5 تحديات تواجه "ميلان الجديد" في اختباره الأول أمام نابولي

الجمعة، 24 أغسطس 2018 - 13:43

كتب : إسلام حسن

إيه سي ميلان

موسم جديد تتمنى جماهير إيه سي ميلان الإيطالي ألا يكون في طي النسيان مثل ما سبقه، الأساطير تعود واحد تلو الآخر ولكن في مراكز مختلفة، والعودة بين الكبار سريعا أصبح ض روريا أكثر من أي وقت مضى.

ميلان يستعد لبدء موسمه الجديد في الدوري الإيطالي بمواجهة صعبة أمام نابولي مساء السبت في ملعب سان باولو بالجولة الثانية من الدوري الإيطالي.

ولم يخض الروسونيري مباراة الجولة الأولى أمام جنوى والتي تم تأجيلها بعد انهيار جسر بونتي ميراندي في مدينة جنوى، والتي تسببت في وفاة 38 شخصا.

ويستعرض FilGoal.com في التقرير التالي أبرز التحديات التي تواجه الرسونيري في لقاءه الافتتاحي بالدوري الإيطالي.

إيجواين وضغط مزدوج

نتيجة بحث الصور عن ‪higuain milan‬‏

كان من المقرر أن يخوض جونزالو إيجواين الوافد الجديد للرسونيري مباراته الأولى أمام جنوى في سان سيرو وسط جماهير ميلان، ولكن تأجيل المباراة زاد من الضغط وجعله "مزدوج" على المهاجم الأرجنتيني في اختباره الأول.

الشق الأول يتعلق بالعودة إلى الديار السابقة، فبدلا من خوض مباراة سهلة "نظريا" أمام جنوى، أصبح على المهاجم الأرجنتيني تسجيل حضوره الأول بشكل جيد خارج ملعبه، وأمام من؟ فريقه السابق الذي عانى أمامه بقميص يوفنتوس.

صافرات الاستهجان والتهديد بالأذى كانت هي الأجواء المسيطرة على مباريات يوفنتوس في سان باولو بسبب إيجواين. واليوم من المنتظر أن يعود مرة أخرى بقميص فريق آخر .. وإن كان أقل كارهية في قلوب جماهير الجنوب.

الشق الثاني يتعلق بـ"اللعنة" التي أصابت أغلب مهاجمي ميلان في الفترة الماضية.

لم يحظ المهاجم البرتغالي أندري سيلفا بالفرصة الكافية مع الرسونيري الموسم الماضي ليضطر أن يرحل إلى إشبيلية مع زيادة التشكيك في إمكانياته.. ليسجل هاتريك في مرمى رايو فاليكانو بأولى مبارياته بالدوري الإسباني ويدخل تاريخ الليجا كأول لاعب يسجل "هاتريك" في الجولة الأولى بالقرن الـ21.

مهاجم آخر لم يظهر بالشكل الذي يرضي جماهير ميلان، الكرواتي نيكولا كالينيتش والذي خاض 31 مباراة في الدولي الإيطالي الموسم الماضي.. ولم يسجل سوى 6 أهداف.

تشالهان أوجلو.. وحظ سئ

نتيجة بحث الصور عن ‪hakan calhanoglu‬‏

تلقى هاكان نشالهان أوجلو البطاقة الصفراء الثانية في المباراة الأخيرة أمام فيورنتينا بالدوري الإيطالي يالموسم الماضي ليغيب للإيقاف عن المباراة التالية والتي صادفت أن تكون جنوى المؤجلة.

وبذلك أصبح ميلان مضطرا لتنفيذ عقوبة ايقاف تشالهان أوجلو أمام نابولي في افتتاحية الموسم الجديد.

المستوى الأفضل لميلان في الموسم الماضي كان بداية من الجولة الـ20 أمام كرروتوني حتى مباراة نابولي في الجولة الـ32.

لم يخسر ميلان في هذه الفترة وفي حضور أوجلو سوى أمام يوفنتوس على ملعبه بثلاثية مقابل هدف، فيما عدا ذلك لم يخسر الروسونيري في حضور اللاعب التركي إلى أن تعرض للإصابة وغاب في الجولة الـ33 والـ34.. والنتيجة؟

تعادل إيجابي مع تورينو وهزيمة مدوية أمام بينيفينتو في سان سيرو، قبل أن يعود اللاعب التركي في الجولة الـ35 وإلى نهاية الموسم ولم يخسر الفريق أي مباراة.

أوجلو خاض 31 مباراة في الدوري الإيطالي ولم يتم استبداله سوى في 7 مرات. سجل 6 أهداف وصنع مثلهم. فماذا سيفعل جاتوزو بدون لاعبا من الركائز الأساسية للفريق أمام نابولي؟

فصل جديد مع إدارة جديدة

نتيجة بحث الصور عن ‪maldini milan‬‏

بعدما فشل المالك الصيني لي يونجهونج في دفع 415 مليون يورو وهي قيمة الديون على النادي لصندوق إليوت الأمريكي.

صندوق إليوت هو شركة امريكية للاستثمارات وهي أكبر صندوق مساهم نشط في العالم.

الدعم الذي يقدمه صندوق إليوت لبعض الشركات يجعل من عجز رد الديون تحولا تلقائيا لملكية هذه الشركة للصندوق، وهذا ما حدث مع ميلان ليدخل كبير إيطاليا في عهد جديد بـ99.39% من أسهمه له.

شركة إليوت بدأت في العديد من التعديلات الإدارية أبرزها تعيين ليوناردو أرواخو مديرا رياضيا للفريق، وهو أحد نجوم ميلان السابقين في أواخر التسعينات.

بالإضافة إلى ذلك، يعود مرة أخرى أحد رموز الفريق التاريخيين باولو مالديني ولكن في الإدارة، ليصبح مديرا التطوير الاستراتيجي.

سياسة المالك الجديد باتت واضحة.. أعاد النجوم القدامى والذي لطالما طالبت الجماهير بتواجدهم، بالإضافة إلى ذلك فالنادي أبرم العديد من الصفقات في الصيف أبرزها إيجواين وماتيا كالدارا وتيموي باكايوكو..

الانتصار في مباراة قمة مع انطلاقة الموسم الجديد ربما يكون الخطوة الأولى على الطريق الصحيح الذي ضله ميلان لسنوات.

رومانيولي.. القائد

نتيجة بحث الصور عن ‪romagnoli milan‬‏

صحيفة (لاجازيتا ديللو سبورت) الإيطالية ذكرت أن أليسيو رومانيولي مدافع الفريق يتحدث بالفعل مع مالديني في محاولات للاستفادة من خبرات القائد التاريخي لميلان..

"مدير التطوير الاستراتيجي" هو منصب مالديني الذي يدجعل كل شئ يتعلق بكرة القدم يقع تحت دائرة اختصاصاته، وبحسب الصحيفة الإيطالية فإن مالديني يحاول أيضا إفادة رومانيولي الذي سيرتدي شارة القيادة أمام نابولي.

دي شيليو – زاباتا – مونتاري – مونتوليفو – بونوتشي، كلها اسماء ارتدت شارة القيادة في ميلان لأسباب مختلفة، من بينهم من لعب في المنافس اللدود يوفنتوس.

اليوم يبدأ ميلان عصر جديد مع قائد ليس من أبناء النادي أيضا، حيث تخرج اللاعب الإيطالي من أكاديمية إيه إس روما وانتقل إلى ميلان في 2015.

رومانيولي تحدث عن أن اللعب بجوار بونوتشي أفاده فنيا رغم قصر المدة، واليوم سيجد نفسه بجوار كالدارا الوافد الجديد وفي انطلاقة صعبة خارج الديار في اختبار ربما يكون بداية ثنائية جديدة في دفاع الرسونيري الذي ضم العديد من الأساطير.

جاتوزو والتشكيل

نتيجة بحث الصور عن ‪Gattuso‬‏

حال خوض جينارو جاتوزو مدرب الفريق لقاء نابولي بوضع كالدارا بجوار رومانيولي في قلب الدفاع سيكون بمثابة مخاطرة كبيرة مع لاعب لم يكتسب الخبرة الكافية ولم يتأقلم مع فريقه الجديد بعد.

مواجهة لورنسو إنسيني وديريس ميرتنز لن تكون سهلة بالنسبة لثنائي الدفاع، ربما يضطر للبدء بماتيو موساكيو بدلا من كالدارا.

بحسب الصحف الإيطالية أيضا فإن باكايوكو من المتوقع أن يبدأ اللقاء.

اختبار صعب سيواجهه جاتوزو مبكرا في إيجاد اللاعبين المناسبين لتكوين وسط ملعب قوي خاصة على المستوى دفاعي. فرانك كيسيه ولوكاس بيليا وباكايوكو وبونافينتورا سيكونوا بالتشكيل الأساسي، فهل ينجح المدرب الإيطالي مع انطلاقة الموسم الجديد؟

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك