منافس الأهلي – هوريا الذي يمتلك ثنائي هجومي قوي.. ومعاناة دفاعية دائمة

الإثنين، 03 سبتمبر 2018 - 22:44

كتب : إسلام حسن

هورويا الغيني

فصل جديد يبدأه الأهلي في طريقه نحو حلم البطولة الإفريقية التاسعة، هوريا كوناكري الفريق الغريب على الفرق المصرية هو المنافس المنتظر.

قرعة دوري أبطال إفريقيا 2018 أسفرت عن وقوع الأهلي في مواجهة هوريا كوناكري الغيني في ربع النهائي، لتصبح هذه المرة الأولى الذي يلتقي فيها الفريقان سويا.

الأهلي أصبح كتابا مفتوحا بالنسبة للجميع في إفريقيا، ولكن فريق مجهول بالنسبة هوريا يمثل خطرا على الفريق الأكثر تتويجا بالبطولة في القارة.

FilGoal.com يستعرض بعض نقاط الضعف والقوة في الفريق الذي تأهل في مجموعة وجده نفس فيها مع بطلي النسختين السابقتين، صن داونز الجنوب إفريقي والوداد المغربي.

المدرب الفرنسي فيكتور سفونكا يفضل اللعب دائما بطريقة 4-2-3-1، ولم يغيرها سوى مرتين في مشواره بالبطولة.. الأولى كانت في افتتاح مبارياته بدور المجموعات أمام توجو بورت والثانية كانت في المباراة الأخيرة أمام مازيمبي.

نقاط الضعف

تسديد بلا جدوى

هوريا هو صاحب عدد التسديدات الأكبر من خارج منطقة الجزاء بين فرق المجموعة الثالثة برصيد 12 تسديدة.. ولكن ما المحصلة؟

الفريق الغيني لم يسجل من خارج منطقة الـ18 في أي مناسبة خلال 6 مباريات خاضها بدور المجموعات.

معاناة في الدفاع

ماريوس أسوكو، لاعب منتخب مالي صاحب القميص رقم 4 والذي يلعب في مركز قلب الدفاع هو واحد من أهم نقاط الضعف لدى الفريق الغيني.

المدافع المالي الدولي دائما ما يختار التوقيت الأنسب في التدخلات لقطع الكرة، ولكن ما ظهر عليه دائما هوريا هو البطء في الحركة والذي تسبب في معاناة فريقه كثيرا.

الأزمة التي يعاني منها هوريا هي أن جين نويل لينجاني الظهير الأيسر لا يجيد التغطية الدفاعية أيضا، وهو ما يصنع ثغرة دفاعية واضحة بين قلب الدفاع والظهير.

هذا وضح في الظهور الأول للفريق بدور المجموعات أمام توجو بورت وتسبب في هدف التعادل.

هذه الأزمة استمرت إلى مباراة صن داونز الجنوب إفريقي، واستغلها المدرب فوزي البنزرتي مع الوداد وسجل منها إسماعيل الحدادي.

هوريا بشكل عام استقبل 7 أهداف في دور المجموعات وهو ثاني أضعف دفاع بعد وفاق سطيف الذي استقبل 9 أهداف.

ربما يظهر أن أحمد فتحي ظهير أيمن القلعة الحمراء تنتظره مهمة سهلة، ولكن هجوم هوريا لن يجعلها كذلك..

نقاط القوة

ثنائي هجومي قوي

Image result for Horoya AC

ثنائي غاني بوركينافي في خط الهجوم يشكل الخطر الأكبر على منافسي هورويا.

أوكانسي مانديلا، الجناح الأيسر الغاني والذي يبلغ من العمر 28 عاما من أهم نقاط قوة هورويا.

مانديلا سجل 3 أهداف في دور المجموعات بدوري الأبطال، ولا يلزمه زفونكا مدرب الفريق في هذا المركز.

اللاعب الغاني لعب أول مباراة لهورويا أمام توجو سبورت في مركز الجناح الأيسر.

أما في مباراة صن داونز قرر زفونكا أن يضعه في مركز الظهير الأيمن، وسجل أول أهداف الفريق.

ليعود مرة أخرى إلى الجانب الأيسر في مباراتي الوداد حيث تعادل الفريقين في كوناكري وفاز الفريق المغربي في كازابلانكا.

مانديلا يشكل دائما ثنائي رائع مع البوركينافي بريفو مينساه، صانع الألعاب يجيد اللعب كمهاجم ثان.

كامارا وضربات الرأس

Image result for Aboubacar Gal Camara

ساليف كوليبالي أثبت تميزه في التقدم واستغلال الكرات الثابتة في الفترة الماضية، ولكن ليس الأهلي وحده من يمتلك هذا النوع من اللاعبين.. بوبكر جال كامارا (أطول لاعبي الفريق) يجيد هذه اللعبة جيدا وقد سجل 3 أهداف في المجموعة.

يتسم كامارا بالعنف الشديد أيضا، حيث تعرض للإيقاف في مباراة الوداد المغربي في كازابلانكا بعد حصوله على الإنذار الثاني، وحصل على البطاقة الصفراء الثالثة له في دور المجموعات في المباراة الأخيرة أمام صن داونز.

طالع أيضا:

الأهلي يلاقي هوريا الغيني.. وطريق صعب نحو النهائي

دربي عربي ناري.. المصري يلاقي اتحاد العاصمة في ربع نهائي الكونفدرالية

هوريا الغيني.. الحصان الأسود الذي أطاح بصن داونز

ميسي: رحيل رونالدو فاجئني وجعل ريال مدريد "أقل قوة"

انتهت قرعة دوري أبطال إفريقيا والكونفدرالية.. تعرف على كل ما حدث

حوار في الجول – باسم مرسي: مدرب لاريسا تفاجأ بعدم انضمامي للمنتخب.. ولا أحب تذكر فترة كوبر

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك