريخ تم سحب التنظيم وتحويله إلى بلد آخر ثماني مرات بما فيهم البطولة التي ستقام في شهر يونيو 2019.

فلماذا تم سحب التنظيم من تلك الدول وكيف أنقذ الاتحاد الإفريقي الموقف لإقامة البطولة؟

1988

المرة الأولى التي تم سحب فيها التنظيم كانت في عام 1988 ففي ذلك الوقت كان من المقرر أن تقام البطولة في زامبيا.

لكن سُحب التنظيم منها بسبب أزمة مالية واتفق الاتحاد الإفريقي "كاف" مع الجزائر على إعطائها حق التنظيم.

وفي ذلك الوقت دخلت الجزائر في خلاف مع الكاف بسبب إعادة لقاء المنتخب مع تونس في دورة الألعاب الإفريقية لإشراكها لاعبين محترفين وقررت عدم تنظيم البطولة.

وفي النهاية اختار الكاف المغرب لتنظيم البطولة وأقيمت هناك بالفعل.

1994

في عام 1994 كانت المرة الثانية واستضافت تونس البطولة بدلا من زائير بسبب عدم جاهزية البنية التحتية.

1996

كان من المفترض أن تقام البطولة في كينيا ولكن بسبب عدم جاهزية الملاعب حلت جنوب إفريقيا مكانها.

2000

سُحب التنظيم من زيمبابوي بسبب عدم مطابقة المواصفات الخاصة بالكاف لإقامة البطولة.

قدمت مصر وغانا ونيجيريا والمغرب طلبات لاستضافة البطولة، وسحبت مصر في النهاية الطلب.

اتحد غانا ونيجيريا سويا لتنظيم البطولة وفازا بحق استضافتها لتكون هذه هي المرة الأولى في التاريخ التي تقام فيها في بلدين سويا.

2013

المرة الخامسة التي سُحب فيها التنظيم كان من ليبيا بسبب ظروف الثورة والحرب هناك، واتفقت مع جنوب إفريقيا التي سوف تنظم البطولة في عام 2017 على إجراء تبادل فيما بينهما.

وبالفعل حصلت جنوب إفريقيا على حق تنظيم البطولة.

2015

كان من المفترض أن تقام البطولة في المغرب ولكن رفض أسود الأطلس استضافتها المسابقة بسبب تفشي فيروس إيبولا في إفريقيا في ذلك الوقت.

لم تطلب أي دولة تنظيم البطولة وفي النهاية توصل الكاف لاتفاق مع غينيا الاستوائية على استضافتها.

كان ذلك بعد ثلاثة أعوم فقط من استضافة البطولة في 2013 بتنظيم مشترك مع الجابون.

2017

المرة السابعة التي تغير فيها مكان التنظيم كانت في 2017، هنا كانت من المفترض أن تقام البطولة في جنوب إفريقيا لكن مع حصولها على تنظيم 2013 فإن ليبيا كانت من المفترض أن تستضيف المسابقة كما ذكرنا من قبل.

لكن ليبيا انسحبت مجددا من التنظيم بسبب الظروف السياسية هناك وقدمت غانا والجزائر والجابون طلبات لاستضافة البطولة.

وفازت الجابون بحق التنظيم بعد خمس سنوات من استضافتها بتنظيم مشترك مع غينيا الاستوائية.

2019

هذه هي الأزمة الثامنة عبر تاريخ المسابقة بعدما سحب الكاف التنظيم من الكاميرون بسبب عدم جاهزية الملاعب وعدم جودة البنية التحتية.

وأرسلت مصر خطابا رسميا للكاف لاستضافة البطولة، وتشير التقارير إلى أن جنوب إفريقيا تنوي التقدم بطلب الاستضافة أيضا.

جاء ذلك بعدما أكدت المغرب عدم نيتها استضافة البطولة.

فمن يحصل على حق تنظيم البطولة وإنقاذها تنظيمها في المرة الأولى التي تغير فيها موعد إقامتها من شهر يناير إلى يونيو؟

طالع أيضا

عامر حسين لـ في الجول: تنظيم أمم إفريقيا لن يؤثر على سير جدول الدوري

المسابقات تعلن مواعيد المؤجلات بدون القمة.. الإسماعيلي أمام الزمالك وبيراميدز ضد القطبين

عبد الحفيظ لـ في الجول: وصلنا لمسؤولي جيما ولن ينسحبوا من المباراة

رسميا - مصر تتقدم بطلب استضافة أمم إفريقيا 2019

جدول الأهلي في يناير - ست مواجهات.. والوصول لـ 17 مباراة في الدوري

جدول مباريات الزمالك في يناير – ثلاث مباريات في الدوري ومباراتين في الكونفدرالية

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك