حوار - زيدان يتحدث عن المميز في ثلاثية الأبطال.. لماذا يفضل بنزيمة وهل طبق نظام خاص لإيقاف صلاح

الأربعاء، 05 سبتمبر 2018 - 18:36

كتب : أحمد العريان

زيدان

أهازيج الانتصار عزفت لمجرد عودته لريال مدريد، حتى وهو كمدرب بلا تاريخ تدريبي، وبالفعل كان ظنهم في محله فكتب زين الدين زيدان تاريخ كبير لهذا النادي العريق.

زيدان رحل عن ريال مدريد قبل الموسم الجاري، ومازالت سيرته هي الأكثر جمعا لأراء الترحيب بين جماهير ريال مدردي حين تذكر في أروقة سانتياجو برنابيو.

المدرب الفرنسي أجرى حوارا مطولا مع موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "ويفا"، تحدث فيه عن طريق تحقيق الثلاثية التاريخية لدوري الأبطال، عن تقديره الخاص لكريم بنزيمة ودوره، وعن تعامله مع محمد صلاح في نهائي البطولة.

وجاء الحوار كالتالي:

أي من بطولات دوري الأبطال الثلاث التي تفتخر بها أكثر؟ ولماذا؟

"جميع البطولات الثلاث كانوا رائعين ولأسباب مختلفة. البطولة الأولى كانت أول بطولة أحرزها في مسيرتي التدريبية، والثانية كانت رمزية بشكل كبير بسبب الفوز على يوفنتوس وتقديم شوط ثاني خرافي، والثالثة كانت خير ختام لمواسمي الثلاثة مع ريال مدريد".

البطولة الثالثة كانت نتاج نتائج رائعة حققتها ضد فرق كبيرة خارج الأرض، ترى ما كان مفتاح تحقيق ذلك بالنسبة لك؟

"أنا دائما مؤمن بفلسفتي الكروية التي أتبعها وألقنها للاعبيني أيا كان المنافس.. وتلك هي نقطة القوة".

على العكس كان فريقك أضعف على أرضك، فهل ترى أن الفرق كانت أكثر جرأة على أرضها أمامكم وهذا سهل مأموريتكم؟

"كنا غالبا نحقق نتائج رائعة خارج أرضنا، مما يفسر أحيانا فقدان اللاعبين لبعض التركيز في مباراة الإياب".

"في الوقت ذاته، لم ألحظ يوما أن فريقي يخاف من المنافس، فحين تعمل مع لاعبين ذو مستوى عالي جدا، فهم يعرفون كيف يتعاملون مع الوقت الذي ينخفض فيه مستواهم ودوري أن أعيدهم للطريق الصحيح سريعا. مهمتي كانت إبقاء الناس هادئين".

ما رأيك في توتنام الذي هزمكم بدور المجموعات وتصدر المجموعة؟

"كانوا فريقا جيدا وصغار في السن، ولكن الأداء السيء مننا في تلك المباراة ساعدنا لكي نصبح أقوى، لقد تعلمنا دروسا من تلك المباراة".

وماذا عن يوفنتوس، الفريق الآخر الوحيد الذي هزمكم على أرضكم؟

"تلك المباراة كانت بسبب حالتنا السيئة بكل تأكيد، وهذا هو جمال كرة القدم، حتى في أعلى المستويات".

"لابد أن تعرف بأن الصراع لا يحسم إلا بعد أن ينتهي بالفعل حتى لو كنت في وضعية رائعة كالتي كنا فيها".

"لابد أن تتأكد بأنك لم تفقد التركيز في خطة اللعب في أي وقت من اللقاء".

إلى أي مدى من الصعب أن تختار تشكيلة وخطة اللعب لنهائي دوري الأبطال؟ اخترت اللعب بنفس تشكيلك من اللاعبين لكن بخطة مختلفة تماما؟

"كانت خطتنا في النهائي الأخير مختلفة تماما. لم نلعب بخطة “Diamond” التي لعبنا فيها بنهائي كارديف. طلبت من فرانشيسكو إيسكو النزول لوسط الملعب ولعبنا بمهاجمين. فكرنا أيضا في شغل المساحة بتحريك مارسيلو للأمام ومنحناه حرية كبيرة للتقدم مع تواجد سرخيو راموس للتغطية خلفه".

نفس الـ11 لاعبا الذين لعبوا النهائي الأخير شاركوا في نهائي كارديف، وتسعة منهم لعبوا في نهائي ميلان، هل خبرة المباريات الكبيرة صنعت الفارق في اللقاء؟

"لا شك في ذلك. الخبرة دائما تصنع الفارق في البطولات الكبيرة، إذ أن اللاعبين يعرفون الطريقة المثلى للعودة في المباريات".

الناس الذين شاهدوا مبارياتك ينبهرون بالتوازن بين كاسيميرو وتوني كروس ولوكا مودريتش في وسط الملعب. هل يمكنك إخبارنا أكثر عن أدوارهم في الملعب؟

"طلبت من كروس ومودريتش الدفاع من الأعلى، بينا كان كاسميرون مسئول عن تغطية المساحات في الأسفل والحصول على الكرات سواء في الخلف أو من الأمام".

بنزيمة يتعرض للنقد دائما، لكن ما رأيك فيه وما مدى إيمانك بالمهاجم الكلاسيكي؟

"بنزيمة كان لاعبا مهما جدا بالنسبة لنا للحفاظ على توازن الفريق، كان يساعدنا للحفاظ على الكرة بشكل أكبر، وفي توزيع الكرات لباقي اللاعبين. كان له حضوره دائما وأثبت أنه لاعب جماعي بصورة عظيمة".

هل الاستحواذ على الكرة أمرا مهما جدا؟

"حين تمتلك الكرة فأنت لا تعاني لاسترجاعها إذا، وبالتالي فنسبة الخطر عليك أقل. كما أنك ترهق لاعبي خصلمك في محاولاتهم لاستعادة الكرة. علما بأن لاعبينا كانوا يملكون المهارات الأساسية لكل ذلك".

"في الوقت ذاته يجب أن تعلم بأن امتلاك الكرة لا يضمن لك الفوز".

ليفربول جلبوا دماء جديدة للبطولة، في وجهة نظرك ما هي نقاط القوة في أسلوب لعبهم؟ وما هي المشاكل التي كنت تخاف من أن يحدثها ليفربول لكم في النهائي؟

"هم فريق قوي جدا في الهجمات المرتدة يصنعون ضغطا كبيرا ويمتلكون سرعات رهيبة متمثلة في الثلاثي الهجومي الذي يمتلكوه حين يحصلون على الكرة، كما أنهم لا يستسلمون أبدا".

هل منحت مارسيلو وباقي مدافعيك تعليمات خاصة قبل اللقاء بشأن مهاجمي ليفربول، تحديدا محمد صلاح؟

"ليس بالظبط. طريقتنا نفسها مهما كان المنافس، نحن نخبر اللاعبين بالمميزات الخاصة بلاعبي الخصوم لكي يكونوا على دراية بها لكني لم أرد أن أفعل ذلك بشكل مبالغ فيه. أريد من لاعبي فريقي التركيز على طريقتهم في اللعب بشكل أكبر دائما".

كنت تملك كريستيانو رونالدو وسرخيو راموس اللذان يمثلان قوة كبرى في مركزين مختلفين في الملعب، هل يمكنك إخبارنا قليلا عن كل منهما؟

"هما لاعبان صاحبا طاقة كبيرة ومناسبين تماما لقائمتنا، راموس قائد رائع بطبيعته وله حضور مميز في عرفة تبديل الملابس، وكذلك رونالدو قائد كبير داخل الملعب يلهم زملائه. كانا يكملان بعضهما البعض".

ما هي الدروس الرئيسية التي تعلمتها خلال البطولات الثلاث التي حققتها من دوري الأبطال؟

"حين تعمل مع مجموعة رائعة وموهوبة جدا من اللاعبين، الأمر الأهم هو أن تحافظ على هدوءك، كان هذا هو ما أحتاجه كلاعب من مدربيني، ولذلك فعلته كمدرب".

بعض الأشخاص يلعبون الجولف والبعض يفضلون القراءة، هل تحب الخروج من ضغوط الحياة بالتدريب؟

"ألعب رياضة، وأحب القراءة، وأقضي وقتا أيضا مع عائلتي. هذا الأمر مهما جدا بالنسبة لي".

اقرأ أيضا:

عبد الفتاح: لم أصرح بأن الأهلي سينهي الدوري عاشرا لو طبقنا حكم الفيديو.. لا تثيروا الفتن

حوار في الجول - مدرب الجونة: أنجزنا هدفا من أهدافنا الـ3.. ولسنا فريق "عواجيز"

طارق السعيد يختار لـ في الجول: الأفضل والإيجابي والسلبي بعد 5 جولات من الدوري

تركي آل الشيخ: لم نفاوض رمضان صبحي.. لدينا الأفضل منه

حوار في الجول - صلاح أمين يتحدث عن تشجيع الزمالك.. لقب الهداف وموعد الاعتزال ومنتخب مصر ليس لي

مدافع هوريا لـ في الجول: أنصح زملائي بعدم الخوف من الأهلي.. سنفوز عليهم

التعليقات
قد ينال إعجابك