الأهلي يتنفس الصعداء ويصرخ في وجه بتروجيت محققا أول فوز في الدوري منذ 3 أشهر

السبت، 01 ديسمبر 2018 - 20:12

كتب : نادر عيد

بتروجيت - الأهلي

فوز انتظره عشاق القميص الأحمر لاستعادة الثقة بعد أيام عجاف تحقق يوم السبت بهدف هو الأول لأحمد الشيخ في الموسم الحالي من الدوري المصري الممتاز والضحية فريق بتروجيت في مباراة مؤجلة من الجولة 14.

وانتصر الأهلي على مضيفه في السويس محققا أول فوز في البطولة منذ 24 أغسطس الماضي حين أسقط حرس الحدود في الإسكندرية.

واستعاد الأهلي ثقته بنفسه بعد خسارة اللقب الإفريقي ووداع كأس زايد والهزيمة على يد المقاولون العرب في مبارياته الأخيرة.

وتفوق المدرب محمد يوسف على نظيره مؤمن سليمان في لقاء متوسط المستوى سيطر عليه الأهلي بعد تسجيله للهدف مبكرا.

وتأخر انطلاق اللقاء 20 دقيقة بسبب مطالبة المراقب للأهلي بارتداء الزي الاحتياطي لكن الأخير تمسك بخوض المباراة بقميصه الأحمر الأساسي.

ودفع المدرب محمد يوسف، الذي قاد بتروجيت من قبل، بأحمد علاء الدين ليشارك لأول مرة في الدوري مع الأهلي ولعب هشام محمد في الوسط بجوار القائد حسام عاشور وشارك أحمد الشيخ وناصر ماهر وقاد وليد أزارو الهجوم.

وبدأ الأهلي قويا وهاجم من اليمين وحصل أزارو على ركلة ركنية جاء منها الهدف الأول بعدما فشل دفاع بتروجيت في إبعاد الكرة ليتابعها أحمد الشيخ بقدمه داخل الشباك في الدقيقة 8.

وبسطت القافلة الحمراء سيطرتها في ملعب الجيش بالسويس واستمر ضغطها وكاد ناصر ماهر يعزز النتيجة بهدف ثان في الدقيقة 19 لكن الحارس المخضرم علي فرج تصدى لتسديدة لاعب الأهلي التي جاءت من مسافة قريبة جدا من المرمى.

وحاول بتروجيت التماسك واستحوذ على الكرة أمام تراجع نسبي للأهلي وسجل هدفا عن طريق محمد فييرا في الدقيقة 27 لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

ولم يستطيع حسام عاشور إكمال اللقاء بسبب إصابة في الكاحل وغادر الملعب ليدخل عمرو السولية بدلا منه في الدقيقة 43.

وخرج الأهلي متقدما مع نهاية الشوط الأول.

وواصل الأهلي هيمنته على اللقاء مع بداية الشوط الثاني وحاول ماهر مجددا بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لكن تصدى لها فرج بسهولة في الدقيقة 56.

وحاول بتروجيت من آن لأخر مباغتة الأهلي واستلم أحمد مصطفى لالا الكرة داخل منطقة الجزاء لكن سددها ضعيفة لتمر بجوار مرمى شريف إكرامي في الدقيقة 60.

وقرر يوسف تنشيط الهجوم الأحمر فدفع بإسلام محارب بدلا من ماهر في الدقيقة 67 في ثاني تغيير للأهلي.

وبات الطريق معبدا لمرمى بتروجيت وتقدم أيمن أشرف من الجهة اليسرى وسدد كرة مرت مباشرة بجوار القائم الأيسر مضيعا فرصة تعزيز النتيجة في الدقيقة 67.

واستمرت محاولات بتروجيت وحصل على ركلة حرة في الدقيقة 70 وسدد أحمد العجوز الكرة لكن تصدى لها إكرامي.

وتابع الأهلي إهدار الفرص السهلة ومرر كريم نيدفيد كرة أرضية رائعة من اليمين لكن أزارو تابعها بتسديدة فوق العارضة مضيعا هدفا مؤكدا في الدقيقة 73.

وأجرى بتروجيت أول تغييراته في الدقيقة 76 بدخول المخضرم أحمد رؤوف لاعب الأهلي السابق بدلا من أحمد جمال.

وغادر الشيخ الملعب ودخل باسم علي بدلا منه في آخر تغيير للأهلي في الدقيقة 81 ولعب الأخير جناحا جهة اليمين أملا في استغلال تقدم الظهير الأيسر لبتروجيت.

وسنحت آخر فرصة لبتروجيت في الدقيقة 93 حين سدد أحمد السباعي من داخل منطقة الجزاء كرة خطيرة مرت بجوار القائم الأيسر لإكرامي.

ودافع الأهلي جيدا وحافظ على تقدمه ليغادر الملعب منتصرا ومظفرا بالنقاط الثلاث.

واللقاء كان الثالث للأهلي أمام المدرب مؤمن سليمان بعدما فاز عليه العام الماضي والأخير مدربا لسموحة وخسر الأهلي أمام مؤمن في نهائي كأس مصر 2015-2016 الذي حسمه الزمالك.

وهزم الأهلي بتروجيت للمرة الرابعة على التوالي.

وارتقى الأهلي للمركز 16 في الدوري ورفع رصيده لـ14 نقطة وللفريق 8 مباريات مؤجلة في البطولة، بينما استمر بتروجيت في المركز 15 ورصيده 15 نقطة.

ويستضيف الأهلي فريق الجونة يوم الخميس في لقاء مؤجل من الجولة 7 بينما يحل بتروجيت ضيفا على المقاولون العرب في 10 ديسمبر.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك